إضراب سائقي أوبر وكريم في مصر احتجاجًا على تسعيرة المشاوير

25 يوليو، 2022

أعلن سائقو مجموعة من تطبيقات النقل الخاصة في القاهرة – وعلى رأسهم تطبيقي أوبر وكريم – عن تنظيم إضراب لمدة أسبوع تحت اسم “رابطة المليون كابتن”، يتم خلاله إيقاف الرحلات عبر التطبيقات الخاصة بكل شركة إلى حين الاستجابة لمطالبهم ورفع التسعيرة.

محمود السوري، أحد سائقي هذه التطبيقات والمتحدث باسم رابطة المليون كابتن، قال إن تعنت الشركات في الاستجابة لمطالب السائقين أدى إلى اتخاذ هذه الخطوات التصعيدية.

 

مطالب سائقي أوبر وكريم لتعليق الإضراب

قال الكابتن السوري إن مطالب السائقين تتمثل في رفع التسعيرة الخاصة بهم تزامنًا مع رفع تلك الشركات أسعار رحلاتها، خاصةً في ظل ارتفاع تكلفة الوقود في مصر.

وذكر السوري إن شركة أوبر تتقاضى 26.67% كعمولة على الرحلات، وهي الأعلى بين شركات النقل الأخرى، في حين تحصل كريم على نسبة بين 20-25%، بالإضافة إلى ضريبة القيمة المضافة وأسعار البنزين، مطالبًا بتقليل نسب الشركات من كل رحلة.

كما أعرب السائقون عن سخطهم على تسعيرة الكيلو لأوبر التي وصلت إلى 3 جنيه بعد التعديل الجديد، وهي أقل من تسعيرة الملاكي مع الأخذ بعين الاعتبار كافة خدمات الراحة المتوفرة في سيارات أوبر وكريم وتوصيل الراكب إلى مكانه بالتحديد.

كما اشتكى السائقون من نظام البلوكات “التعسفي” على حد وصفهم، الذي تتخذه الشركات دون التحقق من استحقاق السائق لذلك وما إن كان الخطأ بدر منه أو من العميل، ما يتسبب بقطع أرزاق عديد من السائقين الذين لديهم التزامات أخرى.

كانت شركتي أوبر وكريم قد رفعتا أسعار الرحلات في مصر في أعقاب رفع تسعيرة البنزين الأخيرة.

 

اقرأ أيضًا:

كريم مصر: نعمل على تقييم أسعار خدماتنا بعد رفع سعر البنزين

سياسة رفع الأسعار آخر استراتيجيات أوبر للنجاة من تضخم التكاليف!

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.