أوبر تواجه مشكلة إلغاء السائقين للطلبات في المملكة المتحدة

اعترف أحد مديري أوبر أن خدمة طلب السيارات تعاني من “عمليات إلغاء أعلى من السائقين”، وبذلك أصبح العملاء يعانون من فترات انتظار أطول لتوصيلهم بسبب تخلي السائقين عن وظائف يعتقدون أنها “لا تستحق الجهد”.

 

عملاء أوبر يواجهون فترات انتظار أطول بسبب تزايد إلغاء السائقين للرحلات

في وقتٍ سابق، كشف موقع MailOnline أن المستخدمين يجدون صعوبة كبيرة في طلب سيارة أوبر في العديد من المدن البريطانية في الوقت الذي غادر آلاف السائقين التطبيق منذ بداية أزمة كوفيد-19.

وتوجه السائقون الذين غادروا تطبيق اوبر للعمل في تطبيقات أخرى مثل Eats أو تطبيقات منافسة كـ JustEat و Deliveroo.

جيمي هيوود، المدير العام لشركة Uber لمنطقة شمال وشرق أوروبا، قال أن التطبيق يعاني من حالات إلغاء أعلى للسائقين، حيث يستغرق وصول 35%من السيارات الآن خمس دقائق أو أكثر.

وفي حديثه إلى صحيفة صنداي تايمز، قال إن بعض هذه المشكلات يمكن إرجاعها إلى قرار تقديم “التسعير المسبق” في أكتوبر الماضي، مما يمنح السائق والراكب سعرًا ثابتًا للرحلة.

على الرغم من أنه من المفترض أن يكون أكثر عدلاً من النظام السابق للنطاق السعري المقدر، إلا أن السائقين يقولون إنهم يخسرون المال بفعل نظام التسعير الثابت إذا كانت حركة المرور أكثر نشاطًا مما كان متوقعًا أو إذا اضطروا إلى تغيير مسار الرحلة.

هل تدفع أوبر ثمن فرضها نظام التسعير المسبق؟

تتم مراجعة السعر ورفعه فقط إذا كان عليهم القيادة بنسبة 40% على الأقل أو لفترة أطول بنسبة 20% مما تم حسابه.

بسبب ذلك، لجأ العديد من السائقين للعمل مع واحدٍ أو أكثر من منافسي أوبر، ليتمكنوا من تصفح عروض أخرى أفضل وتجنب المخاطر المحتملة.

قال هيوود إن الطلب على أوبر ارتفع بنسبة تصل إلى 40% في بعض المدن منذ نهاية الإغلاق حيث يسعى الكثير من الناس إلى تجنب وسائل النقل العام – الأمر الذي جعله يتطلع إلى توظيف 20 ألف سائق إضافي لإضافتهم إلى 70 ألف سائق نظامي.

كما رفعت اوبر معدل الخدمة من 20 إلى 25% لآلاف السائقين بعد أن حكم قاضي المحكمة العليا في المملكة المتحدة بأن الشركة يجيب أن تمنح عمالها مزايا مثل أجر الإجازة.

رفعت أوبر معدل الخدمة من 20 إلى 25 في المائة لآلاف السائقين بعد أن حكم قضاة المحكمة العليا في المملكة المتحدة بأن الشركة يجب أن تمنح عمالها مزايا مثل أجر الإجازة.

من أجل الحصول على أجر إضافي، يعمل السائقون على تطبيقات متعددة تقدم خدمات نقل والتوصيل، مثل Bolt و FreeNow في نفس الوقت.

هذا الأمر انعكس سلبًا على عملاء أوبر الذين اشتكوا من فترات انتظار أطول بسبب إلغاء السائقين للرحلات أو أخذ وقت أطول لتلبية الطلب.

 

اقرأ أيضًا:

طعنة في ظهر أوبر، قاضي كاليفورنيا يحكم بعدم دستورية قانون تصنيف السائقين

عملاء أوبر يبلغون عن صعوبات متزايدة بحجز رحلاتهم في لندن

المصدر

المزيد
23 سبتمبر، 2021

أوبر تخسر مجددًا معركة قضائية حول تصنيف السائقين في هولندا

بعد خسارتها المعركة القانونية بشأن تصنيف السائقين في بريطانيا، خسرت أوبر مجددًا طعنًا قانونيًا في أوروبا بشأن حالة سائقيها.

