كريم مصر: زيادة في أسطولنا للتنقل بنسبة 35-40%

أعلنت شركة كريم مصر للنقل الذكي عن زيادة أسطولها المخصص للتنقل في مدينتي أسوان والأقصر بنسبة 35-40%.

جاء هذا القرار ضمن خطة كريم لتنمية خدماتها وتلبية احتياجات العملاء المتزايدة، بما يخدم توجهات الشركة لدعم السياحة المصرية في مناطق الجذب وتحسين تجربة السياح المحليين والأجانب.

 

كريم مصر توسع أسطول القيادة في الأقصر وأسوان دعمًا للسياحة

تهدف كريم من هذه الخطوة إلى مجاراة ما تشهده مصر ومدينة الأقصر على وجه التحديد من انتعاش كبير بعد افتتاح طريق الكباش أحد أشهر معالم المدينة.

حيث شهدت المدينة زيادة كبيرة في أعداد السياح، وانتعشت الفنادق والمنتجعات السياحية في أسوان والأقصر، حيث أبلغت عن اشغالات كاملة لأول مرة منذ عدة أشهر.

قررت كريم زيادة عدد أسطولها لدعم خطة التحول وتنمية الاقتصاد السياحي بما يتماشى مع رؤية مصر 2030، التي تسعى لتقديم خدمات عديدة، من ضمنها توفير وسائل تنقل آمنة ومريحة بين المحافظات.

المدير العام لشركة كريم مصر، هيثم عصام، قال إن الشركة تسعى لدعم السياحة في البلد، خاصةً بعد ما شهدته من نمو كبير خلال الفترة الماضية وتطوير للمناطق الأثرية وافتتاح طريق الكباش.

تأتي هذه الخطوة بعد تقارير داخلية أفادت بزيادة عدد الكباتن المسجلين في الأقصر وأسوان بسبب زيادة الطلب على خدمات التنقل داخل المدينتين.

توفر كريم العديد من الخدمات للعملاء تضمن لهم رحلة آمنة ومريحة وسريعة، بالإضافة لتوفير خدمات دفع مختلفة، نقدًا أو عبر البطاقة الائتمانية.

بإمكان العملاء حجز رحلاتهم مسبقًا ولمدة تصل إلى 25 يومًا قبل الوصول عبر خدمة “احجز مقدمًا”، ما يضمن للسياح والزوار الحصول على توصيلة سريعة دون الحاجة للانتظار، وجدولة جميع رحلاتهم خلال زيارتهم.

 

اقرأ أيضًا:

كريم تخطط لزيادة الاستثمار في السوق المصري

انتعاش أعمال كريم في توصيل الركاب بمقدار 2.6 ضعفًا في ديسمبر

المصدر

المزيد
24 يناير، 2022

كريم توفر حلول نقل مريحة لمنسوبي مصرف الإنماء

أعلنت شركة كريم في السعودية عن توفير حلول نقل آمنة مريحة لمنسوبي مصرف الإنماء.

يأتي ذلك ضمن خطط الشركة لدعم قطاع الأعمال وتوفير الوقت والجهد على منسوبي البنك ليتمكنوا من الوصول لعملهم بسلاسة عبر رحلات مدعومة بالكامل من قبل المصرف.

 

كريم تقدم خدمات نقل مريحة للعاملين في مصرف الإنماء

كانت كريم قد أطلقت خدمات خاصة برجال الأعمال “كريم لقطاع الأعمال” تهدف لتوفير حلول مريحة وخدمات نقل ميسرة للعاملين في القطاعين العام والخاص.

يأتي ذلك ضمن حرص الشركة على تلبية احتياجات العملاء اليومية وتوفير حلول تنقل أفضل لرحلات العمل ليضمن الموظف الوصول لعمله في الوقت المناسب وأدائه على أكمل وجه.

غيث الجهني، المدير العام لشركة كريم في السعودية، علّق على هذا التعاون: “نعتز بثقة مصرف الإنماء بشركة كريم واختيارها لنا لنكون شريكًا استراتيجيًا لتأمين التنقلات اليومية لمنسوبي المصرف، حيث نسعى باستمرار لتوفير كل ما من شأنه تعزيز تجربة تنقل الموظفين من خلال منصتنا المتقدمة التي تهدف إلى تسهيل حياة الناس”.

