شراكة جديدة بين أوبر و هيونداي لتعزيز النقل عبر المركبات ذاتية القيادة

عادت أوبر مجددًا إلى مجال القيادة الذاتية بالتعاون مع شركة موشنال، من خلال اتفاقية مع هيونداي أيونيك مدتها 10 سنوات، يتم على إثرها استخدام شركة نقل الركاب لنظام روبوتاكس لتوصيل الركاب وتسليم البضائع بخدمات نقل بدون سائق.

الرئيس والمدير التنفيذي لشركة موشنال، كارل إجنما، قال إن هذه الاتفاقية مفيدة في تبني محور الروبوت بشكل أوسع. وأضاف أن لدى موشنال القدرة على الوصول إلى ملايين العملاء وخارطة طريق للتوسع بشكل كبير على مدى السنوات العشر القادمة.

كما عبّرت الشركة عن فخرها بتعاونها مع أوبر لإضفاء الحيوية على خدمات النقل بدون سائق والتسليم في المدن بجميع أنحاء الولايت المتحدة.

 

أوبر تقدم رحلات ذاتية القيادة عبر تقنيات هيونداي بالشراكة مع موشنال

بموجب الصفقة، تأمل أوبر أن توسع خدمة المركبات الذاتية المستقلة في جميع أنحاء الولايات المتحدة، على أن تتم الرحلات الأولى في غضون الأشهر الثلاثة المقبلة.

هذه الخطوة الاستراتيجية تشير إلى رغبة أوبر في جعل الركوب مربحًا في يومٍ من الأيام، مع التأكيد أن المركبات ذاتية لن تحل محل السائقين وشركات التوصيل في يومٍ من الأيام، لكن الشركة بحاجة لشبكة هجينة في المستقبل.

 

حلم أوبر في القيادة الذاتية يتحقق

لطالما كانت تقنية القيادة الذاتية لعبة أوبر منذ البداية. بدأت الشركة بوحدة القيادة الذاتية الخاصة بها، Uber ATG، والتي باعتها للشركة الناشئة أورورا بعد تداعيات كورونا الاقتصادية وخسارتها الفادحة في قسم توصيل الركاب. بموجب اتفاقية البيع، حصلت اوبر على حصة 26% في أورورا، ما أدى منذ ذلك الحين إلى انخفاض الميزانية العمومية لشركة النقل.

كجزء من شراكة أوبر مع موشنال، ستستخدم شركة توصيل الركاب بياناتها لمشاركة رؤى حول كيفية تخصيص مركبات موشنال وموقعها لتوجيه معظم الرحلات وتقليل وقت تعطل السيارة والأميال غير الضرورية التي يتم قطعها.

جديرٌ بالذكر أن موشنال هي مشروع مشترك طورته هيونداي، وأوبتيف لاختبار المركبات ذاتية القيادة بالكامل منذ عام 2021.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر تضع سقفًا زمنيًا للتحول إلى السيارات الكهربائية في أمريكا

أوبر تتيح خاصية “الاطمئنان على سلامة الركاب” لزيادة معايير الأمان

المصدر

المزيد
17 أكتوبر، 2022

أوبر تطلق خدمة نقل المرضى إلى مراكز العلاج في أستراليا

أطلقت شركة أوبر خدمة جديدة لدعم القطاع الصحي في أستراليا تعمل من خلالها على توفير النقل غير الطارئ للمواعيد الطبية.

 

أوبر تتيح خدمة جديدة لتوصيل المرضى في أستراليا

ستتيح الخدمة الجديدة للأطباء والمراكز الطبية جدولة وإدارة ودفع رسوم المشاوير للمرضى ومقدمي الرعاية في مركز رقمي واحد، مما يسمح للركاب بالوصول إلى وسائل النقل حتى بدون هاتف ذكي.

سام براون، رئيس أعمال اوبر في أستراليا، إن الخدمات “ستساعد في تبسيط خدمات النقل للرعاية الصحية، وتقليل الضغط الذي تسببه المواعيد الضائعة، وتحسين تجربة المريض بشكل عام”.

