أوبر تكشف النقاب عن خدمات جديدة تشمل التنقل وتوصيل الطعام

أعلنت شركة أوبر عن ميزات جديدة للمسافرين من رجال الأعمال، والجولات الجماعية، والسيارات الكهربائية، خلال حدثها السنوي الثاني للمنتجات الذي عُقد اليوم.

جاءت هذه الميزات في الوقت الذي يجدد فيه الرئيس التنفيذي للشركة، دارا خسروشاهي، جهوده لجعل قسم أوبر الأساسي في توصيل الركاب مربحًا من خلال خفض التكاليف وتباطؤ عمليات التوظيف.

 

خفض التكاليف لا يعني التوقف عن طرح ميزات جديدة

لا تزال أوبر تبذل جهودها لكسب عملاء جدد والاحتفاظ بالحاليين من خلال التوسع في مجالات جديدة وتقديم خدمات تسد حاجات المستهلكين.

منذ الوباء، ابتعدت الشركة عن محاولة أن تكون “أمازون التنقل”، واتّجهت بدلًا من ذلك لتكون نسخة انسيابية من نفسها كخدمة سيارات مع نشاط توصيل مزدهر.

 

منتجات أوبر الجديدة تخدم فئتي التنقل والتوصيل

خلال منشور في المدونة، قال خسروشاهي إن منتجات اوبر الجديدة تندرج تحت فئتين: “اذهب إلى أي مكان”، و “احصل على أي شيء”.

تركز الفئة الأولى على أعمال التنقل، في حين تركز الثانية على توصيل الطعام والبقالة في الشركة.

 

“اذهب إلى أي مكان” تستهدف نشاط السفر ورجال الأعمال

تحت هذه الفئة، أطلقت الشركة منتجًا جديدًا، وهو Uber Travel، يقوم تلقائيًا بحجز رحلات خدمة السيارات لكل عنصر من عناصر الرحلة القادمة، سواء رحلة تجارية أو شخصية.

سيحتاج المستخدم في البداية إلى ربط بريده الإلكتروني جيميل مع أوبر لمنح خوارزمية التطبيق نظرة خاطفة على الرحلات الجوية المقبلة والإقامات في الفنادق وحجوزات المطاعم.

إن كنت لا تحبذ فكرة منح اوبر حق الوصول إلى حساب جيميل الخاص بك، فإن الشركة تقدم 10% من الأموال التي يمكنك استخدامها في التطبيق لخدمات أخرى كحافز.

 

خدمات جديدة للنقل الجماعي

تتطلع اوبر إلى توسيع نطاق اهتمامها بالحافلات من خلال طرح منتجها الجديد Uber Charter الذي يستهدف أي مناسبة لنقل مجموعة كبيرة من الأشخاص، كحفلات الزفاف أو رحلات العمل وغيرها.

بإمكان العملاء إجراء حجوزات عبر هذه الخدمة من خلال التطبيق بأسعار مقدمة، في الولايات المتحدة خلال وقتٍ لاحق من هذا الصيف.

كذلك ستقدم الشركة قسائم عند الدفع مقابل مجموعة كبيرة من مشاوير اوبر لضيوف حفل زفاف على سبيل المثال.

يمكن للعملاء مشاركة رمز فريد مع ضيوفهم يمكنهم بعد ذلك استخدامه لحجز مشوار اوبر تم دفعه بالفعل.

تعمل القسائم كذلك مع عمليات تسليم إيتس، وهي متوافرة لعملاء أوبر بيزنس.

 

سيارات كهربائية في منتج أوبر الأكثر فخامة، UberX

تعمل اوبر على توسيع منتجها الفاخر، UberX، من خلال إضافة سيارات كهربائية إليه. فقد حددت الشركة لنفسها هدفًا يتمثل بتحويل أسطول سياراتها لكهربائي 100% في أمريكا الشمالية بحلول 2030.

الآن، تحفز الشركة السائقين بالتحول إلى مركبات كهربائية من خلال منتج جديد من “كمفورت إلكتريك”. سيتم اعتماد السيارات الكهربائية المتميزة فقط، مثل تيسلا، بوليستر، فورد موستانج ماتش-إي، لتكون مؤهلة لرحلات كمفورت إلكتريك.

تتوفر خدمة كمفورت إلكتريك حاليًا في لوس أنجلوس، سان فرانسيسكو، سان دييغو، ودبي، مع المزيد من المدن التي ستأتي قريبًا.

 

“الحصول على أي شيء”، خدمات أوبر للتوصيل وتسليم الطعام

يمكن للعملاء الذين يمتلكون جهاز Google Home الذكي الآن استخدامه لطلب توصيل الطعام من خلال اوبر إيتس. سيبدأ في طرحه للعملاء المتحدثين باللغة الإنجليزية أولاً، مع إضافة لغات أخرى لاحقًا.

