أوبر ترفض تقريرًا يدعي بيع أعمالها في الهند

بعد تحدث تقارير عن مغادرة أوبر الهند، ردّت الشركة على الادعاء رافضةً ما ورد فيه بشأن إجراء مناقشات لبيع الوحدة المحلية في السوق.

 

ما حقيقة بيع أوبر أعمالها في الهند؟

ذكرت بلومبرج في وقت سابق من الأسبوع الماضي أن الشركة التي تتخذ من سان فرانسيسكو مقرًا لها قد استكشفت بيع الأعمال التجارية في الهند، لكنها “علقت المناقشات بعد انهيار تقييمات الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا”.

في البيان، قال متحدث باسم اوبر إن تقارير التخلي عن أعمالها في الهند “خاطئة بشكل قطعي”.

“لم نستكشف أبدًا الخروج من الهند – ولا حتى لدقيقة واحدة. الهند مهمة لأوبر اليوم كما كانت عندما أطلقنا الخدمة قبل تسع سنوات. نحن نخدم الركاب والسائقين في أكثر من 100 مدينة، ونوظف المواهب الهندية بقوة ونخطط للعقد القادم وما بعده”، كما أضاف المتحدث.

اوبر، التي تراجعت أسهمها مثل العديد من شركات التكنولوجيا الأخرى في الأرباع الأخيرة، تتنافس مع شركة Ola المدعومة من سوفت بانك في الهند.

تدعي كل من اوبر والشركة الناشئة التي يقع مقرها في بنغالورو، والتي تقدر قيمتها بحوالي 7.3 مليار دولار، بموقعها المتميز في البلاد.

كما أن شركة Ola حوذلت تركيزها قليلًا عن أعمال نقل الركاب إلى تصنيع وبيع السيارات الكهربائية في الآونة الأخيرة.

كان الرئيس التنفيذي لشركة اوبر قد أخبر الموظفين الشهر الماضي أن الشركة تركز على تحقيق الربحية. وكانت الشركة قد باعت الوحدة الهندية الخاصة بتوصيل الطعام “إيتس” إلى شركة “زوماتو” التي تعمل في ذات المجال في أوائل عام 2020.

في تعليقه على الأمر، قال خسروشاهي: “من المدهش أنهم نشروا هذه القصة – لا توجد حقيقة في هذه القصة، ولم يتم أخذها في الاعتبار، ولم تحدث المناقشات، على أي مستوى – وقد أخبرنا بلومبرج بذلك”.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر تستأنف خدمة مشاركة الرحلات في أمريكا

سياسة رفع الأسعار آخر استراتيجيات أوبر للنجاة من تضخم التكاليف!

المصدر

المزيد
4 يوليو، 2022