وأضاف إن خدمة “أوبر هيلث” ستساعد في توفير وسائل النقل لرعاية أولئك الذين قد لا يكون لديهم طريقة خاصة بهم للوصول إلى موعد مهم أو العودة منه، وهي أيضًا إحدى الطرق التي نعمل بها لتوفير فرص كسب جديدة للسائق”.

تهدف اوبر من خلال توسعها في الخدمات الصحية إلى إثبات أن نموذج عملها يسود كل جانب من جوانب الحياة.

سعت النقابات العمالية إلى الطعن في مزاعم شركات اقتصاد الوظائف المؤقتة أن عمالها مقاولون مستقلون وليسو موظفين. إلا أن قرارًا صدر من المحكمة العليا مؤخرًا والذي أعطى الأولوية لتشكيل العقد بدلًا من أنماط العمل، ترك التنظيم أفضل فرصة لتحسين ظروف العمال.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر توسع أعمالها بالشراكة مع علامة تجميل أمريكية

تطبيق أوبر يتيح خدمة حجز رحلات بالقطارات والباصات في المملكة المتحدة

المصدر

المزيد
27 أغسطس، 2022

تلقيت طلب مشوار أثناء إجراء مشوار آخر، كيف أتصرف؟

في بعض الحالات، قد يرسل تطبيق أوبر طلب مشوار جديد أثناء إجراء مشوار حالي أو عند اقترابك من الوجهة النهائية للمشوار الحالي.

يقوم التطبيق بذلك لمساعدتك على تقليل وقت الانتظار بين الرحلات، خاصةً إن كانت الطلبات الجديدة على مقربة من نقطة نزول الراكب، بالتالي لن تحتاج وقتًا طويلًا للوصول إليه وستقلل من وقت انتظارك للرحلة المقبلة.

 

كيفية قبول طلب مشوار جديد أثناء إجراء رحلة حالية

عند قبول طلب جديد أثناء إجراء رحلة مع راكب حالي، سيقوم التطبيق بإعادة توجيهك إلى الوجهة الحالية إلى حين اكتمالها.

بعد نزول الراكب وإنهاء الرحلة والتقييم، سيتم توجيهك إلى موقع التقاط الراكب الجديد.

 

اقرأ أيضًا:

كيف تتصرف إن تم حساب مسافة المشوار بشكل غير صحيح؟

ما سبب وصول رسالة “حسابك معرض للإيقاف” لسائق أوبر؟ وكيف تتصرف؟

ما هي الأسباب التي تؤدي لحظر حساب كابتن كريم أو تعطيله؟

المصدر

المزيد
23 أغسطس، 2022

أوبر توسع أعمالها بالشراكة مع علامة تجميل أمريكية

انضمت العلامة التجارية العالمية “ذا بودي شوب” إلى مجموعة متزايدة من العلامات التي تقدم خدمات التوصيل في نفس اليوم من خلال شراكتها مع أوبر، للسماح للمتسوقين بطلب منتجاتها عبر “اوبر إيتس”، كما جاء في بيان صحفي الاثنين الماضي.

بعد تجربة الخدمة بنجاح عبر “اوبر إيتس” و”كورنر شوب” في ستة أسواق عام 2020، ستوفر أوبر الآن منتجات “ذا بودي شوب” للمتسوقين في مدن أمريكية جديدة تشمل إلينوي، نيفادا، جورجيا، بنسلفانيا، ألاسكا، وهاواي، عبر ذراع التوصيل “إيتس”.

 

أوبر توسع خدمات التوصيل لديها بالشراكة مع “ذا بودي شوب”

بدءًا من 10 أغسطس، قدّمت اوبر أكثر من 2000 منتج من منتجات شركة مستحضرات التجميل الشهيرة. لن يتم تحصيل رسوم توصيل لأعضاء “اوبر وان” الذي يطلبون منتجات بسعر 15 دولارًا على الأقل.

يعد تعاون اوبر مع “ذا بودي شوب” جزءًا من الجهود المستمرة لدمج المزيد من متاجر البيع بالتجزئة ومحلات البقالة في منصتها وتزويد العملاء بعمليات تسليم سريعة.