كما دخلت الشركة في شراكة مع شركتي مركبات ذاتية القيادة، Serve Robotics و Motional، لاختبار التوصيل عبر الروبوتات.

تعمل شركة Serve Robotics على تشغيل روبوتات التوصيل التي تتنقل على الأرصفة، بينما تستخدم Motional سيارات هونداي Ioniq 5 SUV الكهربائية مع سائقين آمنين في المقاعد الأمامية.

ستكون خدمات التوصيل الذاتية التابعة لشركة Serve and Motional مع أوبر إيتس متاحة للعملاء في منطقة لوس أنجلوس.

تعمل الشركة كذلك على توسيع خدمة توصيل الطعام إلى عدد قليل من الملاعب كوسيلة للسماح لعشاق الرياضة بإشباع جوعهم دون تفويت أي لعبة، من خلال تحديد منصات امتياز في بعض الملاعب الأمريكية للحصول على طلبات الطعام.

 

اقرأ أيضًا:

دعوى قضائية ضد خدمات السفر الجديدة من أوبر

أوبر تسعى للتحول إلى شركة أصغر بتخفيض التكاليف والموظفين

المصدر

المزيد
17 مايو، 2022

أوبر تستأنف توصيل الطعام عبر الروبوتات

أطلقت شركة أوبر مؤخرًا برنامجيْن اختباريين لتقديم خدمات توصيل الطعام في قسم “أوبر إبتس” من خلال روبوتات رباعية الأرجل تتدحرج على الأرصفة للرحلات القصيرة، بالإضافة إلى سيارات ذاتية القيادة لخدمات التوصيل ذات المسافة الأطول.

 

أوبر تُدخل الروبوتات والسيارات الذاتية لأعمال توصيل الطعام

ابتداءًا من يوم الإثنين المقبل، سيكون بوسع عملاء أوبر إيتس اختيار توصيل طلباتهم من المطاعم ومحلات البقالة عبر الروبوتات، بدلًا من العمال البشريين.

توصيل الطعام

سيتلقى العملاء تعليمات في تطبيق أوبر حول كيفية الحصول على طعامهم من داخل الروبوتات.

كذلك، ستعمل سيارات ذاتية القيادة من هونداي سيدان على تقديم الطلبات ذاتيًا للعملاء في سانتا مونيكا، كاليفورنيا.

تم الإعلان عن الشراكة في وقتٍ سابق من شهر ديسمبر الماضي بين أوبر وشركة موشينال، واحدة من أطول الفرق في القيادة الذاتية.

سيتم تخزين الطلبات في سيارة هيونداي سيدان داخل حاويات حرارية في المقعد الخلفي للسيارة، من حيث سيحصل عليها العميل.

كذلك، سيكون في السيارة سائق اختبار بشري خلف عجلة القيادة كإجراء وقائي للسلامة.

بالنسبة لشركة “سيرف روبوتيكس” المشغلة لروبوتات التوصيل، سيكون لديها عامل بشري بعيد للإشراف على عمليات التسليم.

 

التوصيل عبر الروبوتات، خيار أوبر لتوفير التكلفة مستقبلًا

أصبح توصيل الطعام أمر بالغ الأهمية بالنسبة لأرباح أوبر النهائية في السنوات الأخيرة.

فقد بلغت عائدات التوصيل 2.5 مليار دولار في الأشهر الثلاثة الأولى من العام، مما يطابق إيراداتها من أعمال الركوب الأساسية.

لكن الأرباح المعدلة قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك وإطفاء الدين (EBITDA) من أوبر، وهي مقياس الربحية الأساسي، أسوأ لتوصيل الطعام من خدمة النقل، مما قد يشير إلى أن الروبوتات يمكن أن تحسن ربحيتها.

تحب الشركات عمومًا أتمتة المهام لأنها يمكن أن تقلل من تكاليف العمالة وتحسن هوامش الربح.

لطالما تحدثت الشركات عن استخدام الروبوتات لتوصيل الأشياء إلى الناس، لكن البرامج التجريبية حتى الآن كانت صغيرة وسط التحديات التقنية والتنظيمية.

تأمل أوبر من هذه الخطوة أن تزدهر أعمال التوصيل لديها ويحافظ قسم إيتس على تحقيق الأرباح مع تراجع حدة الوباء، في ظل توفير التكاليف الناتجة عن الاستغناء عن العامل البشري.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر تسعى للتحول إلى شركة أصغر بتخفيض التكاليف والموظفين

أخيرًا، أوبر تحقق الربحية في قسم توصيل الطعام

المصدر

المزيد
14 مايو، 2022

أوبر تنوي التراجع عن حوافز السائقين بعد نتائج أعمالها الأخيرة

قالت شركة أوبر الأربعاء الماضي إنها لم تعد بحاجة لتخصيص نفقات لحوافز السائقين بعد التنبؤ بنتائج ربع ثانٍ قوي هذا العام.