وأكّد حرص شركته على تقديم خدمات متميزة للعملاء من قطاع الأعمال وإيجاد حلول تتناسب مع متطلباتهم اليومية.

أشاد الجهني بمبادرة مصرف الإنماء التي تعكس اهتمام المؤسسة بالعاملين معها وإيجاد حلول مبتكرة في ظل جائحة كورونا بما يساعد بتخفيف العبء الوظيفي المتمثل بتكلفة التنقل.

من جهةٍ أخرى، تساهم هذه المبادة بدعم وتعزيز تنقل المرأة العاملة من خلال توفير رحلات آمنة ومريحة لها، بما يندمج مع برامج تمكين المرأة السعودية العاملة، ورفع مساهمتها في سوق العمل.

من جهته، أكّد مدير عام رأس المال البشري في مصرف الإنماء، الأستاذ عبد الله السلامة، أن هذا التعاون يأتي من استشعار مسؤولية البنك عن منسوبيه، وتوفير بيئة عمل أفضل لهم بما يساهم بتعزيز الأداء وتحقيق خدمات أفضل للعاملين.

يذكر أن شركة كريم توفر العديد من الخدمات المميزة لقطاع الأعمال والشركات بما يساعد بتخفيف الأعباء على الموظفين في تنقلهم من المنزل للعمل والعكس.

 

اقرأ أيضًا:

كريم للأعمال تعزز عروضها لموظفي الشركات في السعودية

انتعاش أعمال كريم في توصيل الركاب بمقدار 2.6 ضعفًا في ديسمبر

المصدر

المزيد
23 يناير، 2022

لماذا اعتذر رئيس أوبر للكلاب؟

أصدر دارا خسروشاهي، رئيس شركة أوبر تكنولوجيز، اعتذارًا – بالإضافة لهدية 10 دولارات أمريكية – لأصحاب الكلاب بعد إعلان تجاري لأوبر إيتس تسبب في إثارة بعض الكلاب وتصرفهم بطريقة خارجة عن السيطرة.

 

إعلان تجاري يتسبب باعتذار رئيس أوبر لأصحاب الكلاب!

في الإعلان الذي يُعد جزءًا من حملة إيتس التي تحمل عنوان: “الليلة سآكل..”، يرن جرس الباب في كل مرة يتم تسليم طلبية أوبر إيتس.

صوت رنين الجرس تسبب في إثارة حماس بعض كلاب المالكين بشأن توصيلات طعام وهمية، الأمر الذي تسبب بإثارة قلق المالكين ومشاركة ذلك على الإنترنت.

وطالب أصحاب الكلاب في تغريدات على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، شركة أوبر بإزالة صوت رنين جرس الباب من الإعلان، معللين ذلك أن كلابهم أصابها الجنون في كل مرة يرن الجرس ويؤثر ذلك على تدريبها.

في المقابل، ردّ حساب دعم أوبر على تويتر على المستخدمين الغاضبين وطلب منهم متابعة صفحة الدعم لتلقي المساعدة.

كما ظهر خسروشاهي في مقطع فيديو اعتذر به لأصحاب الكلاب، قائلًا: لم يكن في نيتنا أبدًا التأثير على كلابكم، أنا أعتذر بصدق”.

كهدية بعد الاعتذار، تقدّم أوبر إيتس للعملاء 10 دولار لشراء مستلزمات الحيوانات الأليفة في مركز Uber Pet Supplies.

جاء هذا الإعلان مع تبرع أوبر بمبلغ 50 ألف دولار لصالح ملاجء محلية للحيوانات الأليف ضمن حملة “تحدي بيتي وايت”.

