BELGIUM-TRANSPORT-UBER-TAXI-STRIKE

غرامات ومصادرة سيارات سائقي أوبر في بروكسل

في قرارٍ جديد يضع اوبر في موقفٍ لا تُحسد عليه في بروكسل، العاصمة البلجيكية، فقد قررت السلطات تغريم شركة توصيل الركاب عبر تطبيقها الذكي، ومصادرة سيارات سائقي أوبر الذين يعملون بنظام العقود ويستخدمون الهواتف الذكية لتحديد الموقع الجغرافي.

 

مصادرة سيارات سائقي أوبر وفرض غرامات عليهم في بروكسل!

وذكرت اوبر أن قرابة 2000 سائق يعمل عبر تطبيقها في بروكسل. لكن الشركة شهدت في الآونة الأخيرة تحديات في السوق المحلي بعد انقاسم الناس بشأن ما إن كانت خدمة التوصيل لها مكان في العاصمة البلجيكية.

أوبر، التي تشهد رواجًا كبيرًا في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا، تواجه صعوبات في السوق البلجيكي بفعل “الإضرار بالمنافسة” على حد وصف رئيس الوزراء البلجيكي ردي فيرفورت.

وعلّق على ذلك بقوله: “إن النظام نفسه مستهجن. والسؤال هو، ما هو نوع المستقبل الذي نريد أن نقدمه لنقل الركاب في بروكسل؟”.

وأوضح فيرفورت أن مشكلة السلطات مع اوبر تتمثّل في استخدام الهاتف أثناء الركوب.

وأضاف إلى أن الشركة تبذل قصارى جهدها للتغلب على قواعد الحكومة عبر تصنيف نفسها بأنها سيارة ليموزين، لكن يجب احترام هذه القاعدة بما يخص قاعدة استخدام الهاتف.

ودعا فيرفورت إلى إيجاد بدائل معلّلًا ان أوبر لا تستخدم عقودًا مع سائقيها الذين يعملون كمقاولين مستقلين.

وعلّق نائب حزب CDH، دي بوكلير، لصحيفة لاليبر: “الأمر مكثل مطالبة طبّاخ بالتوقف عن استخدام المقالي والقدور”.

“الأمر لا يُصدّق، وسنكون المدينة الوحيدة في أوروبا التي لن تتمكّن من طلب سيارة عبر الهاتف المحمول!”.

ممثل أوبر في بلجيكا قال: “من غير المفهوم أن يتم اتّخاذ هذه الإجراءات ضد 2000 سائق رغم أن اللوائح لا تزال قيد التحقيق من قبل المحكمة الدستورية”.

وفيما تيعلّق بخطة سيارات الأجرة في بروكسل، فإن منصات توصيل الركاب بالتطبيقا كأوبر تخضع لنفس القواعد كسيارات الأجرة العادية وسيارات الليموزين الحالية.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

تطبيق أوبر ساهم بزيادة الأزمة المرورية وفق دراسة أمريكية حديثة

ما سبب حذف تطبيق “أوبر شيتس” من جوجل بلاي؟

بعد الضربات القضائية في بريطانيا، هل تنسحب أوبر من أحد أكبر أسواقها عالميًا؟

المزيد
5 مارس، 2021

أوبر تعاود نشاطها بشكل محدود في تركيا بعد قرار محكمة الاستئناف رفع الحظر عنها

أفادت تقارير نشرتها وكالة بلومبيرج أن شركة أوبر لخدمات النقل الذكي قد استأنفت نشاطها بشكلٍ محدود في تركيا بعد رفع الحظر عن خدماتها قانونيًا.

 

محكمة استئناف تركية ترفع الحظر جزئيًا عن خدمات أوبر

أوبر في تركيا

4.5 مليون عملية تحميل للتطبيق قبل حظر الوصول إليه

قام أكثر من 4.5 مليون شخص بتنزيل واستخدام تطبيق أوبر، الذي بدأ العمل في اسطنبول منذ عام 2014. قبل حظر التطبيق، تم الاستعانة بخدمات 14500 سائق تاكسي في اسطنبول.