تأثير الشركات المنافسة تجبر أسهم أوبر على التراجع

كانت أسهم الشركة قد تراجعت بنسبة 9% في تعاملات الأربعاء المبكرة، حيث قال المحللون إن المستثمرين يخرجون أسهم الشركات الخاسرة التي قد تتعرض أعمالها الموجهة للمستهلكين إلى مزيدٍ من الضغوط مع ارتفاع التضخم.

روس مولد، مدير الاستثمار في شركة أوبر، قال: “تمتلك أوبر قاعدة إيرادات أكثر تنوعًا، بالنظر إلى قسم توصيل الطعام إيتس، لكن القضايا التي تثيرها شركة ليفت قد تؤثر على أوبر أيضًا، لا سيما على جانب التكلفة”.

كانت ليفت، المنافس الأمريكي الأول لشركة اوبر، قد أعلنت أنها بحاجة لإنفاق المزيد من أجل تشغيل السائقين وتحفيزهم في الأشهر المقبلة.

على إثر ذلك، غرقت أسهم ليفت بنسبة 26%، حيث كانت أرباح التشغيل المتوقعة أقل من التوقعات بشأن زيادة رواتب السائقين، ما أدى لانخفاض أسهم أوبر في أعقاب ذلك.

قالت ليفت إنها ستضطر إلى الاستثمار بشكل أكبر لتحقيق التوازن بين العرض والطلب في الأرباع المقبلة، مما يقوض أرباحها التشغيلية الضئيلة بالفعل.

وانخفضت أسهم ليفت بنسبة 30٪ في التعاملات الصباحية، متراجعةً أكثر من 3.2 مليار دولار من القيمة السوقية منذ إغلاق يوم الثلاثاء الماضي.

من جهتها، أبلغت شركة اوبر عن تراجع في عدد المستخدمين النشطين شهريًا في الأشهر الثلاثة الأولى من العام مقارنةً بالربع السابق، وهو اتجاه شائع في الصناعة خلال أشهر الشتاء الباردة، لكنها كانت حريصة على التميز عن منافستها الأصغر.

دارا خسروشاهي، الرئيس التنفيذي لأوبر، قال للمحللين خلال مكالمة الأرباح: “سمعت أن أحد منافسينا في الولايات المتحدة يواجه تحديات كبيرة”، قاصدًا شركة ليفت.

وأضاف خسروشاهي إن قاعدة السائقين في اوبر في أعلى مستوياتها بعد الوباء، مضيفًا أن الشركة تتوقع استمرار هذا الاتجاه بالصعود دون استثمارات تحفيزية كبيرة.

تحسن كبير في عائدات أوبر بعد الوباء

مع تراجع الوباء، تجاوزت عائدات توصيل الركاب لأول مرة إيرادات التوصيل في علامة قوية على انتعاش التنقل والسفر.

قالت أوبر إن إجمالي حجوزات التنقل في أبريل تجاوزت مستويات 2019 في جميع الأسواق العالمية.

يُذكر أن الانتعاش في أعمال السفر والتنقل لم تأتِ على حساب توصيل الطعام وعملاء اوبر إيتس، الذين استمروا بالطلب من المطاعم.

خسائر باهظة من استثمارات الشركة

مع ذلك، على أساس صافي، ارتفعت خسائر اوبر في الربع الأول من العام إلى 5.9 مليار دولار من 108 ملايين دولار في العام الماضي، مدفوعة بـ 5.6 مليار دولار في انخفاض قيمة حصص الشركات الأخرى ذات الأداء الضعيف، وعلى رأسها شركة النقل الصينية ديدي.

 

اقرأ أيضًا:

أعمال أوبر تواصل تعافيها برغم خسائر الاستثمارات الخارجية

تغريم أوبر 19 مليون دولار بدعوى تضليل الركاب

المصدر

المزيد
10 مايو، 2022

أوبر إيتس تقدم وجبات إفطار مجانية لعمال التوصيل في بريطانيا

أطلقت أوبر إيتس مجموعة من عمليات الاستحواذ على المطاعم في مدينة مانشستر البريطانية لتقديم وجبات إفطار مجانية لعمال التوصيل المسلمين خلال شهر رمضان المبارك.

فقد تم افتتاح نقاط إفطار تسمى “نقاط الغروب” لتناول وجبة الإفطار في مركز التراث الإسلامي، وذلك بعد بحثٍ أجرته الشركة كشف عن أن ما يقرب من نصف المسلمين في المجتمعات الغربية يعتقدون أن أماكن العمل يجب أن تتخذ بعض الإجراءات لدعم المجتمع المسلم خلال شهر رمضان، وأنه يمكن تقديم المزيد لدعمهم.

 

أوبر إيتس توفر وجبات إفطار لعمال التوصيل المسلمين في مانشستر البريطانية

وقد عملت سلسلة من المطاعم في مدينة مانشستر على تقديم وجبات إفطار مجانية بعد غروب الشمس، وتتطلع لتوفير مثل هذه الخدمات بشكل مجاني في المجتمع.