 

اقرأ أيضًا:

مسؤول أمن سابق في أوبر يواجه اتهامات بالاحتيال

عائلة سائق أوبر مقتول تطالب الشركة بتعويض 4 ملايين دولار

المصدر

المزيد
20 يناير، 2022

الكتب على رأس القائمة، إصدار مؤشر أوبر للمفقودات 2021

كعادتها كل عام، أصدرت أوبر مؤشر المفقودات لعام 2021 في نشرتها السنوية الخامسة، والذي يقدّم لمحة عن الأشياء الشائعة التي ينساها ركاب أوبر، أكثر الأشياء غرابة فيما بينها، والمدن التي تشهد معدل نسيان مرتفع للعملاء فيها.

في 2021، تصدرت الهواتف الذكية والكاميرات قائمة المفقودات في الإمارات كما هو متوقع، تبعها المحافظ والحقائب والمفاتيح.

جاءت الكتب – على عكس المتوقع – ضمن القائمة متفوقةً على السجائر الإلكترونية، ما يشير إلى تحول إيجابي في اهتمامات الناس.

بالإضافة إلى ذلك، نالت المجوهرات وعلب المكياج والساعات المراكز الأولى في أكثر الأشياء عرضةً للنسيان حسب مؤشر أوبر.

أما الأشياء الأكثر إثارة للدهشة، فكانت كاميرا من الطراز القديم التي تستخدم شرائط الأفلام، ومظلة! فمن سيحتاج لمظلة في الإمارات التي قليلًا ما تهطل بها الأمطار!

الأوقات الأكثر عرضة للنسيان!

احتل شهر ديسمبر ويناير أعلى مراتب الأشهر في حالات النسيان خلال العام الماضي. وازدادت هذه الحالات خلال التنقلات الصباحية، تحديدًا بين الساعة 8-9 صباحًا. بالإضافة إلى أن يومي الخميس والجمعة أعلى الأيام في مؤشر أوبر لفقدان الأمتعة الشخصية في المركبات.

 

أكثر 10 عناصر شيوعًا بين مفقودات الركاب حسب مؤشر أوبر

  1. هاتف/ كاميرا
  2. حقيبة يد / محفظة
  3. حقيبة ظهر/ حقيبة سفر/ مستندات/ صندوق/ أمتعة
  4. مفاتيح
  5. نظارات
  6. ملابس
  7. سماعات / مكبر صوت
  8. كتب
  9. بطاقات هوية / رخصة القيادة
  10. مجوهرات / ساعات / مكياج

 

اقرأ أيضًا:

أوبر: عام 2022 سيشهد انتعاشًا ملموسًا في خدمات توصيل الركاب

بعد أوبر، الخطوط الحديدية السعودية وكريم تطلقان خدمة مشتركة لنقل الركاب

المصدر

المزيد
19 يناير، 2022

المنافسة تشتد في سوق توصيل الركاب في مصر بعد دخول لاعبين جدد

يشهد سوق توصيل الركاب في مصر منافسة حامية الوطيس تزامنًا مع دخول شركات جديدة لهذا المجال إلى جانب اللاعبين القدماء الأبرز على الساحة.

فقد أعلنت شركة ديدي جلوبال الصينية عن إطلاق خدماتها رسميًا لطلب سيارات الأجرة بأسعار تنافسية في القاهرة، أحد أكبر أسواق خدمات النقل الذكي في الشرق الأوسط.

في سبتمبر الماضي، كانت ديدي قد استأنفت خدماتها لتوصيل الركاب في مدينة الإسكندرية.

يأتي هذا الإعلان بعد أن صرّحت شركة “إن درايفر” بدخول السوق المصري وتغيير معادلة المنافسة التي غابت عن المشهد في ظل استحواذ أوبر على السوق وذراعها كريم.

 

سوق توصيل الركاب يستوعب المزيد من اللاعبين الكبار في مصر

هشام عبد الغفار، الشريك المؤسس لصندوق “مينا جوروس” للاستثمار في الشركات الناشئة، قال إن السوق المصري يعتبر بيئة خصبة لاستيعاب المزيد من المنافسين.

ولفت عبد الغفار إلى أن دخول “إن درايفر” للسوق مثّل اشتعال المنافسة وتحريك المياه الراكدة بعد سنوات من استحواذ أوبر على المشهد.

