أوبر تستأنف خدمة مشاركة الرحلات في أمريكا

أعلنت شركة أوبر عن استئناف خدمة مشاركة الرحلات في عدد من المدن الأمريكية بعد توقف دام لأكثر من عامين بسبب الجائحة.

يوفر الآن الخيار مشاركة السيارة مع أكثر من راكب يتّجهون إلى وجهات متقاربة، ضمن خدمة UberX Share، في تسع مدن أمريكية، بما فيها نيويورك، لوس أنجلوس، وشيكاغو.

قالت الشركة إن لديها خططًا للتوسع في الخدمة لتشمل المزيد من المدن خلال هذا الصيف.

 

أوبر تتيح مشاركة الرحلات في أمريكا بعد توقف لأكثر من عامين

كانت الشركة قد علّقت خدمة مشاركة الرحلات في كل الأسواق العاملة بها في مارس 2020، عندما حث مسؤولو الصحة العامة على التباعد الاجتماعي للحد من انشار فيروس كوفيد-19.

حاولت أوبر لسنوات توسيع نطاق اعتماد المشاوير المشتركة، مروّجة إلى أن الخدمة يمكن أن تساهم في تقليل الازدحام المروري للمركبات على الطرقات، وتوفير وسائل تنقل أكثر ملائمة وأقل تكلفة. إلا أن الوباء أجبرها على التراجع عن هذه الخطط مؤقتًا.

أندرو ماكدونالد، نائب الرئيس الأول لعمليات التنقل والأعمال في أوبر، قال في بيان يوم الثلاثاء إن خدمة UberX Share “تعيد تصور مستقبل الرحلات المشتركة بكفاءة وأمان أكبر”.

كما قال أيضًا إن بإمكان الركاب الحصول على خصم مقدم يصل إلى 20% من إجمالي الأجرة عند مطابقة وجهتهم مع راكب آخر على الطريق.

تتخذ أوبر أيضًا خطوات للحد من عدد الأشخاص في الرحلة المشتركة الواحدة، في الوقت الحالي. قالت الشركة في منشور بالمدونة إنه يمكن للعملاء حاليًا طلب مقعد واحد فقط مع UberX Share وسيشاركون الركوب مع راكب واحد فقط في كل مرة.

أضافت الشركة أن ارتداء أقنعة الوجه اختياري ولكن موصى به، باستثناء المواقع التي لا تزال تتطلب ارتداء الأقنعة.

أشارت أوبر أيضًا إلى أهمية جعل وسائل النقل ميسورة التكلفة ومتاحة، “لا سيما في ظل المناخ الاقتصادي الحالي، وارتفاع أسعار الوقود التي شكّلت حملًا على السائقين”.

قال دارا خسروشاهي، الرئيس التنفيذي لشركة أوبر، في مقابلة في بلومبيرج تكنولوجي سوميت في وقت سابق من هذا الشهر، إنه يرى أن الشركة “تقاوم الركود”. ومع ذلك، جاءت تعليقاته بعد شهر واحد فقط من إعلان صحيفة وول ستريت جورنال أن الشركة تخطط لخفض التكاليف مع انحسار تفاؤل المستثمرين.

 

اقرأ أيضًا:

رئيس أوبر: لا حاجة لخفض الوظائف والشركة تقاوم الركود

أوبر تكشف النقاب عن خدمات جديدة تشمل التنقل وتوصيل الطعام

المصدر

المزيد
26 يونيو، 2022

سائقو أوبر في الولايات المتحدة يفتقدون الاستقلالية برغم مزايا الاقتراح 22

لا يزال الوضع القانوني لسائقي أوبر في الولايات المتحدة مثار جدلٍ في ظل الضبابية في تصنيفهم، على الرغم من عمليات التصويت المتتالية والقوانين التي شهدتها البلاد في الفترة الماضية.

 

هل منحت أوبر سائقيها المزايا التي وعدت بها في الاقتراح 22 ؟

في نوفمبر العام الماضي، حققت أوبر وشركات النقل الأخرى التي تعمل باقتصاد الوظائف المؤقتة، نصرًا كبيرًا في التصويت الذي عُرف باسم الاقتراح 22، بعد صرفت أكثر من 200 مليون دولار لتمرير هذا القانون.

بموجبه، أصبح العاملون لدى هذه الشركات متعاقدين مستقلين وليسو موظفين، وتمكنت أوبر في كاليفورنيا من الإفلات من قوانين عمل الولاية.