أوبر إيتس

تم دعم مبادرة أوبر إيتس من قبل الشيف التلفزيوني المسلم المرشح لجائزة البافتا، زهير حسن، والمعروف سام بيج زوو.

وقال بيج زوو: “الإفطار هو الجزء المفضل لدي في رمضان، لذلك يسعدني أن أشارك أوبر إيتس في مبادرة تحتفل بأهمية هذه اللحظة”.

“من المهم جدًا أن يتم تمثيل المسلمين وأن يشعروا بأنهم مرئيون ومسموعون في بريطانيا الحديثة، خاصةً خلال الشهر الأكثر قداسة في التقويم الإسلامي”. الشيف بيج زوو

وأضاف: “من المهم أن نتذكر أن بعض الأشخاص ليس لديهم دائمًا عائلة لطهي الطعام لهم، لذا فإن خدمات توصيل الطعام مع خيارات الحلال مثل اوبر إيتس هي أساسية لإفطار العديد من الصائمين من عمال التوصيل”.

قال ماثيو برايس، المدير العام لشركة إيتس في المملكة المتحدة وأيرلندا: “لقد تم إنشاء Sundown Spots لدينا للمساعدة في تسهيل فتح أبواب توصيل الطعام بسرعة للعديد من سائقي توصيل الطعام وشركات التوصيل الذين يحتفلون بشهر رمضان”.

نظرًا لأن شهر رمضان أيضًا هو شهر يركز على الأعمال الخيرية، ستتبرع اوبر إيتس بوجبة حلال لشريكها الخيري في توزيع المواد الغذائية، City Harvest، والذي يعمل مع مجموعة متنوعة من الجمعيات الخيرية وبنوك الطعام الإسلامية المحلية لتقديم وجبات طعام للناس خلال شهر رمضان وبقية أنحاء العالم.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر أمام تحدي قانوني جديد بسبب حقوق السائقين المسلمين في بريطانيا

تغريم أوبر 19 مليون دولار بدعوى تضليل الركاب

المصدر

المزيد
1 مايو، 2022

كريم توسع عمليات توصيل الطعام في مصر بالشراكة مع إلمنيوس

أعلنت شركة كريم عن استثمارها في شركة إلمنيوس الرائدة في مجال توصيل الطعام، بمبلغ لم يتم الإفصاح عنه، ما سيمنح كريم القدرة على الوصول لعدد أكبر من العملاء والأسواق التي تجري بها عمليات التوصيل.

 

توسع نطاق وصول كريم إلى العملاء بقسم توصيل الطعام في مصر

تعقيبًا على ذلك، قال مدثر شيخة، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة كريم، في بيانٍ يوم الاثنين، إن الشراكة مع إلمنيوس، التي تربط العملاء بأكثر من 12000 مطعم في خمس مدن مصرية، سيعمل على توسيق نطاق وصول كريم في أحد أكبر أسواق النقل التشاركي والتوصيل.

تتبع الشركة التي تتخذ من دبي مقرًا لها شركة الدفع المصرية “فوري” والرئيس التنفيذي لشركة “جست إيت” في تخصيص الأموال لشركة إلمنيوس، التي تأسست قبل حوالي عقد من الزمن كدليل عبر الإنترنت قبل إضافة عمليات التسليم في 2018.

تعتبر مصر سوقًا خصبًا لعمل شركات التوصيل والنقل التشاركي، إذ تقدّر قيمة سوق توصيل الطعام في مصر بنحو 2.8 مليار دولار، ولا يزال 90% من العملاء يطلبون احتياجاتهم عبر الهاتف، وفقًا لبيان كريم.

 

تعميم التطبيق الفائق في كل الشرق الأوسط

قالت كريم إن الاتفاقية مع إلمنيوس كانت خطوة أخرى ضمن خطوات إطلاق تطبيقها الفائق في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط.

في دولة الإمارات العربية المتحدة، تقدم الشركة عبر تطبيقها 11 خدمة تشمل خدمة توصيل الركاب وتوصيل الطعام والبقالة والمدفوعات.

عمليات توصيل الطعام الخاصة بها تخدم المدن في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والأردن وباكستان وقطر.

كانت أوبر قد استحوذت على كريم مقابل 3.1 مليار دولار في صفقة تاريخية أُغلقت منذ ما يزيد عن عامين.

 

اقرأ أيضًا:

كريم ترفع استثمارها في مصر إلى 11 مليون دولار هذا العام

لأول مرة عالميًا، أوبر تطلق خدمة “أوبر باص للشركات” في مصر

المصدر

المزيد
3 مارس، 2022

أخيرًا، أوبر تحقق الربحية في قسم توصيل الطعام

قالت شركة أوبر إن قسم توصيل الطعام، أوبر إيتس، حقق أرباحًا للمرة الأولى، وذلك في تقرير للأرباح كشف عن تعافي أعمال الشركة بعد فترة صعبة خلال الإغلاق بسبب الوباء.