حيث قضت محكمة أمستردام في هولندا بأن سائقي أوبر يعملون لحسابها ويتم تصنيفهم كموظفين، وليس متعاقدين يعملون لحسابهم الخاص.

 

أوبر أمام معضلة جديدة بشأن تصنيف السائقين،، محكمة هولندية تقضي باعتبارهم كموظفين

وجدت المحكمة أيضًا أن السائقين مشمولون باتفاقية عمل جماعية موجودة في الدولة – تتعلق بسائقي سيارات الأجرة – مما يعني أن أوبر تواجه تكاليف متزايدة للامتثال للاتفاقية التي تحدد متطلبات الدفع وتغطي مزايا مثل الأجر المرضي. (وقد تتحمل دفع أجر متأخر للسائق في بعض الحالات).

كما أمرت المحكمة شركة توصيل الركاب عبر تطبيقها الذكي بدفع 50 ألف يورو كتكاليف.

لدى عملاق خدمات تأجير السيارات حوالي 4000 سائق يعملون على المنصة في العاصمة الهولندية.

رفضت محكمة أمستردام دفاع أوبر بأنها مجرد منصة تقنية تربط الركاب مع مقدمي خدمات التوصيل بسيارات الأجرة، ووجدت بدلًا من ذلك أن السائقين يعملون لحسابهم الخاص فقط “على الورق”.

استند الحكّام في حكمهم على طبيعة الخدمة التي يقدمها السائقون وحقيقة أن أوبر تمارس السيطرة على كيفية العمل والكسب من خلال التطبيق والخوارزميات.

في عام 2017، حكمت المحكمة العليا في أوروبا بالفعل بأن شركة أوبر هي شركة نقل ويجب أن تمتثل لقوانين النقل المحلية.

تم رفع الدعوى القضائية الهولندية من قبل المركز النقابي الوطني، FNV، العام الماضي – مع بدء الجلسة في نهاية يونيو.

وفي بيانٍ على الحكم، قال نائب رئيس FNV، زاكاريا بوفانجاشا: “يوضح هذا البيان ما قلناه منذ سنوات: أوبر هي صاحب عمل والسائقون موظفون، لذلك يجب على أوبر الالتزام باتفاقية العمل الجماعية للنقل بسيارات الأجرة”.

 

اوبر لن تستسلم بسهولة!

من جانبها، أكدت أوبر أنها ستقدّم استئنافًا على الحكم، حيث قال متحد باسمها: “لن يتغير شيء بالنسبة للسائقين الذين يستخدمون التطبيق، لأننا سنستأنف الحكم”.

وأضاف موريتس شونفيلد، المدير العام لشركة أوبر لشمال أوروبا: “نشعر بخيبة أمل من هذا القرار لأننا نعلم أن الغالبية العظمى من السائقين يرغبون في البقاء مستقلين. لا يريد السائقون التخلي عن حريتهم في اختيار ما إذا كانوا يعملون ومتى وأين يعملون. من أجل مصلحة السائقين، سنستأنف قرار المحكمة، مع الاستمرار أيضًا في تحسين عمل المنصة في هولندا “.

 

اقرأ أيضًا:

هل ينجح دارا خسروشاهي في تحويل أوبر إلى أمازون التنقل؟

أوبر تواجه تحدي نقص السائقين في بريطانيا بسبب تحولهم للعمل لمنصات أخرى

المصدر

المزيد
18 سبتمبر، 2021

أستاذ جامعي يحمل درجة الدكتوراه ويعمل سائق أوبر،، إليك القصة كاملة!

تتوالى على مسامعنا قصص النجاح والتحدي التي يشق أبطالها طريقهم في الحياة بالاعتماد على النفس دون الاتكال على الآخرين. إحدى هذه القصص ما رواها الدكتور عبد الله صادق دحلان في مقالة بصحيفة المدينة، التي ذكر بها رحلته مع سائق أوبر يحمل درجة الدكتوراه ويعمل كأستاذ جامعي!