يرى عبد الغفار أن هذه المنافسة ستدفع بجميع اللاعبين لطرح المزيد من الخدمات لتشجيع العملاء بالإضافة لتقديم أسعار تنافسية لم تطرحها من قبل.

في بيان انطلاقها في القاهرة، قالت ديدي إنها ستحتفل بهذه المناسبة بتقديم عروض ترويجية لتسليط الضوء على خدماتها التي ستجعل من تجربة التنقل أكثر سهولة وأمانًا للمستخدمين، وبتكلفة أقل.

لم يتم استثناء الكباتن من هذه الامتيازات، فقد ذكرت ديدي أنها تسعى لدعم أرباح الكباتن وتوفير تجربة قيادة أكثر أمانًا.

يوان هاو صن، مدير عام ديدي جلوبال في مصر، قال إن مصر تعتبر سوقًا ضخمًا على المستوى العالمي وتمثّل بيئة خصبة لشركات التكنولوجيا العالمية.

وأضاف: “بعد الإطلاق الناجح في الإسكندرية، قام فريق العمليات في الشركة بمصر بتهيئة منصتنا وتحسينها وتطويرها لتواكب متطلبات السوق المحلي، سواءً للركاب أو السائقين”.

 

اقرأ أيضًا:

المدينة العربية الأكثر استخدامًا لخدمات أوبر

كريم تخطط لزيادة الاستثمار في السوق المصري

المصدر

المزيد
18 يناير، 2022

لن تتمكن من طلب أوبر عبر ساعة أبل الذكية بعد اليوم!

إن كنت أحد مستخدمي ساعات أبل ومعتاد على طلب أوبر من خلال الساعة، يؤسفنا إخبارك أنك لن تتمكن من القياد بذلك بعد اليوم!

فقد أعلنت شركة أوبر تكنولوجيز عن سحب تطبيقها الخاص بساعة أبل، ويعرض البرنامج الآن رسالة توجه الأشخاص لاستخدام التطبيق من الهاتف الجوال.

 

طلب أوبر عبر ساعة أبل غير متاح بعد اليوم!

وفقًا للشركة، لم تعد اوبر الآن تدعم تطبيق ساعة أبل. واعتذرت الشركة عن أي إزعاج ناتج عن إيقاف التطبيق.

حتى الآن، لم تقم أوبر بإزالة تطبيق ساعة أبل من قائمة متجر التطبيقات، لكن من المفترض أن تقوم بذلك بمجرد إصدار شركة أبل لتحديثها التالي لتطبيق iOS.

لماذا أزالت أوبر تطبيقها من متجر ساعة أبل؟

في حين أن الشركة لم توضّح الأسباب التي أدّت لاتخاذ هذا القرار، لكن يرجّح محللون أن السبب هو انخفاض الاستخدام.

من ناحيةٍ أخرى، يعتبر توقف طلب أوبر عبر الساعات الذكية مثالًا آخرًا على عدم جدوى هذه الساعات في تشغيل التطبيقات مقابل هدفها الأساسي المتمثل بتتبع اللياقة البدنية وتلقي الإشعارات وتشغيل الموسيقى وهكذا.

قدم تطبيق أوبر في ساعة أبل خدمات حجز الركاب، مع خيارات أكثر تقدمًا مثل تقسيم الأسعار، ومشاركة الوقت المقدّر للوصول إلى الوجهة المحددة.

أما اليوم، إن كنت تنوي ترك هاتفك في المنزل والاستعانة بساعة أبل فقط لأداء مهام المكالمات وحجز الخدمات، فأوبر لم تعد متاحة لتلبية طلباتك بعد الآن!

بينما لا زالت أوبر تدعم تطبيقها الأساسي لأجهزة أيفون وإصدار أكبر لجهاز أيباد.