ارتفعت أسهم أوبر بنسبة 6.8٪ في تعاملات ما بعد ساعات التداول بعد أن أظهر تقرير الشركة تحقيق 5.8 مليار دولار في الإيرادات للربع الرابع من عام 2021، متجاوزةً التقديرات البالغة 5.36 مليار دولار.

وقالت إن الطلب على خدمة توصيل الركاب الأساسية الخاصة بها يقترب مرة أخرى من مستويات ما قبل الوباء.

قال دارا خسروشاهي، الرئيس التنفيذي لشركة أوبر، في بيان: “في الربع الرابع، كان عدد المستهلكين النشطين على منصتنا أكثر من أي وقت مضى”.

ومع ذلك، توقعت أوبر أرباحًا معدلة أقل من المتوقع في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2022، حيث قلل متحوّر فيروس كورونا أوميكرون الطلب على السفر في يناير.

وبلغت توقعات أوبر حاجز أرباح يتراوح بين 100 – 130 مليون دولار قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء EBITDA.

قالت الشركة إن الأعمال بدأت بالانتعاش في فبراير.

أضاف خسروشاهي: “تُظهر نتائجنا إلى أي مدى وصلنا منذ بداية الوباء”، مضيفًا أن الشركة قد تتعافى أيضًا من الموجة الأخيرة من آثار الوباء، حيث ارتفع إجمالي الحجوزات بنسبة 25٪ على أساس شهري”.

 

بعد انتكاسات متتالية، أوبر تحقق الربحية بقسم توصيل الطعام

كما أعلنت وحدة توصيل الطعام في أوبر، عن أول ربح معدّل في الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك وإطفاء الدين بقيمة 25 مليون دولار، مما يُظهر قدرة أوبر على توسيع نطاق العملية التي كانت تؤدي إلى الخسارة في مواجهة المنافسة القوية.

برز تسليم الطعام كواحد من نقاط القوة الرئيسية للشركة خلال الوباء. تشير حجوزات التسليم الثابتة إلى أن الانتعاش في توصيل الركاب لم يكن على حساب توصيل الطعام، مع التزام المستهلكين بالخدمة حتى مع إعادة فتح البلاد.

أعلنت الشركة التي تتخذ من كاليفورنيا مقرًا لها عن تعديل أرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بقيمة 86 مليون دولار للربع المنتهي في 31 ديسمبر. وذلك بالمقارنة مع خسارة على نفس الأساس بقيمة 454 مليون دولار في العام الماضي وكانت أعلى بكثير من توقعات المحللين البالغة 62.03 مليون دولار في الربع الرابع.

سجلت أوبر أيضًا صافي دخل قدره 892 مليون دولار، حيث أعادت تقييم حصصها في شركة Southeast-Asian Grab وشركة Aurora Innovation لتطوير القيادة الذاتية، بعد ربع واحد فقط من إعلانها عن خسارة صافية بقيمة 2.42 مليار دولار مدفوعة بحصتها في خدمة النقل الصينية ديدي.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر إيتس تستعد لتوصيل الطعام ذاتيًا في عام 2022

هل يظل قسم توصيل الطعام Uber Eats مدرًا لأرباح أوبر؟

المصدر

المزيد
16 فبراير، 2022

انتعاش إيرادات أوبر بفضل قاعدة المستخدمين المتزايدة

أعلنت أوبر مؤخرًا عن عائدات الربع الرابع من عام 2021، والتي فاقت تقديرات المحللين بفضل الزيادة الكبيرة في عدد المستخدمين التي سجّلت رقمًا قياسيًا لأول مرة في تاريخ الشركة، ما ساعدها بتخطي الآثار السلبية للوباء.

قالت الشركة في بيانٍ لها يوم الأربعاء إن الارتفاع في الإيرادات بلغ 5.8 مليار دولار بارتفاع نسبته 83%، متجاوزةً بذلك توقعات المحللين البالغة 5.4 مليار دولار.

دارا خسروشاهي، الرئيس التنفيذي لشركة أوبر، قال في البيان أن أعمال الركوب تشهد تعافيًا كبيرًا في الوقت الذي أثّر متحور أوميكرون على النشاط أواخر ديسمبر الماضي.

وأضاف إن إجمالي الحجوزات على التنقل زاد بنسبة 25% خلال الأسبوع الأخير مقارنةً بالشهر السابق.

 

زيادة كبيرة في أعداد المستخدمين

أبلغت أوبر عن إجمالي حجوزات بقيمة 25.9 مليار دولار خلال الأشهر الثلاثة المنتهية في 31 ديسمبر، وشملت توصيل الركاب، توصيل الطعام، وأعمال الشحن، بزيادة 51% عن نفس الفترة من العام الماضي.

