أوبر تبلغ عن انخفاض حالات الاعتداء في رحلاتها وارتفاع معدل الوفيات

10 يوليو، 2022

كشفت شركة أوبر في تقرير السلامة الذي أصدرته مؤخرًا أنها في عام 2020، سجلت 141 بلاغًا عن اعتداءات على منصتها في الولايات المتحدة.

التقرير المكوّن من 78 صفحة، ويُغطي عامي 2019 و 2020، هو ثاني تقرير تُصدره الشركة بشأن حوادث السلامة بعد تحقيق سابق لسي إن إن بشأن حالات الاعتداء والاغتصاب من خلال منصة حجز السيارت قبل أربع سنوات.

ذكرت اوبر في التقرير أنها تلقت 3824 بلاغًا عن حالات اعتداء ضمن خمس فئات مختلفة حسب خطورة الاعتداء. هذا الرقم يُعتبر أقل من 5981 بلاغًا تلّقته الشركة بين عامي 2017 و 2018، وفقًا لأول تقرير أصدرته في ديسمبر 2019، مسجلةً انخفاضًا بنسبة 38% في التقرير الثاني عن الأول.

سجلت 141 حالة اغتصاب في عام 2020 انخفاضًا عن عام 2019، حيث سجلت 247 بلاغًا. وخلال الفترة نفسها، انخفض إجمالي الرحلات في الولايات المتحدة إلى 650 مليونًا في عام 2020، من 1.4 مليار رحلة في عام 2019، وفقًا للتقرير.

وعندما يتعلق الأمر بتقارير الاعتداء، فقد شكلت مثل هذه الحوادث 0.00002٪ من إجمالي الرحلات.

قالت أوبر في تقريرها إن التغير في معدل تقارير الاعتداءات بمرور الوقت قد تأثر بعدة عوامل، بما فيها كيف غيّرت جائحة كوفيد استخدام المنصة بالإضافة إلى جهود اوبر في مجال السلامة والشفافية.

 

انخفاض حالات الاعتداء خلال رحلات أوبر في الولايات المتحدة

حوالي 91٪ من ضحايا الاعتداء كانوا من الركاب، وحوالي 7٪ من الضحايا كانوا من السائقين.

يشير التقرير إلى فعالية تدابير السلامة المختلفة التي نفذتها الشركة على مر السنين. في عام 2018، أدخلت عمليات فحص خلفية مستمرة للسائقين باستخدام التكنولوجيا التي تراقب تقارير الجرائم الجنائية الجديدة. وقالت في التقرير إن هذه الميزة أدت إلى إزالة أكثر من 80 ألف سائق من نظامها الأساسي حتى الآن.

 

بالمقابل،، ارتفاع ضحايا الحوادث

كما أبلغت أوبر عن 20 حالة وفاة نتيجة لاعتداءات جسدية خلال فترة العامين، 15 منهم ركاب. تشير أوبر إلى أن الزيادة “تشبه إحصاءات القتل والاعتداء المشدد التي بدأت في عام 2020 أثناء الوباء”.

وذكرت الشركة أن 101 حالة وفاة في السيارات وقعت نتيجة حوادث مرتبطة باوبر. يدعي التقرير أن معدل وفيات السيارات المرتبطة بمنصة أوبر في كل من 2019 و 2020 هو ما يقرب من “نصف المعدل الوطني”.

تعهدت شركة اوبر بإعداد تقرير شفافية السلامة ردًا على تحقيق أجرته CNN عام 2018 بشأن السائقين على المنصة المتهمين بالاعتداء أو الإساءة إلى الركاب منذ عام 2014، بناءً على بيانات متاحة للجمهور بما فيها تقارير الشرطة.

بعد تقرير CNN، أعلنت اوبر عن زيادة تدابير السلامة مثل الشراكة مع RapidSOS، وهي شركة ترسل موقع الراكب والمعلومات ذات الصلة إلى وكالة الشرطة المحلية عندما يستخدم الراكب زر الطوارئ في تطبيق أوبر، كما جددت نهجها في عمليات فحص الخلفية الأمنية للسائقين.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر أمام دعوى قضائية من سائقيها بتهمة الاحتيال في أمريكا

أوبر تستأنف خدمة مشاركة الرحلات في أمريكا

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.