استئناف العمل في توصيل الأفراد في السعودية

أوبر السعودية

استنادًا إلى الأوامر بإمكانية التجول الجزئي، يُسمح باستقبال مشاوير ( توصيل الأفراد ) ابتداءً من اليوم الأحد ٢٦ إبريل وحتى ١٣ مايو الموافق ٣ رمضان وحتى ٢٠ رمضان، من الساعة ٩:٠٠ صباحًا وحتى الساعة ٤:٠٠ عصرًا.

ولا يتطلب العمل خلال فترة السماح المذكورة أعلاه الحصول على أي تصريح من الجهات المعنية.

ومع أمنياتنا لكم بقيادة آمنة وأرباح وفيرة مع أوبر!

 

أقرأ أيضًا:

تعليمات أوبر للسائقين تمهيدًا لاسئناف رحلاتها مجددا بعد الحظر

المزيد
27 أبريل، 2020

أوبر تطلق خدمات جديدة لنقل الأغراض “أوبر كونكت” و “أوبر دايركت”

أوبر كونكت

أعلنت شركة أوبر عن خدمتي نقل جديدتين ليس لهما علاقة بنقل الأشخاص؛ إنما تختص بنقل الأغراض فقط تحت مسمى “أوبر كونكت” و “أوبر دايركت“.

تختص خدمة “أوبر كونكت” الجديدة  على نقل الأغراض بحيث يمكن لمستخدمي خدمات أوبر نقل الأغراض من بيت أو مكان لآخر بدلًا من نقل الأشخاص، وتتوفر هذه الخدمة حتى الآن في 25 مدينة حول العالم في دول أستراليا والمكسيك والولايات المتحدة الأمريكية ومن المتوقع أن يتم التوسع فيها لتشمل دول ومدن أكثر.

أما الخدمة الجديدة الأخرى التي أطلقت بإسم “أوبر دايركت” تختص بنقل الأغراض عند طلبها من المتاجر والصيدليات.

وستواصل شركة أوبر متابعة أداء وتطوير خدماتها حسب حاجة السوق، لاسيما في هذه الظروف من العزل المنزلي والحجر الصحي والعمل من المنازل والتي تطبقها حاليا الكثير من دول العالم، حيث أصبحوا الناس الآن بحاجة لإرسال الأغراض بين بعضهم البعض أو طلب الاحتياجات الضرورية من المتاجر أو الصيدليات بدون الخروج من المنزل.

ومع تراجع الطلب على خدمة نقل الركاب حاليًا، فعلى العكس تشهد حاليًا خدمة طلب الطعام “أوبر إيتس” إقبالاً متزايداً.

المزيد
22 أبريل، 2020

شريكات أوبر السائقات يمكنهن الآن تفضيل الراكبات النساء

يمكن لشريكات أوبر السائقات الآن من تفضيل استقبال الطلبات من الراكبات النساء

 

سائقات أوبر السعودية

 

“خاصية تفضيل الراكبات” هي ميزة جديدة تمكّن السائقات السعوديات في السعودية من تفضيل الراكبات الإناث. وتعتبر هذه الميزة هي الأولى عالميًا لشركة أوبر.

وقد تم إطلاق هذه الميزة في حملة “مساركِ” لشركة أوبر والتي كان هدفها زيادة أعداد النساء العاملات من خلال تمكينهن من استخدام وسائل النقل بأسعار مناسبة، وكذلك توفير فرص إقتصادية مميزة من خلال أوبر.

وتصميم هذه ميزة من أوبر تم إطلاقها لتتناسب مع العادات والتقاليد في السعودية، بفضل الطلب المتزايد من قبل السائقات للتسجيل كشريكات في شركة أوبر.

ويأتي إطلاق الخاصية الجديدة بعد أشهر من البحث ومعرفة رأي النساء في السعودية حول النقل والعمل في أوبر، وتلا ذلك إطلاق الميزة تجريبيًا خلال العام الماضي. وقد أظهرت أبحاث أوبر في شهر فبراير 2018 التي أجرتها بالتعاون مع Ipsos أن ما يقارب 31% من النساء اللواتي شملهن الاستطلاع أبدين اهتمامًا بالقيادة كفرصة لكسب الأرباح. وفي دراسة أخرى أجرتها مؤخراً الشركة، وجدت أن 74% من السائقات مهتمات فقط في نقل الراكبات النساء.

ومنذ إطلاق ميزة تفضيل الراكبات الإناث تجريبيًا العام الماضي، ساهمت الميزة في ربط الشريكات السائقات بالراكبات في مختلف أنحاء المملكة بكبسة زر واحدة. لمزيد من المعلومات عن مبادرات أوبر المكرسة للنساء في السعودية.