 

أستاذ جامعي بدرجة دكتوراه يعمل سائق أوبر في جدة

ذكر الدكتور دحلان أنه بعد انتهاء زيارته لأحد المستشفيات في مدينة جدة، اضطر لطلب سيارة أوبر بعد أن غادر سائقه الخاص المواقف العامة ولم يتمكن من العثور عليه، وكانت تلك المرة الأولى التي يضطر فيها للتعامل مع أوبر.

تابع قائلًا: “بعد دقائق وصلت السيارة من الفئة المتميزة، وكان قائدها شخص على درجة عالية من الخلق والثقافة، ودار بيننا حوار علمي تمنيه على إثره لو كان المشوار من المستشفى إلى مكة المكرمة لأستمتع بالحوار الراقي الذي أكّد لي أنني مع سائق أوبر متميّز وليس إنسانًا عاديًا”.

بعد إلحاحٍ شديد للتعرف عليه وعلى طبيعة عمله دون ذكر اسمه، قال دحلان أنه تفاجأ بأن سائق السيارة دكتور جامعي خرّيج الولايات المتحدة الأمريكية من إحدى الجامعات المرموقة، ويعمل دكتورًا في إحدى جامعات السعودية بجدة.

أما عن عمله كسائق أوبر، فقد خصّص السائق المتميّز خمس ساعاتٍ يوميًا من وقته للعمل مع أوبر التي اختارها لتحقيق حلمه في شراء منزل جديد بقسط شهري يبلغ 15 ألف ريال سعودي.

أضاف دحلان أن السائق روى له آلية عمله بأنه يعمل 7 أيام في الأسبوع دون كللٍ ليحصل على متوسط 500 ريال يوميًا، ويُسطّر قصة كفاح عظيمة في العمل الحر لتحقيق هدف سامٍ عبر السعي لامتلاك منزل له ولعائلته.

هذه القصة كانت سببًا في استرجاع دحلان ذكرياته من الماضي في بداية السبعينيات عندما اشترى سيارة بالتقسيط وحوّلها إلى سيارة أجرة خاصة بدون لوحة أجرة ليقوم بنقل زملائه من طلبة جامعة الملك عبد العزيز من مكة المكرمة إلى جدة إلى مكة المكرمة يوميًا مقابل قيمة قسط السيارة.

كما كان يتحيّن الزبائن أمام مطار الملك عبد العزيز بجدة القادمين من السفر والمتجهين إلى مكة المكرمة. وأضاف أن تلك الفترة كانت من أجمل أيام حياته حيث كوّن صداقات مع ركابه، وكان للريال بركة أكثر من الألف اليوم على حد وصفه.

وعبّر دحلان عن إعجابه وتقديره لهذا الشاب السعودي الذي تعرّف عليه بمحض الصدفة. وقال: “كم هو جميل أن نتخلص من القيود المجتمعية القديمة ونعمل عملًا شريفًا لنحقق أهداف حياتنا”.

واختتم دحلان المقال بقوله: “كلي فخر واعتزاز بعرض هذه القصص لأبنائي طلبة الجامعات وموظفي القطاعين الخاص والعام، بأن مَن أراد تحسين دخله بعمل شريف ولائق، فلا يمنعه شيء، وليضع رأي الآخرين على جانب ويفكر في مستقبله أولاً”.

 

اقرأ أيضًا:

دكتور سعودي في تقنية النانو يضطر للعمل كسائق أوبر

وزير أفغاني سابق يعمل كعامل توصيل طعام في ألمانيا

المصدر

المزيد
16 سبتمبر، 2021

دكتور سعودي في تقنية النانو يضطر للعمل كسائق أوبر

بالرغم من تخصصه التقني النادر، كشف الدكتور في تقنية النانو، فيصل العصيمي، أنه اضطر للعمل في تطبيقات التوصيل مثل أوبر وكريم بالرغم من حصوله على درجات الماجستير والدكتوراه في التخصص المذكور.

 

دكتور سعودي متخصص في تقنية النانو يعمل كسائق أوبر لعدم حصوله على وظيفة منذ عامين

ذكر العصيمي في تغريدة له على حسابه الشخصي في تويتر أنه يحمل درجة الماجستير والدكتوراه في تخصص تقنية النانو، حيث أمضى 8 سنوات من عمره في دراسة التخصص، إذ كفلت الدولة تكاليف تعليمه، معبّرًا عن شعوره بالخيبة بعد اضطراره للعمل كسائق لشركات نقل الركاب والتوصيل بالرغم من تخصصه بالغ الأهمية.