“ذا بودي شوب” ليس الشريك الوحيد من غير منتجات البقالة الذي أضافته اوبر إلى نظامها الأساسي مؤخرًا. في نوفمبر 2021، أعلنت Bed Bath & Beyond أنها تعاونت مع شركة التوصيل لتقديم منتجات الأطفال، بما في ذلك الحفاضات، وأدوات الإسعافات الأولية والمناديل، من خلال منصة التوصيل.

في الوقت ذاته، ركّزت شركة اوبر على إضافة المزيد من متاجر البقالة والمتاجر الأساسية إلى مزيجها من تجار التجزئة. فقد اختبرت سلسة متاجر “كوستكو” عمليات التسليم في نفس اليوم مع “اوبر إيتس” في 25 موقعًا في الولايات المتحدة في يوليو 2021.

بهذا الصدد، تواجه شركة النقل الأمريكية منافسة شرسة مع عمالقة التكنولوجيا الآخرين الذي يتنافسون للحصول على حصة سوقية في سوق التوصيل بنفس اليوم.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر تقدم ميزات جديدة لخدمات توصيل البقالة في أمريكا

كريم تتيح الطلبات الجماعية في السعودية

المصدر

المزيد
19 أغسطس، 2022
Uber Lyft Strike

تعافي نشاط نقل الركاب في أوبر مع تراجع حدة أوميكرون

قالت أوبر إن أعمالها في مجال نقل الركاب تتعافى تزامنًا مع تباطؤ حدة متحور أوميكرون بشكل أسرع من المتوقع مع زيادة في الرحلات من المطارات وفتح المزيد من المكاتب للموظفين.

أضافت الشركة إن العملاء استمروا في طلب الطعام بمعدل مرتفع حتى شهر فبراير 2022.

على صعيد سوق الأسهم، ارتفع سهر أوبر بنحو 5% في تداولات ما قبل السوق.

 

أعمال نقل الركاب في أوبر تصل لأعلى مستوياتها بعد الوباء منذ 2019

قالت أوبر إنها تتوقع تحقيق أرباح معدلة قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك حوالي 130 – 150 مليون دولار في الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري، بارتفاع قدره 100 – 130 مليون دولار عن توقعاتها السابقة.

دارا خسروشاهي، الرئيس التنفيذي لشركة أوبر، قال: “إن أعمال التنقل لدينا تتعافى من أوميكرون بشكل أسرع بكثير مما توقعنا”. وأضاف إن المستهلكين حريصون على حجز رحلات السفر أو التنقل والتحرك خلال الليل بوتيرة أكبر من السابق.

بالإضافة للأخبار السابقة التي قالت إن الشركة ستقبل التعامل بالعملة الرقمية البيتكوين خلال المستقبل القريب، قالت أوبر إن إجمالي الحجوزات من المطارات زادت عن 50% على أساس شهري في فبراير وتتجه للارتفاع.

خلال ذروة الوباء، ازدهرت أعمال التوصيل في أوبر حيث أصبح المستهلكون أكثر اعتمادًا على طلب الطعام والبقالة عبر تطبيقات التوصيل على الإنترنت.

وقالت أوبر إن رحلات الركوب في فبراير لا تزال أقل بنسبة 10٪ من مستويات ما قبل الجائحة 2019 في نفس الشهر.

فيما انتعش إجمالي حجوزات التنقل لشهر فبراير إلى 95٪ مقارنة بشهر فبراير 2019.

على صعيد التسليم، أبلغت الشركة عن بلوغ إجمالي الحجوزات أعلى مستوى له على الإطلاق في فبراير.

 

اقرأ أيضًا:

كيفية رفع تقييم السائق وتحسينه

كيف أعرف مديونية أوبر؟ وما هي بطاقات الدفع المقبولة؟

المصدر

المزيد
10 مارس، 2022

مميّزات تقدمها شركة كريم لعملائها الأفراد والعاملين فيها

تُعتبر شركة كريم من الشركات التي يُضرب بها المثل في نجاح المشاريع والشركات التي استطاعت أن تُحدث طفرة كبيرة في مجالها عبر توظيف التكنولوجيا المتطوّرة لخدمة العملاء بأساليب مبسّطة ومبتكرة.

