الكشف عن نتائج أعمال أوبر للربع الثالث، نمو ملموس برغم الخسائر

11 نوفمبر، 2021

أعلنت شركة أوبر تكنولوجيز يوم الخميس عن أول ربع ربحي لها على أساس معدل منذ إطلاقها قبل أكثر من عقد من الزمان بأهم شريحتين، وهما خدمة توصيل الركاب وخدمة توصيل المطاعم.

 

نتائج أعمال أوبر للربع الثالث مخيبة للآمال برغم تكاليف جذب السائقين

خفف المسؤولون التنفيذيون في الشركة مخاوف المستثمرين بشأن نقص السائقين، وأخبروا المحللين أن الإنفاق على الحوافز لإغراء السائقين بالعودة إلى المنصة بعد الوباء جاء بثماره.

لكن الانخفاض الهائل في قيمة حصتها في شركة ديدي الصينية لتوصيل الركاب أدى إلى خسارة صافية قدرها 2.4 مليار دولار في الربع الثالث، واعتبرت وول ستريت توقعات أوبر للربع الرابع مخيبة للآمال.

نمو تصاعدي في سهم أوبر

بما يخص سوق البورصة، انتعشت الأسهم في تعاملات ما بعد ساعات التداول وارتفعت بنحو 1٪ كما أشارت تقارير وول ستريت.

كما أبلغت الشركة التي تتخذ من كاليفورنيا مقراً لها عن أرباح معدلة قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك والإهلاك، وهو إجراء يستبعد التكاليف لمرة واحدة مثل التعويض المستند إلى الأسهم، بقيمة 8 ملايين دولار للربع المنتهي في 30 سبتمبر. نفس الأساس البالغ 625 مليون دولار قبل عام.

توقعت أوبر ربحًا معدلاً يتراوح بين 25 مليون دولار و 75 مليون دولار للربع الأخير من عام 2021. وتوقع المحللون في المتوسط ​​114 مليون دولار، وفقًا لبيانات رفينيتيف.

على الرغم من الأرباح المعدلة، جاء تقرير أرباح أوبر بمثابة خيبة أمل بعد أن أعلنت منافستها الأمريكية الأصغر، ليفت، يوم الثلاثاء عن أرباحها المعدلة ربع السنوية الثانية على التوالي عند 67.3 مليون دولار، وقالت إنها تتوقع تعديل الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بين 70 مليون دولار و 75 مليون دولار في الولايات المتحدة في الربع الرابع.

حصة أوبر في ديدي تسببت في خسارة مدوية للربع الثالث

أدى انخفاض قيمة ملكية أوبر في خدمة التوصيل الصينية ديدي ومدفوعات التعويضات القائمة على الأسهم إلى خسارة صافية بأكثر من الضعف مقارنة بالعام الماضي.

شهدت ديدي، التي تم طرحها للاكتتاب العام في يونيو، انخفاضًا في قيمتها السوقية بمليارات الدولارات بعد أن أطلقت هيئة تنظيم السوق الصينية تحقيقًا ضد الاحتكار.

أرباح قسم توصيل الطعام

بالنسبة لذراع توصيل الطعام، شهدت إيرادات التوصيل زيادة مطردة في الربع الثالث، ما يشير إلى أن النمو في عدد الركاب لم يأتي على حساب وحدة إيتس.

قالت الشركة إن أعمال أوبر إيتس الأساسية للشركة، والتي تشكل حوالي 96٪ من إجمالي حجوزات التوصيل، كانت مربحة لأول مرة على أساس معدل الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك في الربع الثالث.

وأضافت إن المستهلكين تنقلوا بأعداد أكبر في الربع الثالث وزادت قاعدة السائقين والبريد السريع بنحو 640 ألف شخص منذ يناير الماضي.

ظلت حجوزات الركوب في هذا الربع أقل بنسبة 20٪ عن مستويات الربع الثالث في عام 2019، لكن أوبر قالت إن هوامش وحدة الركوب عادت إلى مستويات ما قبل الوباء.

أما بخصوص خدمة Uber Reserve، زادت رحلات المطارات في الولايات المتحدة، من بين أكثر الطرق ربحية في الصناعة، في الأسابيع الأخيرة، لكنها تخلفت عن جميع فئات الرحلات الأخرى، وبقيت حوالي 33٪ دون مستويات ما قبل الوباء.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر تتفوق على منافسيها في جذب السائقين وخدمات الركاب

أوبر تطلق خدمة توصيل البقالة السريعة بالشراكة مع كارفور في أوروبا

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.