أضاف العصيمي: “نحن خريجو النانو المعطلون تعلمنا من أجل الوطن ولن نكون ثقل على كاهل اقتصاد المراكز البحثية والدولة لو تم إحلالنا، أعمارنا تمضي ونحن في طور الانتظار ولا نستحق بتخصصاتنا النادرة أن نكون ضحايا التغيير”.

تفاعل سريع

سارعت المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة للرد على تغريدات العصيمي وطلبت منه أن يتواصل معها معبرةً عن تقديرها للجهود التي بذلها للحصول على هذه الشهادة المرموقة.

 

اقرأ أيضًا:

وزير أفغاني سابق يعمل كعامل توصيل طعام في ألمانيا

هل ينجح دارا خسروشاهي في تحويل أوبر إلى أمازون التنقل؟


المصدر

المزيد
12 سبتمبر، 2021

أوبر تواجه تحدي نقص السائقين في بريطانيا بسبب تحولهم للعمل لمنصات أخرى

تعاني أوبر من نقص في عدد السائقين في المملكة المتحدة. فقد غيّر الكثير من السائقين وظائفهم خلال ذروة جائحة فايروس كورونا.

كما تخسر الشركة باستمرار السائقين بسبب خدمات سيارات الأجرة المنافسة مثل Bolt، التي تفرض على سائقيها تكاليف أقل.

 

نقص عدد سائقي أوبر في المملكة المتحدة لتفضيلهم العمل لتطبيقات أخرى

الآن، بعد تخفيف القيود على تنقل السكّان، عاد الطلب على الرحلات وسيارات الأجرة لينتعش مجددًا.

على الرغم من أن هذه الأخبار الجيدة بالنسبة لأوبر، إلا أن الشركة تواجه تحديًا جديدًا يتمثل في تحوّل سائقيها لاستعمال تطبيقات توصيل أخرى.

وفقُا لتقرير اتحاد برامج تشغيل التطبيقات وشركات التوصيل، فقد تحوّل ما يصل إلى نصف سائقي أوبر في الأشهر الـ 18 الماضية، على سبيل المثال، إلى وظيفة عامل توصيل طعام أو طرود لكسب المال.

بسبب ذلك، أصبح عملاء اوبر من الركاب يعانون من أوقات انتظار طويلة عند طلب رحلة، ويمكن رؤية العديد من الشكاوى على شبكات التواصل الاجتماعي.

بالنسبة للسائقين، فقد عبّر العديد منهم عن امتعاضهم من العمل لاوبر بسبب الأجرة القليلة التي يحصلون عليها.

وأوضح عدد كبير منهم ممّن تحوّلوا إلى تطبيقات أخرى أنهم لا ينوون العودة للعمل لتطبيق اوبر، لقضائهم وقت أقل في الحصول على نفس الدخل.

علاوةً على ذلك، لا يتعين على هؤلاء التعامل مع الركاب المزعجين – على حد وصفهم – أو الحصول على تأمين إضافي لأنهم ينقلون أشخاصًا.

لا تواجه أوبر نقصًا في السائقين في المملكة المتحدة فقط. في الربع الثاني من هذا العام، أنفقت منصة سيارات الأجرة أيضًا الكثير من الأموال لإغراء السائقين الذين توقفوا بسبب كورونا بالعودة إلى العمل مجددًا.

في أبريل، أعلنت الشركة أنها ستنفق 250 مليون دولار ، لجذب السائقين الأمريكيين، عبر منحهم مكافآت وحوافز أخرى.

 

اقرأ أيضًا:

لقاء تاريخي بين أوبر ونقابة عمالية لإنهاء سنوات الخلاف في بريطانيا

منافس أوبر الصيني، ديدي تتراجع عن دخول السوق البريطاني

المصدر

المزيد
3 سبتمبر، 2021

بنك التنمية الاجتماعية يقدم سيارات بالتقسيط بدون فوائد للراغبين بالعمل لدى أوبر وكريم

إن كنت مهتمًا بالعمل كسائق لدى أوبر وكريم، بإمكانك الاستفادة من الدعم الذي يقدمه بنك التنمية الاجتماعية على أنواع مختلفة من السيارات الجديدة.