كما أبلغت الشركة عن وصول عدد مستخدمي التطبيق الأساسي النشطين شهريًا إلى 118 مليون مستخدم، وهو أعلى رقم تسجله على الإطلاق.

 

تعافي أعمال أوبر لمستويات ما قبل الوباء

تمامًا كمعظم الشركات الأخرى، تأثرت أعمال اوبر بشكلٍ كبير منذ بدء الوباء، وتأثر نشاط توصيل الركاب بشكلٍ خاص مع التزام العملاء منازلهم خلال فترات الحجر المنزلي.

وقال خسروشاهي: “تُظهر نتائجنا إلى أي مدى وصلنا منذ بداية الوباء”.

إيرادات أوبر

على الرغم من تحسن أعمال الشركة في حجوزات التنقل بنسبة 67% عن العام السابق لتصل إلى 11.3 مليار دولار، لكنها لا تزال أقل بحوالي 16% مقارنةً بمستويات ما قبل كورونا.

كما توقعت الشركة أن تصل الحجوزات الإجمالية إلى 25-26 مليار دولار في الربع الأول للعام الجديد تزامنًا مع تأثيرات أوميكرون، في حين توقع المحللون 27 مليار دولار.

الاعتماد على قسم توصيل الطعام

خلال الوباء، غيّرت أوبر من معادلتها واهتمت بقسم توصيل الطعام “إيتس”، حيث سعت لإضافة العديد من العروض والخدمات للقسم الذي انتعشت أعمالهم في فترات الإغلاق.

وقالت الشركة إن قسم توصيل الطعام سجّل لأور مرة أرباحًا بقيمة 25 مليون دولار خلال الربع.

بالإضافة لذلك، ركّزت اوبر على مزايا السائقين وتقديم خدمات وضمانات أفضل لهم في الوقت الذي شهدت به منصات التوصيل عزوفًا للسائقين تزامنًا مع انخفاض الدخل والمخاوف الصحية.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر تطلق ميزة جديدة لزيادة أماكن الركاب خلال المشاوير

أكثر من 530 ألف سائق في السعودية، مؤشر أداء أوبر لعام 2021

المصدر

المزيد
15 فبراير، 2022

أوبر: عام 2022 سيشهد انتعاشًا ملموسًا في خدمات توصيل الركاب

على الرغم من فقدان بعض المستثمرين الثقة في أوبر بعد الخسائر المتتالية بفعل وباء كوفيد، إلا أن أوبر تستعد للعودة بقوة في خدمات توصيل الركاب في عام 2022.

قالت أوبر في الربع الرابع إنها تتوقع تعديل الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك من 25 مليون دولار إلى 75 مليون دولار، وهو ما سيكون الربع الثاني من الربحية.

وقال الرئيس التنفيذي دارا خسروشاهي لبلومبيرج الشهر الماضي إنه يتوقع أن تكون الشركة قريبة من نهاية تلك التوقعات.

قال خسروشاهي: “بعد كوفيد نحن شركة تعمل في جميع الظروف، ونعتقد أنه يمكننا النجاح والنمو حقًا في كل بيئة”، مضيفًا أنه “واثق” من أن الشركة ستحقق أعلى مستوياتها على الإطلاق في عام 2022.

وأضاف أن أعمال التنقل وتوصيل الركاب تحسنت حتى في البيئة المتغيرة الراهنة.

 

أعمال التسليم ستستمر في النمو

خلال الوباء، استثمرت الشركة بكثافة في قطاع توصيل البقالة والمطاعم والمنتجات الجاهزة.

كما استحوذت الشركة على بوستماتس العام الماضي لتعزيز قطاع توصيل الطعام، وذلك بعد فشل جهودها في الاستحواذ على خدمة التوصيل GrubHub.

سمحت أعمال التوسع في قسم التوصيل الطعام باحتفاظ الشركة ببعض أعمالها على الرغم من انخفاض معدل التنقل.

ويتوقع المحللون أن تعلن أوبر عن شراكات إضافية وتوسعات جغرافية في توصيل البقالة عام 2022، ويُنظر إلى هذه التوسعات المحتملة على أنها صعودية.

 

انتعاش خدمات توصيل الركاب

يتوقع العديد من المحللين أن يواصل قطاع التنقل التحسن العام المقبل.

بغض النظر عن الرياح المعاكسة بفعل تفشي أوميكرون، لكن تتمتع أوبر بقدرة عالية على الاستفادة من إعادة الافتتاح والتي ستشهد الاكتمال في عام 2022.

ويرى المحللون أن خدمات توصيل الركاب ستتعافى بالكامل في 2022 لتصل إلى أعلى مستوياتها التي حققتها في 2019.

