كيف وصلت قيمة كريم لأكثر من مليار دولار بعد 4 سنوات فقط من التأسيس؟

منذ أن دخلت شركة كريم أسواق الشرق الأوسط في عام 2012، حقّقت الشركة إنجازات ضخمة ابتداءًا من مقرها في دبي وصولًا إلى أكثر من 52 مدينة في مختلف أنحاء المنطقة، حتى باتت تنافس شركة أوبر بقوة وصولًا إلى عام 2019 حيث تم الاستحواذ على الشركة من قِبل أوبر.

 

كريم Careem، شركة التوصيل الأضخم في الشرق الأوسط..

تطبيق كريم

الشركة التي تُعتبر أضخم شركات التوصيل والنقل في الشرق الأوسط، تُعتبر الأضخم من نوعها في سوق المملكة العربية السعودية. إذ تُعتبر فعليًا أكبر شركة بفريق عمل سعودي في المملكة.

ومنذ تأسيسها، تخصّصت أعمال كريم في توصيل الركاب عبر حجز الرحلات من تطبيقها عبر الهواتف الذكية. شيئًا فشيئًا، طوّر التطبيق حتى أعلنت الشركة عن إطلاق النسخة الأكثر شمولية منه Super App، الذي وفّر إلى جانب توصيل الركاب خدمات أخرى كتوصيل الطرود، توصيل طلبات البقالة، الدفع عبر البطاقة الائتمانية، وعدا ذلك.

كل من تطبيق أوبر وكريم، يعملان على مبدأ مشاركة الركوب من خلال الهواتف الذكية. بحيث يستطيع أي مواطن لديه سيارة ذات مواصفات فنية مناسبة أن يعمل مع الشركتيْن، ونقل الركاب وأغراض أخرى، من نقطة الطلب إلى نقطة الوصول دون اضطرار العميل للانتظار بالشارع.

 

أرباحها وصلت حتى 60 مليون دولار في أول أربع سنوات من التأسيس..

منذ تأسيسها، وقبل أن تستحوذ اوبر على أعمال الشركة في الشرق الأوسط، حظيت شركة كريم بحصة سوقية ضخمة جاوزت حصة شركة اوبر في ذلك الوقت في غالبية المدن التي تعمل فيها أوبر في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وباكستان.

وذكر مدثّر شيخة، الشريك المؤسس لشركة كريم، أن الشركة جمعت حوالي 60 مليون دولار في نوفمبر من عام 2016، بعد أربع سنوات من تأسيس أعمال الشركة بمبلغ قدره 100 ألف دولار فقط، عبر استثمار قادته مجموعة أبراج الاستثمار المباشر لجمع رأس المال.

 

السعودية، أكبر أسواق كريم في الشرق الأوسط..

بحسب إحصاءات الشركة، فإن السوق السعودي يُعتبر من أكبر أسواق الشركة في الشرق الأوسط. حيث أصبحت كريم فعليًا أكبر شركة بفريق عمل سعودي.

وكانت الشركة قد أطلقت خدمة التوصيل تجريبيًا في فبراير 2017 في مكة المكرمة، ومع نجاحها أطلقت الخدمة في أبريل من نفس العام في منطقتي الرياض والقصيم بالسعودية، وواصلت الانتشار في السعودية وجميع الدول الـ12 التي تعمل فيها شركة كريم في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا وباكستان.

يُذكر أن الشركة كانت قد واجهت مشكلة كبيرة في بداية تأسيسها في عام 2012 في المنطقى بسبب عدم توافر البطاقات الائتمانية لدى عملائها، لذلك كانت سباقة في فتح قبول الرحلات عن طريق الدفع النقدي ما جعلها تنمو بشكل كبير وزاد من عدد الرحلات التي تقدمها للعملاء.

لا تزال أعمال كريم تنمو باستمرار. اليوم أصبحت الشركة من أضخم شركات التوصيل في الشرق الأوسط، وتوسّعت أعمالها بشكل كبير تزامنًا مع إطلاق تطبيق Super App الذي جعل من إتمام المهام أكثر سهولة ويسر.

المصدر

اقرأ أيضًا:

مميّزات تقدمها شركة كريم لعملائها الأفراد والعاملين فيها

كريم تسمح للموظفين بالعمل عن بعد بشكل دائم في 13 دولة

المزيد
27 أكتوبر، 2020

كريم تطلق حملة جديدة للترويج لتطبيقها الشامل Super App

في شهر يونيو الماضي، اطلقت كريم تطبيقها الشامل Super App الذي يتضمّن خدمات متنوعة ضمن 3 مجالات رئيسية: خدمات النقل، خدمات توصيل الأغراض، وخدمات تحويل الأموال.