 

تملّك سيارة جديدة بالتقسيط بدون فوائد عبر بنك التنمية الاجتماعية وفق هذه الشروط

يُتيح لك البنك شراء سيارة جديدة بميّزات حديثة بالتقسيط وبدون فوائد وفق شروط معينة، الأمر الذي يُتيح لك امتلاك سيارتك الخاصة واستخدامها وفق رغبتك.

العروض المتاحة حاليًا

  • سوناتا بقيمة 77360 ريال – قسط شهري 1290 ريال
  • أزيرا بقيمة 99935 ريال – قسط شهري 1665 ريال
  • H1 تسع ركاب بقيمة 87335 ريال – قسط شهري 1456 ريال

شروط التقديم

  • عمر المتقدّم بين 25 حتى 60 سنة
  • يحق للمتسبب والمتقاعد التقدم للبرنامج
  • راتب المتقدّم: لا يُنظر إلى راتب المتقاعد مهما كانت قيمته. إن كان المتقدّم موظف بالقطاع الخاص يُشترط أن يكون راتبه 3000 ريال وأقل
  • إحضار برنت من التأمينات ومشهد من العمل وكشف حساب آخر 3 شهور للتأكد من أن قيمة الراتب تتوافق مع شروط البرنامج
  • إرفاق شهادة دورة تدريبية من شركة كريم (بإمكان المتقدم زيارة أحد فروع كريم والحصول عليها بسهولة)
  • عدم وجود متعثرات أكثر من 30 ألف ريال في اسم المتقدم
  • رخصة خصوصي أو عمومي
  • عدم وجود متأخرات لقرض اجتماعي

يتم التقديم للأشخاص المستفيدين أو التابعين لهم من قبل الضمان عبر تسجيلهم عن طريق موقع الصندوق الخيري الاجتماعي عبر الإنترنت، مع إرفاق الوثائق التالية:

  • الوضع الراهن للمستفيد، تُعطى للمستفيد من قبل مكتب الضمان
  • آخر مؤهل علمي دراسي للعميل
  • البطاقة الشخصية
  • رخصة القيادة
  • كرت العائلة

يقوم الصندوق الخيري بكفالة الشخص ودفع قيمة التأمين للسنة الأولى فقط.

فيما يتعلق بالتأمين، يقوم الشخص بتأمين السيارة على مدى خمس سنوات، ويقوم العميل بتجديد التأمين كل سنة تأمين شامل.

 

للتقديم ومزيد من التفاصيل؛ نرجو زيارة البوابة الوطنية للعمل “طاقات” على الرابط:
https://eservices.taqat.sa/Eservices_Individual/ProgramDetails.aspx?Id=7

 

اقرأ أيضًا:

خطوات قبول طلب فحص الخلفية عن طریق أبشر

المزيد
26 أغسطس، 2021

أوبر مصر تسقط المديونية عن بعض سائقيها لتحفيزهم على العمل عبر تطبيقها

أعلن أحمد خليل، المدير العام لشركة أوبر مصر، عن أن الشركة قررت إسقاط المديونية عن بعض السائقين كخطوة تشجيعية وتحفيزية لهم للعمل عبر التطبيق.

 

أوبر مصر تلغي المديونية عن السائقين لتحفيزهم على العمل ضمن تطبيقها

أضاف خليل إلى أن الشركة عملت في الفترة القليلة الماضية على تقديم تسهيلات للسائقين وخلق بيئة عمل أكثر إنتاجية لشركاء النجاح من السائقين العاملين معها.

من هذه التسهيلات تغيير آلية دفع السائقين لرسوم خدمة الشركة، حيث أتاحت أوبر ذلك بشكلٍ مباشر للسائقين من خلال التطبيق.

كما أوضح خليل أن الشركة قررت التنازل عن المديونية المتأخرة لبعض السائقين لمرة واحدة فقط تقديرًا للظروف الصعبة وتعثرهم في سداد مستحقات الشركة عند وصول متأخرات رسوم الخدمة إلى حد معيّن تحدده أوبر.