 

اقرأ أيضًا:

مسؤول أمن سابق في أوبر يواجه اتهامات بالاحتيال

أوبر: عام 2022 سيشهد انتعاشًا ملموسًا في خدمات توصيل الركاب

المصدر

المزيد
18 يناير، 2022

منافس أوبر “بولت” ترفع قيمتها لأكثر من 8 مليار دولار

قالت شركة بولت الإستونية الناشئة الأسبوع الماضي إنها جمعت 628 مليون يورو (711.40 مليون دولار) من مستثمرين بقيادة سيكويا كابيتال وفيديليتي مانجمنت آند ريسيرش كو، ليرتفع تقييمها إلى 7.4 مليار يورو (8.38 مليار دولار).

وكانت آخر مرة جمعت فيها شركة بولت، المنافسة لشركة أوبر لتوصيل الركاب والطعام، التمويل في أغسطس الماضي بتقييم يزيد عن 4 مليارات يورو.

تقدم الشركة أيضًا خدمة تأجير السكوتر الكهربائي وتوصيل الركاب وخدمة توصيل البقالة لمدة 15 دقيقة، والتي تلبي احتياجات أكثر من 100 مليون عميل في 45 دولة وأكثر من 400 مدينة في جميع أنحاء أوروبا وأفريقيا.

 

منافس أوبر في أوروبا وأفريقيا، بولت، تجمع أكثر 711 مليار دولار في جولة تمويل جديدة

وقال ماركوس فيليج الرئيس التنفيذي للشركة، في مقابلة لموقع رويترز: “نعمل على توسيع جميع خطوط الإنتاج الخمسة بسرعة كبيرة، ونطور البحث والتطوير للمنتج ونبدأ في مدن جديدة”.

في حين أن أوبر هي أكبر منافس في خدمة توصيل الطلبات، تواجه بولت منافسين في توصيل الطعام بما في ذلك Just Eat Takeaway.com وداش دور، التي دخلت أوروبا عبر شراء شركة Wolt بقيمة 8 مليارات دولار.

لاكتساب العملاء، غالبًا ما تقدم المنصات خصومات تؤدي إلى حروب أسعار في بعض الأسواق.

أضاف فيليج: “في كثير من الحالات، كنا القوة الدافعة التي تخفض الأسعار فعليًا للمستهلكين، لذلك منذ اليوم الأول، كنا نركز على أن نكون مقتصدين بأسعارنا”.

 

اقرأ أيضًا:

منافس أوبر الصيني يسجّل خسائر قياسية نهاية العام

المدينة العربية الأكثر استخدامًا لخدمات أوبر

المزيد
17 يناير، 2022
delivery man holding pile of cardboard boxes in front

المنافسة هي السبب الأبرز لانخفاض عمولة شركات توصيل الطلبات بنسبة 43% في 2021

في الوقت الذي يشهد فيه قطاع توصيل الطلبات منافسة شديدة، خاصةً مع ظروف الوباء التي سمحت لهذه الصناعة بالازدهار، إلا أن احتدام المنافسة تسبب بتخفيض العمولة التي تتقاضاها هذه الشركات بحوالي 15 نقطة مئوية، ما يعادل 43% في عام واحد فقط.

يتوقع الخبراء أن تزداد المنافسة خلال العام الجاري مع دخول المزيد من اللاعبين لهذا الميدان الذي أثبت نجاحه. حيث تلعب الشركات الجديدة على وتر العمولة من خلال تقليصها بالإضافة لتقليص زمن التوصيل، ما حقق زيادة في عدد مستخدمي تطبيقات توصيل السلع بنسبة بين 15-20%.

 

اشتداد المنافسة العامل الأبرز في انخفاض عمولة شركات توصيل الطلبات في دول الخليج

وفقًا لرصد، فقد بلغ عدد مستخدمي أبرز 6 تطبيقات لتوصيل الطلبات تعمل في عدة بلدان لحوالي 141 مليون مستخدم.

بلغ عدد مستخدمي تطبيق “كريم ناو” حوالي 10 ملايين مستخدم، وأكثر من 10 ملايين لتطبيق “نون شوبينج”، كذلك 10 ملايين مستخدم آخر لتطبيق “ديليفرو”، وأكثر من مليون لتطبيق “كارياج”، وفقًا لبيانات متجر جوجل.