يأتي ذلك في الوقت الذي خصصت فيه أوبر العديد من التكاليف لجذب السائقين وتحفيزهم على العودة للعمل بعد جائحة كوفيد.

أدى عزوف السائقين عن العمل مع منصات كأوبر إلى زيادة الأسعار وأوقات الانتظار. وقالت أوبر إن الأرقام في تحسن مستمر بما يتعلق بعدد السائقين الجدد والاحتفاظ بهم، ولا يزال المجال متاحًا للنمو.

 

العبء التنظيمي وتصنيف السائقين

منذ طرحها للاكتتاب العام، كانت هناك نقطة معارضة ثابتة تتمثل في العبء التنظيمي، لا سيما فيما يتعلق بتصنيف السائقين.

دفع المشرعون لإعادة تصنيف عمال الوظائف المؤقتة كموظفين بدوام كامل، في محاولة لضمان حقوق مثل الحد الأدنى للأجور ومزايا أخرى.

لكن تصنيف السائقين كمقاولين يسمح للشركات بتجنب المزايا المكلفة المرتبطة بالتوظيف بدوام كامل، مثل التأمين ضد البطالة.

حققت شركات الوظائف المؤقتة، بما في ذلك أوبر، فوزًا مؤقتًا في عام 2020 في كاليفورنيا، عندما وافق الناخبون على الاقتراح 22 بأغلبية الأصوات.

وقد أعفى إجراء الاقتراع هذا فعليًا العديد من شركات اقتصاد الوظائف المؤقتة من قانون الدولة الصادر مؤخرًا، مشروع قانون الجمعية 5، والذي كان يهدف إلى تصنيف عمالها كموظفين بدوام كامل.

ولكن كان فوزًا قصيرًا في العام الماضي عندما وجدت محكمة في كاليفورنيا أن الاقتراح 22 غير دستوري لأنه “يحد من سلطة الهيئة التشريعية المستقبلية لتعريف السائقين المستند إلى التطبيقات على أنهم عمال يخضعون لقانون تعويض العمال”. وهذا يجعل الاقتراع بأكمله “غير قابل للتنفيذ”.

والآن، تحذو ولايات أخرى حذو كاليفورنيا الأولى. ويتوقع المحللون حلًا تنظيميًا لقضايا السائقين على مستوى ولاية كاليفورنيا وولايات أخرى.

 

اقرأ أيضًا:

انتعاش أعمال كريم في توصيل الركاب بمقدار 2.6 ضعفًا في ديسمبر

أوبر تختبر ميزة أمان التسجيل الصوتي في الولايات المتحدة

المصدر

المزيد
10 يناير، 2022

انتعاش أعمال كريم في توصيل الركاب بمقدار 2.6 ضعفًا في ديسمبر

عزز الانتعاش الاقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نمو أعمال كريم، وهي منصة رائدة متعددة الخدمات، مع نمو حركة معاملات الأفراد بمقدار 2.6 مرة مقارنة بشهر ديسمبر 2020.

 

أعمال كريم تنتعش في نهاية العام مقارنةً بالعام الماضي

نما تنقل الأشياء وحركة الأموال بمقدار 2.4 ضعفًا و ضعفيْن على التوالي في اتجاهات العملاء والأعمال للشركة لعام 2021 من خلال خدمات الركوب والسفر بين المدن، وتوصيل الطعام والبقالة و كريم إكسبريس و Careem Pay.

نشاط توصيل الركاب

بلغ إجمالي عدد الرحلات المنجزة عبر أسواق كريم البالغ عددها 13 إلى 109 ملايين رحلة، حيث سجلت 7 أسواق عددًا أكبر من الرحلات مقارنة بالعام السابق.

أطول رحلة مسجلة في جميع أسواق كريم في عام 2021 كانت ذهابًا وإيابًا بين الجبيل والرياض وقطعت 1020 كيلومترًا حيث كانت رحلة العودة عبر بيزنس ليمو من الرياض في أبريل 2021.

أما بالنسبة لمصر، فقد قطعت الرحلة الأطول 993 كيلومترًا من الإسكندرية في شمال مصر إلى شرم الشيخ في سيناء.

مدثر شيخة، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس في كريم، قال: “بدأنا هذا العام في تبسيط حياة الناس بطرق أكثر من مجرد النقل السلس. استخدم المزيد من العملاء خدمات كريم لتلبية العديد من الاحتياجات اليومية المختلفة، مما يثبت أن فرصة تبسيط حياة الناس من تطبيق واحد كبيرة، ونحن في بداية رحلتنا”.

النقل من المطارات

بالنسبة لنقل الركاب من المطارات، سجّلت كريم أكبر عدد لرحلاتها في عام 2021 من المطارات في مدينة جدة بعدد 257000 رحلة، ودبي بعدد 207000 رحلة.

واستخدم حوالي 218000 عميل خدمة كريم من مدينة إلى مدينة، والتي توسعت أوائل عام 2021.