لقد بدأنا بمرحلة أولى تضم عدداً من السائقين، وسوف تكون هناك مراحل أخرى تشمل سائقين آخرين في الأسابيع المقبلة.. أحمد خليل

 

اقرأ أيضًا:

إيرادات أوبر تسجل معدلات أعلى من المتوقع في الربع الثاني لهذا العام

مع تعافي الطلب، أوبر تتطلع لما هو أبعد من خدمات توصيل الركاب

المصدر

المزيد
26 أغسطس، 2021

أوبر تعزز إجراءات السلامة عند استخدام التطبيق لعملائها الطلاب

دخلت أوبر في شراكة مع الرابطة الدولية لمسؤولي إنفاذ القانون في الحرم الجامعي ومؤسسة What My Name Foundation لتثقيف طلاب الجامعات بشأن أمان مشاركة الرحلات.

 

تعزيز إجراءات السلامة للطلاب خلال طلب توصيل أوبر

تقوم اوبر بإرسال رسائل بريد إلكتروني ورسائل داخل التطبيق إلى جميع المستخدمين في الولايات المتحدة وكندا للتأكد من أنهم على دراية بطرق البقاء آمنًا أثناء استخدام خدمة مشاركة الرحلات.

من ضمن هذه الإجراءات، ميزة “التحقق من رحلتك” التي تمنح الركاب رمزًا فريدًا مكونًا من 4 أرقام لإخبار السائقين قبل بدء رحلتك.

كما يوفر التطبيق ميزة “مشاركة رحلتي” التي تتيح للركاب مشاركة المعلومات حول رحلتهم مع صديق مقرب أو أحد أفراد العائلة.

وتقول أوبر إنه يمكن للركاب مشاركة موقعهم واسم السائق وصورته ولوحة ترخيص السيارة.

بالإضافة إلى ذلك، أضافت أوبر “زر الطوارئ” في مجموعة أدوات التطبيقات الخاصة بها. سيسمح هذا الخيار للركاب والسائقين بالاتصال بالطوارئ وتزويدهم بمعلومات مفصلة عن رحلتهم، بما في ذلك موقعهم المباشر.

شددت شركة التوصيل ومشاركة الرحلات أيضًا على استخدام فحوصات خلفية السائقين، وهي تطلب الآن من السائقين الخضوع لفحوصات جنائية مستمرة.

هدفنا هو تثقيف الدراجين حول جميع الموارد المتاحة للمساعدة في الحفاظ على سلامتهم ، ونحن ممتنون للشراكات التي تساعدنا في تثقيف الطلاب.

تم إنشاء مؤسسة What My Name Foundation بعد الوفاة المأساوية لطالبة جامعة جنوب كاليفورنيا سامانثا جوزيفسون البالغة من العمر 21 عامًا، التي قُتلت في عام 2019 بعد دخولها ما اعتقدت أنه أوبر.

 

اقرأ أيضًا:

عملاء اوبر يبلغون عن صعوبات متزايدة بحجز رحلاتهم في لندن

اوبر تلزم الموظفين بالتطعيم ضد كورونا وتؤجل عودتهم للمكاتب

المصدر

المزيد
21 أغسطس، 2021

شراكة بين أوبر وشركة GetUpside لتقديم عروض ترويجية للسائقين وموظفي التوصيل

قالت شركة أوبر تكنولوجيز إنها دخلت في شراكة مع شركة GetUpside الناشئة لتكنولوجيا البيع بالتجزئة والتي ستسمح لسائقيها وموظفي التوصيل في الولايات المتحدة بالحصول على استرداد نقدي وخصومات في محطات الوقود والمتاجر.

 

أوبر تدخل في شراكة مع GetUpside لتحفيز السائقين على العودة للتطبيق والاستفادة من العروض الترويجية

تأتي هذه الخطوة في الوقت الذي تكافح فيه الشركة في الولايات المتحدة بسبب النقص في السائقين حيث يرتد الطلب بقوة من أدنى مستوياته الوبائية.