تضم هذه التطبيقات مجموعة واسعة من السلع اليومية التي تجاوزت 4000 سلعة، ما يمنح المستخدمين خيارات عديدة وبديلة، ويوفر لهم خيار تسوّق أقل جهدًا ووقتًا دون الحاجة لمغادرة منازلهم، مع توصيل هذه السلع لمنازل العملاء في مدة لا تتجاوز 30 دقيقة على أبعد تقدير، حسب موقع المتجر من المستهلك.

وفقًا لبيانات خبراء في هذا القطاع، فقد انخفضت عمولة شركات التوصيل خلال عام 2021 إلى حوالي 20-25% مقارنةً بحوالي 35% في عام 2020. ومن المتوقع انخفاضها بحوالي 15-20% خلال العام الجاري.

العديد من الشركات العاملة بهذا المجال لا تُحمّل المستهلك أي قيمة نقدية من العمولة، فيما تقوم بعض الشركات بتحصيل مبلغ رمزي من المستهلك على الطلبية الواحدة.

الخبير في القطاع الاستهلاكي، جمال السعيدي، قال إن لجائحة كورونا أكبر الأثر على ازدهار هذه الصناعة وانخفاض العمولة بسبب احتدام المنافسة.

وأضاف السعيدي إلى أن الطلب على توصيل الطلبات لم يكن بهذا الحجم قبل الجائحة، بالرغم من توفير العديد من المطاعم والشركات لمثل هذه الخدمات من قبل، لكن الطفرة في النمو برزت في عام 2020 من حيث أعداد المستخدمين.

يتوقع الخبراء أن تنمو صناعة طلبات الطعام في دول الخليج بوتيرة سريعة، نظرًا لتوافر العوامل المساعدة على ذلك وتهيئة السوق وقابليته للتوسع.

يأتي ذلك في الوقت الذي حققت فيه هذه الصناعة أرباحًا طائلة خلال العام الماضي، ويتوقع الخبراء أن تصل إلى 200 مليار دولار في عام 2025.

 

اقرأ أيضًا:

توصيل الطعام وتسليم الطرود في صدارة أعمال كريم لعام 2021

كريم تدخل سوق توصيل البقالة السريعة في دبي

المصدر

المزيد
17 يناير، 2022

مسؤول أمن سابق في أوبر يواجه اتهامات بالاحتيال

يواجه مسؤول الأمن السابق في شركة أوبر تكنولوجيز، جوزيف سوليفان، تهم احتيال جديدة بالإضافة إلى تهم سابقة تتعلق بالتغطية والتستر على خرق بيانات عام 2016 أدى إلى اختراق المعلومات الشخصية لـ 57 مليون سائق ومستخدم.

 

مسؤول أمن رفيع المستوى في أوبر يواجه اتهامات بالتستر على اختراق البيانات

قالت وزارة العدل الأمريكية في بيان إن لائحة الاتهام التي صدرت بحقه الأسبوع الماضي تصف كيف قام سوليفان بتدبير دفعة مالية من ستة أرقام لاثنين من المتسللين مقابل صمتهم بشأن الانتهاك.

وقالت المدعية الأمريكية بالإنابة ستيفاني هيندز في البيان: “نحن نزعم أن سوليفان زوّر وثائق لتجنب الالتزام بإخطار الضحايا وإخفاء خطورة انتهاك خطير للبيانات من لجنة التجارة الفيدرالي، كل ذلك لإثراء شركته”.

فيما رفض محامي سوليفان، ديفيد أنجيلي، مزاعم الحكومة الأخيرة.

قال أنجيلي في بيان عبر البريد الإلكتروني لوكالة بلومبيرج: “لا يوجد شيء جديد، فالاتهامات الجديدة هي مجرد إعادة تدوير لنفس الادعاءات التي لا أساس لها من الصحة ضد السيد سوليفان، الذي أدت أفعاله العاجلة والحاسمة – التي كانت معروفة لقسم الشؤون القانونية في أوبر والعديد من الشركات الأخرى في الشركة – إلى التعرف السريع على الأفراد المسؤولين عن هذا الحادث”.