المزيد
23 مارس، 2020

اقتصار العمل في أوبر على السائقين السعوديين وأبناء المواطنات فقط

التسجيل في اوبر السعودية

 

ما هي أحدث المستجدات في أوبر؟

وفقاً لأنظمة وزارة النقل المطبقة على شركات توجيه المركبات في السعودية، فإنه يشترط للعمل بالسيارات الخاصة أن يكون السائق سعودي الجنسية أو ابن مواطنة سعودية فقط. ولذلك سيكون هناك تأثير على عدد المركبات المتوفرة على ‏المنصة في بعض المدن، مما قد يؤثر على أوقات الانتظار و الذروة، وهذه تعتبر فرصة كبيرة لـ السائقين السعوديين لزيادة الدخل خاصة في المدن الكبيرة في السعودية.

 

لماذا حدث هذا التأثير الكبير؟

يشكل عدد السائقين غير السعوديين التابعين لشركات الأجرة الخاصة الذين كانوا يقدمون خدمات النقل من خلال تطبيق أوبر نسبة صغيرة من إجمالي عدد الشركاء السائقين على المنصة، لكنهم ساعدوا بشكل كبير في عملية تنقل الركاب خلال أوقات الذروة حول المملكة خصوصا أوقات النهار.

 

ومع أمنياتنا أن تحققون الأرباح الوفيرة في العمل مع أوبر!

 

اقرأ أيضًا:

شريكات أوبر السائقات يمكنهن الآن تفضيل الراكبات النساء

المزيد
23 مارس، 2020

أوبر تعلن إتمام صفقة الاستحواذ على كريم مقابل 3.1 مليار دولار

أوبر تستحوذ على كريم

أوبر تستحوذ على كريم .. قامت أوبر بالاستحواذ الذي تم الإعلان عنه مسبقا على شركة كريم مقابل 3.1 مليار دولار.

وبموجب هذه الصفقة أصبحت Careem Networks FZ-LLC شركة فرعية مملوكة بالكامل لشركة Uber، مع الحفاظ على اسمها التجاري كما هو.

كما سوف يستمر المؤسس المشارك لكريم والرئيس التنفيذي مدثر شيخة في إدارة أعمال كريم،

مع تقديم تقارير إدارة الشركة إلى مجلس إدارة يتألف من ثلاثة ممثلين من أوبر وممثلين اثنين من كريم.

ووفقا لهذا الصفقة؛ ستستمر كلٌ من أوبر وكريم في تقديم خدماتهما الإقليمية وأسمائها التجارية بشكل مستقل.

ومع إتمام هذه الصفقة، استحوذت أوبر على الأعمال الخاصة بكريم من حيث النقل والتوصيل وعمليات الدفع في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط.

والتي تضم أسواقا رئيسية من ضمنها مصر والأردن والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.

وقالت الشركة إن إجراءات الحصول على الموافقة على عملية الاستحواذ في باكستان وقطر والمغرب لا تزال جارية.

ولن يتم إتمام الصفقة في هذه الأسواق في الوقت الحالي حتى يتم الحصول على الموافقات من الهيئات القانونية المسؤولة.

وقال دارا خسروشاهي، الرئيس التنفيذي لشركة أوبر: «أتطلع إلى رؤية المزيد من الابتكار من «كريم» بينما يواصلون العمل بشكل مستقل تحت قيادتهم الحالية ومن خلال العمل بالتوازي»

كما أكمل دارا : «ستتمكن كلا منصتينا من الاستفادة من الميزات الفريدة لكلٍ منهما».

كما قال المؤسس المشارك لكريم وكبير المديرين التنفيذيين مدثر شيخة: «يمثل اليوم بداية فصل جديد لكريم. الرحلة التي بدأنها منذ ما يقارب العشر أعوام لنقوم بتبسيط حياة الناس في الشرق الأوسط لم تنته بعد».

وأكد مدثر إن توحيد قواهم مع أوبر سيساهم في تسريع هذا الرحلة لنصبح التطبيق اليومي الأهم بالنسبة لكل المنطقة العربية.

وأوضح مدثر: “إن أوبر تقدر الفرصة الإقليمية الهامة، وتدعم قيمنا وثقافتنا، وتؤمن بالغرض الذي يدفعنا والهدف الذي نحاول الوصول إليه ولذلك يسعدنا التعاون معهم”.

وبالمثل فيما يتعلق بالسائقين، فتعتقد الشركة أن زيادة عدد الرحلات وتحسين الخدمات يمكن أن يوفر فرصًا اقتصادية أفضل بالإضافة إلى زيادة نسبة الأرباح المتوقعة من خلال الاستفادة الأكبر من وقت السائقين على الطريق.

المزيد
1 يناير، 2020