اليوم، تعتزم الشركة إطلاق حملة ترويجية عالمية لتطبيقها الذي أحدث ثورة كبيرة في عالم النقل والتنقّل، تستعرض خلالها أهم وأبرز مزايا التطبيق.

 

حملة ترويجية عالمية لتطبيق كريم Super App تحت شعار “أكثر من مجرد تطبيق”

تطبيق كريم super app

الشركة التي أطلقت على حملتها الترويجية شعار “أكثر من مجرد تطبيق”، تعتزم أن تُسلّط الضوء على الخدمات المتنوّعة التي يُمكن للعميل إنجازها من خلاله.

حيث تستعرض الحملة عددًا من التجارب الواقعية التي يعيشها الناس في حياتهم اليومية، وتُركّز على أبرز النواحي التي يُغطيها التطبيق في حياة الناس، وهي: التنقل، توصيل الطعام، توصيل السلع، توصيل أغراض البقالة، خدمات الدفع والمكافآت في المجتمعات المعاصرة.

حيث تُظهر الحملة كيف أصبح إنجاز هذه المهام أكثر سهولة مع ضغطة زر واحدة يُوفرها تطبيق كريم في المناحي المذكورة المختلفة، وبكل سلاسة وسهولة.

 

بطل الحملة، اللون الأخضر..

تعمّدت كريم أن يكون اللون الأخضر بطل حملتها الترويجية لما يبثّه من قيم إيجابية وحياة وحيوية في أي عمل. وتكرر اللون في أكثر من إطار في حملتها التي شارك فيها طيفٌ واسع من الممثلين، في إشارة إلى تنوع أطياف عملاء كريم التي تعمل في 13 سوق في الشرق الأوسط.

هيا كلبونة، مديرة شؤون العلامة التجارية في كريم، علّقت على هذه الحملة: “تستوحي الحملة فكرتها من أهداف شركة كريم التي يلخصها شعارها: تطبيق واحد، تعب أقل، حياة أفضل، وتشير الجملة الأخيرة لحياة أسهل بلا قيود تشبه الخيال. وتهدف شركة كريم لتحسين حياة مستخدمي تطبيقها من خلال توفير حلول لأغلب العقبات التي تواجههم”.

كما علّقت نهى زيد، مديرة شؤون التسويق في كريم، قائلة: “تولي شركة كريم اهتمامًا باحتياجات الناس، ولذا عملنا على تطوير تطبيق موحّد شامل يتيح لهم الوصول إلى جميع الخدمات اليومية الأساسية بسهولة وبضغطة واحدة. ويحرص تصميم التطبيق على تلبية الاحتياجات المحلية؛ بحيث يتمكن العملاء من الوصول مباشرةً إلى الخدمات التي يحتاجونها”.

يُذكر أن الحملة تم إعدادها بالكامل اعتمادًا على مواهب فريق الشركة الداخلي، وذلك بعد سنوات عديدة من العمل أكسبت الفريق خبرة كبيرة ليتّخذ هذه الخطوة الجريئة في تنفيذ حملة إعلانية ضخمة هي الأولى من نوعها.

وكانت شركة كريم قد أطلقت تطبيقها الشامل في يونيو الماضي ليستفيد منه أكثر من 6 مليون مستخدم. حيث يقوم المستخدم العادي بثلاث عمليات كل أسبوع عبر التطبيق. تُوفّر شركة كريم خدمات التنقل عبر السيارات وسيارات الأجرة والدراجات الهوائية والنارية في 13 بلدًا في الشرق الأوسط.

وحيث أن أعمال التنقل هي الحجر الأساسي ولبنة بناء الشركة، إلا أن الشركة وسّعت من خدماتها ليستفيد منها المستخدمين خاصةً في ظل الحد من الحركة بفعل الإجراءات الوقائية لمحاربة فيروس كورونا المستجد، ما أكسب الخدمات التي يُقدّمها تطبيق كريم Super App ميزة إضافية كونه يُنجز مهام يومية للمستخدمين وهم في منازلهم، وبضغطة زر واحدة.

حيث تسمح الخدمات الإضافية للمستخدمين بطلب أو توصيل أي سلعة، سواء سلع غذائية أو أدوية أو ألعاب وحتى الحيوانات الأليفة. ويُتيح نظام الدفع عبر التطبيق إمكانية تعبئة رصيد الهاتف المحمول أو تسديد الفواتير، وإمكانية إرسال رصيد إلى مستخدمين آخرين.