بالمقابل، وعدت الشركات العاملين لحسابها بعددٍ من الامتيازات التي تأتي مع كونهم متعاقدين مستقلين. إلا أن هذه الامتيازات لم تُلمس فعليًا على أرض الواقع بحسب شكاوى السائقين.

فالعديد من العاملين أعربوا عن شعورهم بالغضب نتيجة سيئات الاستقلالية دون الاستفادة من المزايا المزعومة.

بحسب الاقتراح 22، يحق للسائقين تحديد ساعات العمل المفضلة لديهم، لكنهم يفتقدون القدرة على إدارة التطبيق بطريقة تحفز حصولهم على أكبر عدد ممكن من الرحلات، الأمر الذي انعكس سلبًا على أرباحهم.

تشكيك في الشفافية

العديد من السائقين اتهموا الشركة بسلبهم المزايا التي منحتهم إياها في السابق. على سبيل المثال، لم يعد بإمكان السائق رفع سعر الرحلات في حالة ازدياد الطلب، خلافًا لما كانت تروّج له أوبر بأن السائق هو “رئيس نفسه”.

بالإضافة لذلك، كان لدى السائقين تحكم أكبر بالحصول على معلومات كل رحلة قبل الموافقة عليها، بما في ذلك الوجهة. لكن هذه المعلومات الأساسية أصبحت مشروطة بالقبول بحد أدنى من الرحلات تلقائيًا.

وكان تبرير الشركة أن هذه الإجراءات أدت إلى خفض مستوى الخدمات نظرًا لأن ثلث السائقين رفضوا قرابة 80% من الرحلات في كاليفورنيا، الأمر الذي دفع الشركة لسحب هذه الميزة.

تحكم واستغلال للسائقين أم تسيير لأعمال الشركة؟

العديد من نقابات العمال اعتبرت أن المزايا التي وعدته بها شركات العمل لتمرير الاقتراح 22 “وهمية” ولم تُطبّق على أرض الواقع.

واعتبرت هذه النقابات أن طريقة احتساب دخل سائقي اوبر لا تأخذ بعين الاعتبار الوقت الذي يُمضيه السائقون بانتظار الركاب أو عمليات التسليم.

فيما نشرت اوبر دراسة أجرتها في مارس الماضي كشفت أن 82% من السائقين الذين استُطلعت آراؤهم أبدوا رضاهم عن مزايا الاقتراح 22 والعمل بعده.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

أوبر تطلق خدمة توصيل الزهور مؤخرًا في الولايات المتحدة

أوبر تقدم برامج تعليم اللغة للسائقين لتحفيزهم على التسجيل بالمنصة

المزيد
4 أغسطس، 2021
Uber New Service

لماذا تراجعت أوبر عن دفع تكاليف التأمين الصحي للسائقين في أمريكا؟

أرسلت أوبر عن طريق الخطأ بريدًا إلكترونيًا إلى بعض سائقيها وعمال التوصيل الشهر الماضي يعرضون فيها تغطية بعض تكاليف التأمين الصحي، ثم وبشكلٍ مفاجئ، ألغت العرض بعد أسبوعيْن!

 

أوبر تتراجع عن دفع تكاليف التأمين الصحي لبعض سائقيها!

في 26 مايو، ظهرت رسالة بريد إلكتروني من أوبر ذات عنوان جذاب “إنه وقت رائع للحصول على تغطية صحية” في البريد الوارد لعدد غير محدد من سائقي الشركة وعمال التوصيل.

إيميل أوبر

على اليسار البريد الإلكتروني الذي تعرض فيه أوبر تغطية نفقات التأمين الصحي لسائقيها. وعلى اليمين توضيح من الشركة على اقتصار العرض لسائقيها في كاليفورنيا

 

عندما فتحوا البريد الإلكتروني، تم الترحيب بهم باقتراح أكثر جاذبية: “يمكن لأوبر المساعدة في تغطية تكاليف الرعاية الصحية”.

يُصنّف السائقون والناقلون في أوبر كمقاولين مستقلين، مما يجعلهم غير مؤهلين لخطط التأمين الصحي التي يرعاها صاحب العمل.

لسنوات، ضغط العديد من هؤلاء العمال من أجل المزيد من المزايا والحماية، أمام معارضة قوية من أوبر.

لذلك، كان البريد بمثابة صدمة للسائقين الذين فتحوه وشاهدوا عرضًا للإعانات تتراوح من 613.77 دولارًا إلى 1277.54 دولارًا، اعتمادًا على نوع خطة التأمين التي لديهم وعدد ساعات العمل كل أسبوع.