وفقًا للائحة الاتهام، يُزعم أن سوليفان حاول إفشال محاولة اكتشاف الخرق من خلال قيام اثنين من المتسلين بتنفيذ اتفاقيات بعدم الإفشاء.

قالت الحكومة الأمريكية إن اتفاقيات عدم الكشف تنص على أن المتسللين لم يأخذوا أو يخزنوا بيانات أوبر في اختراق البيانات الذي حدث عام 2016.

سوليفان، البالغ من العمر 52 عامًا، انضم إلى أوبر في عام 2015. بدأت حياته المهنية كمدعي عام فيدرالي في مجال قرصنة الكمبيوتر وقانون الملكية الفكرية.

كما كان لاعبًا أساسيًا في وادي السيليكون لأكثر من عقد، حيث عمل مع شركات ضخمة مثل باي بال، وإي باي، قبل أن يصبح مسؤول الأمن الرئيسي لشركة فيسبوك في عام 2008.

 

اقرأ أيضًا:

مسؤول أوبر في تركيا يواجه حكمًا بالسجن عامين بتهمة المنافسة غير العادلة

بعد أقل من عام على توليه المنصب، تنحي كبير المسؤولين التقنيين في أوبر

المصدر

المزيد
13 يناير، 2022

محكمة سويسرية تلزم أوبر بمعاملة سائقيها كموظفين

أصدرت محكمة التأمينات الاجتماعية في زيورخ، حكمها المتعلق بتصنيف السائقين الذين يعملون لصالح شركة أوبر، معتبرةً أن العلاقة بين الشركة وسائقيها هي علاقة تبعية بين صاحب عمل وموظفيه.

 

أوبر ملزمة بتغيير نظام عملها في سويسرا

تبعًا لذلك، يتعين على الشركة أن تعامل سائقيها كموظفين وتدفع لهم المزايا الاجتماعية، حسبما قالت المحكمة.

القضية التي رفعتها شركة أوبر ضد المؤسسة السويسرية للتأمين ضد الحوادث وضد خدمات الضمان الاجتماعي في زيورخ، تواجه على إثرها اوبر تسديد مدفوعات بأثر رجعي قيمتها 5.2 مليون فرنك سويسري “5.7 مليون دولار أمريكي”، لعام 2014.

على الرغم من أن القضية الأساسية تتعلق بخدمة أوبر بوب UberPop التي اختفت منذ 2014 في سويسرا، وهي خدمة أرخص وأقل احترافًا من خدمات أوبر الحالية المعروفة، إلا أن الحكم ينطبق على جميع فئات سائقي الشركة.

وقالت اوبر إنها تخطط الاستئناف ضد الحكم، معتبرةً أن السائقين الذين يعملون عبر منصتها يحتفظون بالسيطرة والتحكم الكامل بوقت عملهم والعملاء الذين يقررون الاستجابة لطلبهم.

 

قضايا قانونية عالقة

منذ أن بدأت اوبر عملها في سويسرا عام 2014، أثارت الجدل حول نموذج عملها، وصدرت العديد من القرارات المتعلقة بقوانين العمل والضمات الاجتماعي وغيرها التي أثرت على أعمال اوبر.

على المستوى الوطني، لا يزال وضع عمال الوظائف المؤقتة غير واضح في ظل إطار العمل الضعيف الموصوف بـ “اقتصاد المنصة”.

أشادت النقابات العمالية بحكم المحكمة، معتبرةً أنه يمثل علامة فارقة في اقتصاد الوظائف المؤقتة، وإعادة هيكلة لهذه المنظومة. كما اعتبرت أنه “إشارة قوية” للشركات الأخرى التي تستنسخ نموذج عمل اوبر في أعمالها.

 

اقرأ أيضًا:

تغريم أوبر 9 مليون دولار في لتسوية تقارير تحرش واعتداءات في كاليفورنيا

أوروبا تفرض قواعد صارمة على أوبر وشركات أخرى لحماية حقوق العاملين معها

المصدر

المزيد
12 يناير، 2022