خدمة كريم إكسبريس

شهدت خدمة توصيل كريم للشركات نموًا بنسبة 150٪ في عمليات التسليم اليومية من يناير إلى نوفمبر 2021 مع نمو التجارة الإلكترونية بنسبة 250٪ على أساس سنوي، وهي الشريحة الأسرع نموًا في كريم إكسبريس.

كما شهدت أعمال كريم في مصر زيادة بنسبة 60٪ على أساس سنوي وتخطط للزيادة بنفس النسبة في عام 2022.

كان أسبوع الجمعة السوداء هو فترة الذروة حيث تجاوزت عمليات التسليم اليومية 45000 في اليوم.

مع أكثر من 4000 كابتن نشط يوميًا في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ومصر، تضمنت إكسبريس التسليم الفوري أو في نفس اليوم للعملاء للشركات، مما يمكّن الكابتن من الكسب باستمرار حتى خارج ساعات الذروة.

برنامج مكافآت كريم

في عام 2021، تبرع عملاء كريم على مستوى العالم بمبلغ 370.000 دولار لقضايا اجتماعية عبر برنامج نقاط كريم.

سُجّلت أعلى تبرعات من الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والأردن. وذهبت أعلى قيمة تبرع إلى حملة Share the Meal التابعة لبرنامج الغذاء العالمي.

تمكن عملاء كريم في مصر من استخدام نقاط برنامج الولاء الخاصة بهم والتبرع للمنظمات غير الحكومية المصرية من خلال برنامج نقاط كريم بمبلغ إجمالي قدره 600000 جنيه مصري.

أعمال كريم في توصيل الطعام والبقالة

نمت طلبات الطعام اليومية في الإمارات العربية المتحدة بنسبة 90٪ عن العام الماضي، مدعومة بإضافة 1016 مطعمًا جديدًا.

وكانت طلبات البقالة أكثر صحة حيث جاءت معظم الطلبات من فئة الفواكه والخضروات.

 

اقرأ أيضًا:

كريم تخطط لزيادة الاستثمار في السوق المصري

كريم تدخل سوق توصيل البقالة السريعة في دبي

المصدر

المزيد
1 يناير، 2022

توصيل الطعام وتسليم الطرود في صدارة أعمال كريم لعام 2021

قالت شركة Careem، التي تتخذ من دبي مقرًا لها، إن توصيل الطعام وعمليات التسليم تصدّرت اتجاهات أعمال كريم في عام 2021، على خلفية الانتعاش الاقتصادي وتحول المزيد من المستخدمين إلى الخدمات الإلكترونية عبر الإنترنت لتلبية احتياجاتهم اليومية.

الشركة الرائدة في الشرق الأوسط بنشاط توصيل الركاب بشكلٍ أساسي، قالت في تقريرها السنوي لهذا العام إن الطلبات الغذائية اليومية في الإمارات بالتحديد قفزت بنسبة 90% عن العام الماضي، مدعومةً بإضافة 1016 مطعمًا.

 

البيك في الصدارة..

كما ظلت سلسلة مطاعم البيك السعودية للوجبات السريعة الأكثر طلبًا عبر كريم في عام 2021.

أما عمليات تسليم الطرود، فقد قفزت في كريم إكسبريس بنسبة 150% من شهر يناير إلى نوفمبر 2021، مع ارتفاع ذراع التجارة الإلكترونية فيها بنسبة 250%.

كانت طفرة مبيعات الجمعة السوداء الشهر الماضي سببًا رئيسيًا لهذا الصعود القياسي وفترة الذروة حيث تجاوزت عمليات التسليم اليويمة 45000 طرد.

 

أعمال كريم في توصيل الطعام والطرود تشهد انتعاشًا كبيرًا في 2021

مدثر شيخة، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لكريم، قال: “هذا العام، بدأنا في تبسيط حياة الناس بطرق أكثر من مجرد النقل السلس، مما يثبت أن فرصة تبسيط حياة الناس من خلال تطبيق واحد ضخمة، ونحن في بداية رحلتنا فقط”.

نمت خدمات النقل بسيارات الأجرة، وهي أول أعمال كريم، بنسبة 28% اعتبارًا من عام 2020 حيث أجرت الشركة أكثر من 5 ملايين رحلة.

وقالت الشركة إن حوالي 1.6%، أو 22677 رحلة، من أكتوبر إلى منتصف ديسمبر تم إجراؤها من وإلى موقع إكسبو دبي.

ذكرت الشركة الشهر الماضي أنها سجلت 4.3 مليون رحلة في الأشهر العشرة الأولى من عام 2021، وأكثر من 23 مليونًا بين عامي 2015 و 2019.

 

اقرأ أيضًا:

كريم تدخل سوق توصيل البقالة السريعة في دبي

كريم تخطط لزيادة الاستثمار في السوق المصري

المصدر

المزيد
27 ديسمبر، 2021