يمكن أن يكون هذا النوع من المال تحسينًا لوضع المعيشي للسائقين، الذين يعيش الكثير منهم على أجور على مستوى الفقر ويكافحون من أجل العثور على عمل وسط انخفاض حاد في الطلب أثناء الوباء.

 

ما الذي يمكن أن يفسر هذا التغيير الجذري في الموقف من قبل اوبر؟

كما اتضح، لم يتغير شيء. تهدف أوبر فقط إلى إرسال البريد الإلكتروني إلى السائقين وعمال التوصيل في كاليفورنيا، وليس إلى أي ولاية أخرى.

فقد سارعت أوبر بعد أسبوعيْن بإرسال بريد إلكتروني آخر للعاملين معها خارج ولاية كاليفورنيا ممّن استلموا البريد الأول، وجاء فيه:

“لسوء الحظ، ارتكبنا خطأ في إرسال هذا البريد الإلكتروني إليك، لأن هذه السياسة تنطبق فقط على السائقين وموظفي التوصيل في كاليفورنيا، نحن نعتذر بصدق عن هذا الخطأ”.

وقال متحدث باسم الشركة إن فريق دعم الشركة يعمل مع السائقين وعمال التوصيل الذين تلقوا البريد الإلكتروني عن طريق الخطأ.

في العام الماضي، ضخت شركة أوبر وشركات نقل اقتصادية أخرى – أكثر من 200 مليون دولار في حملة “Yes on 22” لإعفائهم من قانون ولاية كاليفورنيا الذي يتطلب منهم معاملة عمالهم مثل الموظفين.

عارضت الشركات القانون بشدة، بحجة أنه سيقضي على مرونة السائق، مع زيادة أسعار المستهلك وأوقات الانتظار.

وتم تمرير الإجراء في نوفمبر 2020 بنسبة 59% من الأصوات.

بموجب الاقتراح 22، يُطلب من اوبر والشركات الأخرى التي تعمل بالنقل عبر التطبيقات الذكية “تقديم إعانات رعاية صحية تساوي 41% من متوسط ​​قسط [California Coverage] لكل شهر” للسائقين وشركات التوصيل “الذين يتراوح متوسط ساعات عملهم بين 15 و 25 ساعة في الأسبوع من وقت المشاركة.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

أسعار أوبر في ارتفاع مستمر وسط نقص السائقين وزيادة الطلب

أوبر تكشف عن ميزات جديدة للركاب والسائقين خلال الرحلات

المزيد
19 يونيو، 2021

أوبر تعرض 10 ملايين رحلة مجانية أو مخفّضة لعملائها الحاصلين على لقاح كورونا

أعلنت شركة أوبر الأمريكية عن نيّتها تقديم 10 ملايين رحلة مجانية أو منخفضة التكلفة لعملائها الذين يتطلّعون إلى تلقي لقاح كوفيد-19 في الولايات المتحدة. تشمل الرحلات المخفّضة النقل من وإلى وجهتهم، بالإضافة إلى رحلة الركوب لتلقي جرعتهم الثانية والأخيرة.

 

أوبر تتعهّد بتقديم 10 ملايين رحلة مجانية أو مخفضة للأشخاص الذين يسعون للحصول على لقاح كوفيد-19

أوبر ولقاح كورونا

وفقًا للشركة”، لم يتم بعد حديد موعد طرح هذا العرض. وكانت الشركة قد تعاونت مع منظمات مكرّسة لخدمة المجتمعات، مثل: National Urban League ، و Morehouse School of Medicine و National Action Network، وذلك للمساعدة في استهداف الركّاب والعملاء الذين يُمكنهم الاستفادة من العرض أكثر من غيرهم.

وتقول الشركة إلى أنها تتطلّع لعقد شراكات مع منظّمات أخرى عمّا قريب، وقال دارا خسروشاهي الرئيس التنفيذي لشركة أوبر في بيان: “نأمل أن تساعد تقنيتنا في إنجاح أكبر حملة تحصين عالمية على الإطلاق وتقديم فوائد اللقاح بسرعة وفعالية وإنصاف”.

في شهر مارس الماضي، عرضت أوبر 10 ملايين رحلة مجانية وتوصيل مجاني للعاملين في مجال الرعاية الصحية وكبار السن مع انتشار الوباء في الولايات المتحدة.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

ما سبب الارتفاع المفاجئ في أسعار رحلات اوبر في كاليفورنيا؟

رسميًا، أوبر تنهي استحواذها على شركة Postmates لتوصيل الطعام

المزيد
21 ديسمبر، 2020