الشركة التي تتّخذ من دبي مقرًا لها، والتي تأسست في عام 2012، تعتبر من الشركات الرائدة في مجال توصيل الأفراد والنقل التشاركي في منطقة الشرق الأوسط، وهي اليوم مملوكة لصالح شركة أوبر تكنولوجيز بعد أن استولت عليها العام الماضي في صفقة مالية ضخمة.

 

كيف نجحت شركة كريم في سوق النقل التشاركي؟

العديد من العوامل ساهت في نجاح شركة كريم وتسجيل نفسها كأضخم شركة نقل وتوصيل أفراد في الشرق الأوسط. أبرز هذه العوامل:

  1. توظيف الشركة التقنية الحديثة في الربط بين العملاء والعاملين، وابتكار تطبيق مبسّط شامل لكافة خدماتها.
  2. العمل على مبدأ الثقة وترسيخ هذا المبدأ بين العاملين والأفراد العملاء. فالشركة تُضمّن خاصية تتبع سير الرحلات ليشعر العميل بالأمان أثناء الرحلة.
  3. تقديم الشركة العديد من العروض والحسومات على خدماتها، إضافةً إلى برنامج نقاط الولاء التي يحصل عليها العملاء ويُمكنهم استبدالها برحلات مجانية أو التبرع بها لجمعيات خيرية معروفة وذات مصداقية عالية.

 

ميّزات فريدة تُقدّمها شركة Careem لعملائها المميّزين..

نقل الأفراد

  1. تحرص الشركة على اختيار سائقين ذوي ثقة ومصداقية عالية. حيث تُخضع السائق إلى العديد من الإجراءات قبل ضمّه رسميًا إلى منصة العمل، مثل الكشف عن صفحته الجنائية والتأكد من حسن سيره وسلوكه. الأمر الذي يجعل الشركة من أكثر شركات توصيل الأفراد أمانًا وموثوقية.
  2. يعرض تطبيق كريم للعميل البيانات الخاصة بالسائق عند حجز الرحلة، مثل صورته الشخصية واسمه الكامل، فضلًا عن موديل سيارته ولونها، ما يبعث بالعميل شعورًا بالاطمئنان أثناء سير الرحلة.
  3. خاصية تقييم السائق التي يمنحها التطبيق للعميل ما يوّفر خدمة أفضل وتحفيز أكبر للسائقين على إتقان عملهم والتعامل بلباقة مع العملاء.
  4. ميزة إضافية يحصل عليها العملاء هو استمتاعهم بتوصيلات مجانية في بداية تعاملهم مع الشركة، وتحمّل الشركة المصاريف كاملةً عن هذه العروض.

 

أهم الميّزات التي تُقدّمها كريم للعاملين فيها..

مميزات كريم

كما تحرص الشركة على إرضاء العميل عبر حزمة من الخدمات والميّزات، تحرص الشركة كذلك على إرضاء العاملين فيها عبر تقديم كل سبل الراحة لهم وخدمات فريدة.

  1. أبرز هذه الميّزات هي منح السائق الحرية في اختيار ساعات عمله، فالشركة لا تُقيّد السائق بساعات عمل معيّنة، ولا تُلزمه على إتمام حد أدنى من ساعات العمل يوميًا أو أسبوعيًا، ما يوفّر للسائق الحرية في العمل خاصةً إن كان عمله مع كريم كعمل إضافي بعد الدوام الرئيسي أو الدراسة.
  2. منح السائق نقاط مكافأة إن أتم عدد ساعات عمل معيّنة خلال أسبوع، كذلك إذا حصل على تقييم يفوق 4.9 من تقييم العميل.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

كريم تتوقع تعافي أنشطة توصيل الركاب من تداعيات الجائحة أسرع من المتوقع

المزيد
22 أكتوبر، 2020

أوبر تطلق خدمة توصيل الأدوية إلى جانب خدماتها الأخرى

منذ إطلاقها في البداية كخدمة مشاركة في الركوب في عام 2011، توسعت أعمال أوبر لتقديم مجموعة واسعة من الخدمات – من توصيل الركاب، إلى توصيلات المطاعم، إلى ركوب طائرات الهليكوبتر والمزيد.

