سائق أوبر يغامر بحياته لإنقاذ محاصرين بين النيران في نيويورك

29 أغسطس، 2022

نال سائق أوبر الثناء بعد أن قطع رحلة لإنقاذ شخصين عالقين داخل مبنى محترق في مدينة نيويورك الأمريكية.

 

سائق أوبر ينال ثناءً واسعًا بعد اقتحامه مبنى محترق لإنقاذ عالقين

في 17 أغسطس، اتخذ فريتز سام “قرارًا في جزء من الثانية” للانعطاف في طريقه إلى مطار لاغوارديا، ومساعدة سكان مبنى محترق في بيدفورد -ستايفسانت- حيث “كانت ألسنة اللهب تنطلق بالفعل” من نافذة شقة في الطابق الثاني.

كان السائق سام قد اصطحب معه الكاتبة جميما وي البالغة من العمر 29 عامًا من بروكلين في حوالي الساعة الثامنة صباحًا من يوم الأربعاء.

بعد أقل من خمس دقائق من رحلته إلى المطار، حيث كان من المقرر أن تغادر الراكبة وي على متن رحلة الساعة العاشرة صباحًا إلى فيرمونت، قال سام إنه “لاحظ أن هناك نشاط غير طبيعي يجري أمام أحد المباني”.

سرعان ما أدرك أنه حريق “بدا خطيرًا جدًا لأن ألسنة اللهب كانت تنطلق بالفعل من النافذة”.

طلب سام إذنًا من الركابة للتوقف والمساعدة، وعلّق السائق البالغ من العمر 54 عامًا أنه “لا يريد أن يتأذى، لكن عندما يحتاج الناس للمساعدة، عليه فعل الشيء الصحيح”.

وفي مقابلة منفصلة مع شبة NBC، قال سام: “كان ما أردت فعله هو القيام بالشيء الصحيح، وإظهار بعض الشجاعة. كنت خائف، لكن كانت هناك لحظة اضطررت فيها لوضع الخوف جانبًا والتركيز على المهمة”.

أمضى سام قرابة ست دقائق داخل المبنى المحترق، لمساعدة شخصين – رجل وامرأة – على الخروج من المبنى، قبل وصول رجال الإنقاذ إلى مكان الحادث.

وقد تمكن سام من إخراج الشخصين من المبنى بإصابات طفيفة.

 

اقرأ أيضًا:

كيفية حذف سيارة من تطبيق أوبر في حال استبدالها أو تكرارها

ارتفاع قياسي في عدد سائقي أوبر بسبب تكلفة المعيشة

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.