كما يُتيح برنامج مكافآت كَريم للمستخدمين إمكانية استبدال النقاط التي يتم كسبها مع كل عملية شراء أو تنقل، والحصول عبرها على رحلات مجانية والعديد من الميّزات الرائعة.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

كريم تطلق تطبيق Super App متعدد الخدمات

كريم السعودية توسع نطاق خدماتها تماشيا مع احتياجات الزبائن المتنوعة

المزيد
24 أكتوبر، 2020

مميّزات تقدمها شركة كريم لعملائها الأفراد والعاملين فيها

تُعتبر شركة كريم من الشركات التي يُضرب بها المثل في نجاح المشاريع والشركات التي استطاعت أن تُحدث طفرة كبيرة في مجالها عبر توظيف التكنولوجيا المتطوّرة لخدمة العملاء بأساليب مبسّطة ومبتكرة.

الشركة التي تتّخذ من دبي مقرًا لها، والتي تأسست في عام 2012، تعتبر من الشركات الرائدة في مجال توصيل الأفراد والنقل التشاركي في منطقة الشرق الأوسط، وهي اليوم مملوكة لصالح شركة أوبر تكنولوجيز بعد أن استولت عليها العام الماضي في صفقة مالية ضخمة.

 

كيف نجحت شركة كريم في سوق النقل التشاركي؟

العديد من العوامل ساهت في نجاح شركة كريم وتسجيل نفسها كأضخم شركة نقل وتوصيل أفراد في الشرق الأوسط. أبرز هذه العوامل:

  1. توظيف الشركة التقنية الحديثة في الربط بين العملاء والعاملين، وابتكار تطبيق مبسّط شامل لكافة خدماتها.
  2. العمل على مبدأ الثقة وترسيخ هذا المبدأ بين العاملين والأفراد العملاء. فالشركة تُضمّن خاصية تتبع سير الرحلات ليشعر العميل بالأمان أثناء الرحلة.
  3. تقديم الشركة العديد من العروض والحسومات على خدماتها، إضافةً إلى برنامج نقاط الولاء التي يحصل عليها العملاء ويُمكنهم استبدالها برحلات مجانية أو التبرع بها لجمعيات خيرية معروفة وذات مصداقية عالية.

 

ميّزات فريدة تُقدّمها شركة Careem لعملائها المميّزين..

نقل الأفراد

  1. تحرص الشركة على اختيار سائقين ذوي ثقة ومصداقية عالية. حيث تُخضع السائق إلى العديد من الإجراءات قبل ضمّه رسميًا إلى منصة العمل، مثل الكشف عن صفحته الجنائية والتأكد من حسن سيره وسلوكه. الأمر الذي يجعل الشركة من أكثر شركات توصيل الأفراد أمانًا وموثوقية.
  2. يعرض تطبيق كريم للعميل البيانات الخاصة بالسائق عند حجز الرحلة، مثل صورته الشخصية واسمه الكامل، فضلًا عن موديل سيارته ولونها، ما يبعث بالعميل شعورًا بالاطمئنان أثناء سير الرحلة.
  3. خاصية تقييم السائق التي يمنحها التطبيق للعميل ما يوّفر خدمة أفضل وتحفيز أكبر للسائقين على إتقان عملهم والتعامل بلباقة مع العملاء.
  4. ميزة إضافية يحصل عليها العملاء هو استمتاعهم بتوصيلات مجانية في بداية تعاملهم مع الشركة، وتحمّل الشركة المصاريف كاملةً عن هذه العروض.

 

أهم الميّزات التي تُقدّمها كريم للعاملين فيها..

مميزات كريم

كما تحرص الشركة على إرضاء العميل عبر حزمة من الخدمات والميّزات، تحرص الشركة كذلك على إرضاء العاملين فيها عبر تقديم كل سبل الراحة لهم وخدمات فريدة.

  1. أبرز هذه الميّزات هي منح السائق الحرية في اختيار ساعات عمله، فالشركة لا تُقيّد السائق بساعات عمل معيّنة، ولا تُلزمه على إتمام حد أدنى من ساعات العمل يوميًا أو أسبوعيًا، ما يوفّر للسائق الحرية في العمل خاصةً إن كان عمله مع كريم كعمل إضافي بعد الدوام الرئيسي أو الدراسة.
  2. منح السائق نقاط مكافأة إن أتم عدد ساعات عمل معيّنة خلال أسبوع، كذلك إذا حصل على تقييم يفوق 4.9 من تقييم العميل.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

كريم تتوقع تعافي أنشطة توصيل الركاب من تداعيات الجائحة أسرع من المتوقع

المزيد
22 أكتوبر، 2020

احتياطات يجب اتخاذها عند حجز رحلة مع أوبر أو كريم

في مثل هذه الظروف الاستثنائية التي يعيشها العالم، والحرص على تجنّب الإصابة بعدوى كوفيد-19 خاصةً خلال تأدية الأعمال اليومية والاضطرار للخروج من المنزل، فإن اختيار طريقة آمنة للتنقل بات مطلبًا رئيسيًا. من هنا حرصت أوبر وكريم على توفير الظروف الآمنة الملائمة للتنقل بكل ثقة واطمئنان للركاب خلال الجائحة.