الآن، تطلق أوبر خدمة جديدة، توصيلات الوصفات الطبية، وهي مصممة خصيصًا لمساعدة المرضى على تلقي الأدوية التي يحتاجونها بشدة دون عناء التوجه إلى الصيدليات وأماكن بيعها.

 

أوبر تتجه إلى توصيل الوصفات الطبية والأدوية بعد شراكتها مع Nimble

توصيل الوصفات الطبية

دان تريجوب، رئيس فرع “أوبر الصحية Uber Health” علّق قائلًا: “مع استمرار ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء الولايات المتحدة، قد يكون الوصول إلى صيدلية لالتقاط الوصفات الطبية أمرًا صعبًا بالنسبة للكثيرين وشبه مستحيل بالنسبة للبعض”. وأضاف: “بالاستفادة من Uber Direct، لقد دمجنا مع منصة توصيل الوصفات الطبية عند الطلب NimbleRx للمساعدة في توصيل الأدوية لمن يحتاجون إليها”.

تم إطلاق الخدمة الجديدة في مدينتين أمريكيتين – سياتل ودالاس – مع خطط للتوسع في المزيد من الأسواق في المستقبل القريب.

تم إطلاق خدمة Uber Health لأول مرة في عام 2018، حيث تعمل عن كثب مع مقدمي الرعاية الصحية في جميع أنحاء البلاد لتوفير وسائل نقل طبية.

قامت أوبر هيلث ببناء نظام أساسي آمن يتميز بالمرونة والقابلية للتطوير والفعالية من حيث التكلفة، مما يسمح لمؤسسات الرعاية الصحية بطلب المشاوير للمرضى ومقدمي الرعاية والموظفين. من خلال تحسين الوصول إلى وسائل النقل ، تمكّن خدمة “أوبر هيلث” لالجميع – وخاصة المجتمعات الأكثر ضعفًا والمحرومة – من الحصول على الرعاية التي يحتاجون إليها.

ستساعد شراكة أوبر مع NimbleRx في تقديم الأدوية للسكان الضعفاء الذين قد لا يتمكنون من الخروج وشراء الوصفات الطبية بأنفسهم.

طلحة عبد الستار، المؤسس التنفيذي لشركة Nimble، علّق على شراكته مع اوبر: “من خلال الشراكة مع أوبر هيلث، يمكننا أن نزيد بشكل كبير من توافر التسليم عند الطلب لمنتج أساسي مثل الوصفات الطبية، مما يؤدي إلى زيادة إضافية في الطلب في جميع الأسواق التي نعمل فيها بالفعل”.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

اوبر مصر تُطلق خدمة “أوبر كونكت” لتوصيل الطلبات

قريبًا، تفعيل خاصية “SOS” في تطبيق اوبر زيادةً في أمان العملاء

المزيد
29 أغسطس، 2020

أوبر تتخلى عن ربع قوتها العاملة في أقل من شهر بفعل كورونا!

بفعل جائحة كورونا وتبعاتها الاقتصادية، قامت شركة أوبر بإلغاء عدة آلاف من الوظائف الإضافية، وإغلاق أكثر من ثلاثين مكتبًا وإعادة تقييم الرهانات الكبيرة في مجالات تتراوح من الشحن إلى تكنولوجيا القيادة الذاتية، حيث يُحاول الرئيس التنفيذي “دارا خسروشاهي” توجيه عملاق التوصيل بأمان خلال وباء فيروس كورونا.

 

أوبر تُنهي 3000 وظيفة أخرى، وتُغلق 45 مكتبًا بسبب جائحة كورونا

شركة أوبر

أعلن السيد خسروشاهي عن الخطط في بريد إلكتروني للموظفين يوم الإثنين الماضي، بعد أقل من أسبوعين من قول الشركة أنها ستلغي حوالي 3700 وظيفة وخططت لتوفير أكثر من مليار دولار في التكاليف الثابتة.

قرار يوم الإثنين الماضي تضمّن إغلاق 45 مكتبًا وتسريح حوالي 3000 شخص إضافي، ما يعني أن أوبر تتخلى عن ربع قوتها العاملة في أقل من شهر.