وكانت الشركة قد أعلنت العام الماضي عن توقف خدمتها UberXL في تركيا بعد أن دخلت السوق التركي وأصبحت خيارًا شائعًا لخدمات النقل الآمن.

لكن التطبيق الأشهر عالميًا تلقّى انتقادات وموجة غضب كبيرة واحتجاجات من قِبل سائقي سيارات الأجرة بسبب عمل الشركة غير القانوني بدون رخصة ما يضر بقوانين المنافسة العادلة.

وبعد تعالي حدة الاحتجاجات من قِبل سائقي سيارات الأجرة، تم إلغاء ترخيص التطبيق من قِبل بلدية مدينة إسطنبول.

هذه المشاكل التي لاحقت التطبيق لم تقتصر على السوق التركي، إنما عانت اوبر من مشاكل مماثلة في فرنسا واليونان وبلدان أخرى.

حيث وُجّهت تهم عديدة لأوبر أبرزها التهرب من الضرائب والمنافسة غير العادلة، ما اضطر بعض الحكومات للتعامل بحزم مع التطبيق.

 

استئناف الخدمات مجددًا في إسطنول..

إلا أن متحدّثًا باسم شركة أوبر أفاد أن الشركة ستستأنف تقديم خدماتها مرةً أخرى في إسطنبول، أكبر المدن التركية، ولكن في إطار عملها مع سيارات الأجرة الصفراء.

 

المصادر: 1، 2

اقرأ أيضًا:

غرامة مالية وتهديد بوقف أنشطة اوبر في ولاية كاليفورنيا!

مرة أخرى، اوبر تواجه سائقيها أمام المحكمة بسب خوارزميات سرية

المزيد
24 ديسمبر، 2020
CPG_UBER_GREEN

أوبر تتجه إلى توفير أسطول كهربائي بالكامل بحلول عام 2040

في خطوة جديدة من شأنها أن تُحدثَ تأثيرًا كبيرًا على البيئة والمناخ، قالت أوبر إن جميع سيارات الأجرة المتاحة من خلال تطبيقها ستكون كهربائية بحلول عام 2040 – وبحلول عام 2030 في مدن الولايات المتحدة وكندا وأوروبا.

 

أوبر تسعى إلى تحويل كامل أسطولها إلى سيارات كهربائية بحلول عام 2040..

سيارة كهربائية

قالت شركة خدمات نقل الركاب إن هذه الخطوة تعتبر جزءًا مهمًا من مسؤوليتها لمواجهة تحدي تغيّر المناخ. في سبيل ذلك، ستقوم الشركة بإنفاق مبلغ 800 مليون دولار لمساعدة السائقين على التحول إلى السيارات الكهربائية، وإنشاء شراكات مع الشركات المصنّعة لضمان الخصومات.

كما سيتمكّن المستخدمون من طلب سيارة كهربائية أو هجينة. قالت أوبر إن هذا الخيار سيكون مُتاحًا في 15 مدينة أمريكية وكندية مقابل دولار إضافي واحد على سعر الرحلة. وقالت إنها ستنطلق في أكثر من 65 مدينة على مستوى العالم بحلول نهاية هذا العام.

وقال الرئيس التنفيذي دارا خسروشاهي في مدونة الشركة: “مسؤوليتنا كأكبر منصة تنقّل في العالم هي مواجهة تحدي تغير المناخ بشكل أكثر قوة”. وأضاف: “على الرغم من أننا لسنا أول من وضع أهدافًا طموحة في الانتقال إلى السيارات الكهربائية، فإننا نعتزم أن نكون أول من يحقق ذلك”.

 

المساهمون في تغير المناخ..

واجهت أوبر ومنافستها الأصغر ليفت انتقادات مستمرة لدورها في المساهمة في تلوث الهواء من خلال عادمات مركباتها، حيث أظهرت الأبحاث أن العديد من رحلاتهم تحل محل البدائل الأقل تلويثًا، مثل المشي أو ركوب الدراجات أو استخدام وسائل النقل العام.

في يونيو، تعهدت شركة ليفت أن يكون لديها أسطول كهربائي بالكامل بحلول عام 2030، لكنها لم تحدد الدعم للسائقين. فكثيرٌ منهم يديرون سياراتهم الخاصة.