 

احتياطات يتوّجب الأخذ بها عند حجز رحلة عبر أوبر أو كريم..

حجز رحلة أوبر

أطلقت أوبر وكريم مجموعة من القواعد والمبادرات الجديدة للمساعدة في الحفاظ على سلامة السائقين والركاب. على سبيل المثال، دخلت في شراكة مع Unilever لتوزيع مستلزمات النظافة والتعقيم للسائقين والدرّاجين في جميع أنحاء أوروبا ومنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، بالإضافة إلى توفير أكثر من 8000 معقّم يدين وبخاخات تنظيف ومناديل للسائقين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا اعتبارًا من يونيو.

في المرة المقبلة التي تُقرر فيها حجز رحلة عبر أوبر أو كريم، إليك 5 احتياطات يتوجّب عليك الأخذ بها لضمان سلامتك وسلامة السائقين..

 

  • 1- ارتدِ قناعًا، إنه القانون!

يعلم الجميع أن معظم الحكومات أمرت جميع الأفراد بارتداء قناع أو غطاء للوجه عند الخروج. ما لا يعرفه البعض هو أن شركة مثل اوبر قد جعلت هذا الأمر شرطًا للركوب مع مركباتها.

في بعض البلدان مثل الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية، يُسمح للسائقين بإلغاء أي طلب إذا كان الراكب لا يرتدي قناعًا، دون تكبد أي عقوبة. لن يتمكن السائقون أيضًا من تسجيل الدخول إلى التطبيق وقبول الطلبات إذا لم يكونوا يرتدون قناعًا.

فقد أدرجت الشركة خيار ملاحظات جديدة في التطبيق يحدد ما إذا كان السائق لا يرتدي قناعًا. أي شخص يتم الإبلاغ عنه بشكل متكرر لانتهاكه سياسات الأمان الجديدة يخاطر بفقدان الوصول إلى تطبيق أوبر.

 

  • 2- لا تلمس شيئًا خلال الركوب

في عالم كوفيد-19، حاول أن لا تلمس أي سطح داخل وخارج السيارة إلا للضرورة فقط، فأنت لا تعلم من كان قبلك وما آخر ما التصق بتلك الأسطح. سيكون لدى معظم السائقين مطهّر لليدين متاح للركاب، لذلك لا تتردد في طلبه عند الحاجة وتعقيم يديك قبل الركوب وبعده. الأفضل أن ترتدي قفازات ما يُجنّبك المشكلة بأكملها.

 

  • 3- اترك النافذة مفتوحة

في حين أن الفيروس التاجي ينتقل بشكل عام من خلال ملامسة رذاذ من شخص مصاب، والذي يحدث عادة من خلال لمس الأسطح الملوثة، فإنه يمكن أن ينتقل أيضًا عن طريق استنشاق الرذاذ العالق في الهواء، وهو ما أقرته منظمة الصحة العالمية مؤخرًا. يمكن أن يبقى الرذاذ في الهواء لساعات ويكون أكثر خطورة في الأماكن المزدحمة أو الضيقة، كما هو الحال في السيارة.

 

  • 4- اركب في المقعد الخلفي دائمًا

العديد من سائقي أوبر وكريم ليسوا سائقي سيارات أجرة، لكنهم أشخاص عاديين يبحثون عن مصدر دخل جديد، يجد الركاب خاصةً في منطقة الشرق الأوسط أنه سيكون أكثر ودية واحترامًا لو جلسوا في المقعد الأمامي، ما يجعل الحديث أكثر ودية مع السائق والتجربة أكثر متعة.

الآن، من أجلك وأجل السائق، من الأفضل الالتزام بالجلوس في المقعد الخلفي. في كثيرٍ من الحالات، يقوم السائقون بفرض هذا الأمر على الركاب في زمن الجائحة.

 

  • 5- اختر طرق الدفع بدون تلامس أو عبر تحويل الأموال داخل التطبيق

في الوقت الذي يتزايد فيه استخدام طرق الدفع عبر البطاقات الذكية، لا يزال الناس في العالم العربي يضعون المزيد من المخزون النقدي المادي في جيوبهم، كما يتضح من شعبية الدفع عند الاستلام عند الطلب عبر الإنترنت. مع ذلك، هذه هي المرة التي تريد فيها استخدام تقنية عدم التلامس عند الدفع. الأفضل من ذلك، اشحن حسابك في أوبر أو كريم بأموال في وقت مبكر وادفع للسائق بهذه الطريقة.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

بروتوكولات أوبر الجديدة للتعايش مع كوفيد-19

أوبر تمنح السائق حق إلغاء الرحلة في حال عدم التزام الركاب بإجراءات الوقاية

المزيد
27 أغسطس، 2020