وكانت تعليمات البقاء في المنزل قد أثّرت على أعمال أوبر الأساسية للتنقل بالرحلات، والتي شكّلت ثلاثة أرباع أرباح وإيرادات الشركة قبل تفشي الوباء. فقد انخفض نشاط طلبات التوصيل بنسبة 80% في الأسواق التي تعمل بها الشركة مقارنةً بالعام الماضي في شهر أبريل.

خسروشاهي أضاف في مذكرته للموظفين: (إننا نشهد بعض علامات الانتعاش، لكنها تأتي من حفرة عميقة، مع رؤية محدودة لسرعتها وشكلها). وأضاف أن ذراع الشركة لتوصيل المواد الغذائية، Uber Eats، كان نقطة مضيئة خلال الأزمة، لكن العمل اليوم لا يقترب من نقطة تغطية نفقات الشركة.

على الرغم من ذلك، تُجري شركة أوبر محادثات لشراء شركة .Grubhub Inc المنافسة، وفقًا لأشخاص مطّلعين على الأمر، وهي صفقة من شأنها أن تُساعد في وقف الخسائر الناتجة عن أعمال بناء عمليات التسليم وإعطائها ميزة المنافسة مع شركة .DoorDash Inc

وكانت الشركة قد أجّلت خططها التنموية حتى العام المقبل بعد أن كانت قد وضعت خطة تنافسية للارتقاء بالشركة خلال عام 2020، لكنها وباء فيروس كورونا وضع حدًا لتطبيق هذه الخطط وألحق بالشركة خسائر مادية كبيرة.

وكتب السيد خسروشاهي في مذكرته “لن أقدم أي ادعاءات مع اليقين المطلق فيما يتعلق بمستقبلنا”. “سأخبركم، مع ذلك، بأننا نجري الآن خيارات صعبة حقًا، ولدينا قدر الإمكان من الوضوح، والمضي قدمًا، والبدء في البناء مرة أخرى بثقة”.

كجزء من التغييرات الجديدة، ستتراجع Uber عن الأعمال غير الأساسية. قال السيد خسروشاهي إن الشركة تنهي حاضنة منتجاتها ومختبر الذكاء الاصطناعي، وتستكشف “البدائل الاستراتيجية” لشركة Uber Works، التي تجمع بين أصحاب العمل المحتملين مع عمال التوصيل. كما تعيد الشركة تقييم أعمال أخرى مثل الشحن والقيادة المستقلة. وكانت أوبر قد أنفقت مئات الملايين من الدولارات لتطوير أبحاث القيادة الذاتية في السنوات الأخيرة.

سيكون الموظفون في الولايات المتحدة هم الأكثر تضررًا من القرارات الأخيرة، وفقًا لشخص مطلع على الأمر. تغلق أوبر أحد مكاتبها في وسط مدينة سان فرانسيسكو، حيث كان لديها أكثر من 500 موظف. كما تدرس نقل مقرها الرئيسي في آسيا من سنغافورة إلى سوق مختلفة.

في حين أن هذه الإجراءات ستساعد في كبح جماح التكاليف، إلا أن أوبر لا تزال تواجه عدم اليقين حيث تبدأ الحكومات في تخفيف أوامر البقاء في المنزل: هل سيعود الناس إلى أعمالهم الأساسية في نشاط التوصيل، وإذا كان الأمر كذلك، كيف تضمن الشركة للسائقين – والركاب – أنها آمنة؟

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

كيف ساهمت أوبر بدعم المجتمعات خلال الجائحة؟

المزيد
19 مايو، 2020

هذا ما تفعله أوبر بحسابات السائقين المصابين بفيروس كورونا!

في ظل الأزمة الوبائية التي يُعاني منها العالم بأسره في الوقت الحالي، تدرس شركة أوبر تعليق حسابات السائقين الذين أصيبوا بفيروس كورونا أو كانوا على اتّصال مباشر بالمرض، حسبما تقول الشركة. يأتي هذا بعد قرار الشركة الأخير بتعليق – ثم إعادة – مئات الحسابات في المكسيك لمنع انتشار الفيروس.

 

أوبر تُناقش تعليق حسابات السائقين المصابين بكورونا

شركة أوبر

وفقًا لمركز معلومات الفيروس التاجي في Uber، فإن الشركة لديها فريق يعمل على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع لدعم مسؤولي الصحة العامة الذين يستجيبون للوضع الوبائي الراهن.