قالت شركة أوبر إن السيارات الكهربائية التي تعمل بالبطاريات تمثّل ما يقرب من 0.15٪ من الأميال التي تم تسجيلها على منصتها في الولايات المتحدة وكندا بين عامي 2017 و 2019. بما في ذلك السيارات الهجينة، فإن المسافة المقطوعة في السيارات الخضراء تبلغ حوالي خمسة أضعاف المتوسط ​​في الولايات المتحدة.

في لندن، تعهدت أوبر بالفعل بأن جميع رحلات الشركة ستحدث في السيارات الكهربائية بحلول عام 2025. وقالت أوبر إنها تعمل مع رينو ونيسان لتوسيع هذا الجهد ليشمل مدنًا أوروبية أخرى، بدءًا من فرنسا. في الولايات المتحدة وكندا، تعمل مع جنرال موتورز.

كما أضافت الشركة إن السائقين سيكسبون المزيد عن كل رحلة إذا كانوا يستخدمون سيارات كهربائية أو هجينة، كما أنها تعمل على تضمين المزيد من البدائل للسيارات في تطبيقها.

أمّا عن المنظمات المعنية بالتغيّر المناخي، فقد عبّرت عن سرورها من إعلان أوبر. ويليام تودس، المدير التنفيذي لمجموعة حملات النقل والبيئة، قال: “إن التزام أوبر بتزويد أسطولها بالكهرباء بسرعة في المدن الأوروبية الكبرى هو خبر سار”.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

أوبر تطلق خدمة تأجير السيارات في المملكة المتحدة

أوبر تطلق خدمة توصيل الأدوية إلى جانب خدماتها الأخرى

المزيد
12 سبتمبر، 2020

كيفية تنظيف وتعقيم المركبة ومعدات التوصيل للعاملين في برامج التوصيل

في الوقت الذي استأنفت فيه برامج التوصيل للركاب رحلاتها مجددًا في العديد من الأسواق في ظل جائحة كورونا، تهتم أوبر بالسلامة كأولوية أساسية لطاقم العاملين فيها والركّاب.

من أجل ذلك، سعت أوبر إلى توجيه نصائح مستمّدة من سلطات الصحة العامة، إلى السائقين ومناديب توصيل الطعام حول كيفية العمل في ظل الأزمة بأمان عبر سلسلة من مقاطع الفيديو القصيرة.

 

توجيهات للسائقين للعمل في برامج التوصيل بأمان في ظل الجائحة..

تعقيم السيارة

كيف تطهّر وتعقّم سيارتك أو معدات توصيل الطعام؟

 

  • أولًا: اتّبع التعليمات على عبوات التنظيف والتعقيم لفهم كيفية استعمالها بطريقة صحيحة وآمنة.
  • ثانيًا: إن كُنت تمتلك قفازات، من الأفضل ارتدائها قبل استعمال مواد التنظيف التي قد تؤذي الجلد.
  • ثالثًا: ابدأ بتنظيف المناطق الأكثر تعرضًا للمس سواء منك أو من الركّاب، مثل مقابض الأبواب الداخلية والخارجية، الدريكسون، مغيّر السرعات “القير”، عصا الإشارة، حقيبة توصيل الطعام، وأحزمة الأمان.
  • رابعًا: بعد أن تنتهي من تنظيف وتعقيم السيارة ومعدات توصيل الطعام بالكامل، قُم بغسل يديك جيدًا بالماء والصابون، أو استعمل معقّم الأيدي الكحولي إن لم يكن الماء متاحًا.

 

تذكّر:  إن تعقيم وتنظيف مركبتك أو معدات التوصيل باستمرار بعد كل رحلة لا يحل محل توجيهات السلامة التي نصّت عليها سلطات الصحة العامة، مثل غسل اليدين باستمرار، تجنّب لمس الوجه، التباعد الاجتماعي، العطس أو السعال داخل الكوع، والبقاء في المنزل إن شعرت بالمرض.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

توجيهات جديدة من الهيئة العامة للنقل

تعليمات أوبر للسائقين تمهيدًا لاسئناف رحلاتها مجددا بعد الحظر

المزيد
7 يونيو، 2020