قالت أوبر في وقت سابق من هذا الشهر إن الركاب عادوا إلى منصتها بأعداد أكبر في يوليو، وتتوقع أن يستمر هذا الاتجاه في الأشهر المقبلة، إلى جانب طلبات توصيل الطعام الآخذة بالارتفاع.

قالت شركة GetUpside إن سائقي سيحصلون على وصول مجاني إلى العروض الترويجية عبر تطبيقها بموجب الشراكة التي بدأت في وقت سابق من هذا الشهر.

تقدم GetUpside ومقرها واشنطن العاصمة للمستخدمين عروضًا ترويجية مخصصة من خلال تطبيقها.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر في طريقها لتحقيق الربحية بالرغم من خسائر الربع الثاني هذا العام

أوبر تطرح سندات بقيمة 1.5 مليار دولار لتمويل صفقة الاستحواذ على Transplace

 

المصدر

المزيد
20 أغسطس، 2021

أوبر تلزم الموظفين بالتطعيم ضد كورونا وتؤجل عودتهم للمكاتب

وفقًا للمدير التنفيذي لشركة أوبر، دارا خسروشاهي، هناك نوعان من العاملين: موظفي المكاتب والسائقين. إلى جانب الاختلافات في الرواتب والمزايا، سيكون هناك عامل آخر للتمايز بين النوعين، حيث سيُطلب من العاملين في المكاتب التطعيم ضد فيروس كورونا المستجد، بينما لا يُلزم السائقون بذلك.

أوبر تُلزم موظفيها بالتطعيم قبل استئناف العودة للعمل من المكاتب

خلال مقابلة مع CNBC، شرح خسروشاهي الأسباب الكامنة وراء متطلبات التطعيم في أوبر.

أوضح خسروشاهي أن مطالبة العاملين في المكاتب ذوي الياقات البيضاء يتماشى مع المخاوف الصحية والمتغيرات وحقيقة أنهم يعملون معًا في المكتب لمدة تتراوح بين 8-10 ساعات في اليوم.

وقالت الشركة إنها ستؤجل عودة موظفيها للمكاتب وتفويض التطعيم بدلًا من ذلك.

أما فيما يتعلق بالسائقين، فقد أخبرت اوبر أنه من “العدل” إعطاء الأولوية لصحة السائقين خاصةً أنهم يتشاركون مع الركاب نفس المساحة الضيقة، لكن لم تقرر الشركة بعد القيام بذلك.

بدلًا من ذلك، طلبت من السائقين اتخاذ الاحتياطات مثل ارتداء الأقنعة وترك النوافذ مفتوحة.

قال خسروشاهي: “سيكون من العدل طلب لقاحات للركاب والسائقين على حد سواء”. “لدينا أكثر من 100 مليون راكب وسائق يتنقلون معًا باستمرار على أساس شهري ونعتقد أن الدفع، الذي ندعمه تمامًا، يجب أن يكون للحكومة لتلقيح الناس، وتطعيم الجميع في أسرع وقت ممكن حتى نتمكن من نعود إلى الحياة الطبيعية”.

وتابع خسروشاهي أن ما لم تكن أوبر مرتاحة له هو تكليف الملايين من الناس بالتطعيم. وبالمقارنة، فإن الشركة لديها أكثر من 22000 موظف، ويعتبر العديد من سائقيها مقاولين.

في الوقت الحالي، تسعى الشركة إلى تطعيم الموظفين، وربما في المستقبل القريب تنتقل لدعم خطط وبرامج تطعيم السائقين.

يُذكر أن الشركة قدمت في أكثر من دولة رحلات مجانية لمراكز التلقيح للعملاء. كما عرضت حوافز للسائقين تتمثل بالحصول على التطعيم مقابل تشجيعهم للعودة إلى الطريق والعمل عبر منصتها، خاصةً في ظل عزوف سائقي شركات التوصيل عبر التطبيقات الذكية عن العمل في ظل تدني الأجور والمخاوف الصحية.

اقرأ أيضًا:

النقص في السائقين يهدد قدرة أوبر على التعافي الكامل في الربع الثاني من العام

سائقو أوبر في الولايات المتحدة يفتقدون الاستقلالية برغم مزايا الاقتراح 22

المصدر

المزيد
11 أغسطس، 2021