وتقول الشركة إنها تستجيب لطلبات من هؤلاء المسؤولين بشأن تعليق الحسابات. في تعليقٍ لها، قالت: “من خلال العمل معهم، قد نعلّق مؤقتًا حسابات الدراجين أو السائقين الذين تأكد أنهم اتّصلوا مباشرةً مع مرضى أو تعرضوا لفيروس كوفيد-19”. “نحن أيضا نتشاور مع عالِم أوبئة للتأكد من أن جهودنا كشركة ترتكز على المشورة الطبية.”

“أجر مرضي” خلال فترة التزام السائق بالحجر الصحي..

وقالت Uber كذلك إنها ستمنح السائقين ما يصل إلى 14 يومًا من الأجر المرضي إذا فاتهم العمل بسبب فيروس كورونا أو تم تعليق حساباتهم. تقول الشركة: “لقد ساعدنا السائقين بالفعل في بعض المناطق المتأثرة، ونعمل على تنفيذ ذلك بسرعة في جميع أنحاء العالم”. وقالت Lyft أيضًا إنها ستقدم مساعدة مالية للسائقين المتضررين.

وكانت أسهم Uber و Lyft قد تراجعتا وسط تباطؤ أوسع في السوق حيث يفر المستثمرون من الأسهم التي قد تكون عرضة بشكل خاص للتداعيات من تفشي الفيروس التاجي. هذه الشركات التي تعتبر جزءًا من اقتصاد المشاركة أو التوصيل، من بينها Uber و Lyft، تضررت بشكل خاص.

ورفضت أوبر وليفت تقديم تفاصيل حول خطط تعويض السائقين. وقد اشتكى بعض السائقين، وخاصة أولئك الذين يعانون من حالات طبية سابقة، من أن وعد الدعم المالي للمصابين لا يصل إلى حدٍ كافٍ. في الواقع، يسلط تفشي الفيروس التاجي الضوء على الطبيعة الهشة لعمل خدمات الركوب والتوصيل، من نقص الفوائد الصحية والوقت المرضي المدفوع، إلى انخفاض محتمل في الركوب إذا كان عدد أقل من الأشخاص يستخدمون الخدمة.

 

المصدر: The Verge

 

اقرأ أيضًا:

أوبر تناقش خطة لتسريح 20% من موظفيها بسبب كورونا

المزيد
5 مايو، 2020

أوبر تطلق خدمات جديدة لنقل الأغراض “أوبر كونكت” و “أوبر دايركت”

أوبر كونكت

أعلنت شركة أوبر عن خدمتي نقل جديدتين ليس لهما علاقة بنقل الأشخاص؛ إنما تختص بنقل الأغراض فقط تحت مسمى “أوبر كونكت” و “أوبر دايركت“.

تختص خدمة “أوبر كونكت” الجديدة  على نقل الأغراض بحيث يمكن لمستخدمي خدمات أوبر نقل الأغراض من بيت أو مكان لآخر بدلًا من نقل الأشخاص، وتتوفر هذه الخدمة حتى الآن في 25 مدينة حول العالم في دول أستراليا والمكسيك والولايات المتحدة الأمريكية ومن المتوقع أن يتم التوسع فيها لتشمل دول ومدن أكثر.

أما الخدمة الجديدة الأخرى التي أطلقت بإسم “أوبر دايركت” تختص بنقل الأغراض عند طلبها من المتاجر والصيدليات.

وستواصل شركة أوبر متابعة أداء وتطوير خدماتها حسب حاجة السوق، لاسيما في هذه الظروف من العزل المنزلي والحجر الصحي والعمل من المنازل والتي تطبقها حاليا الكثير من دول العالم، حيث أصبحوا الناس الآن بحاجة لإرسال الأغراض بين بعضهم البعض أو طلب الاحتياجات الضرورية من المتاجر أو الصيدليات بدون الخروج من المنزل.

ومع تراجع الطلب على خدمة نقل الركاب حاليًا، فعلى العكس تشهد حاليًا خدمة طلب الطعام “أوبر إيتس” إقبالاً متزايداً.

المزيد
22 أبريل، 2020