هل تفي أوبر بوعدها بالانتقال إلى السيارات الكهربائية 100% بحلول 2040؟

8 نوفمبر، 2021

أشارت بيانات إلى أن شركة نقل الركاب عبر التطبيقات الذكية، أوبر، قد تتأخر عن تحقيق رؤيتها حول التحول إلى السيارات الكهربائية في أوروبا بحلول وفقًا للمعطيات الحالية.

إذ تُستخدم سيارة كهربائية واحدة في كل 30 كيلو متر يقودها سائقو اوبر في المدن الأوروبية مقارنةً بالسيارات العادية.

 

تقارير تشير لتأخر أوبر عن جدولها بالتحول إلى السيارات الكهربائية في أوروبا

تعهدت أوبر العام الماضي بأن 50% من الأميال المقطوعة في 7 عواصم أوروبية ستكون عبر السيارات الكهربائية بحلول نهاية عام 2025.

هذه المركبات لا تنتج أي انبعاثات أو عوادم، ما يساعد على معالجة التأثيرات على الصحة والمناخ التي تسببها وسائل النقل الحضري.

وفقًا لبيانات أوبر الداخلية التي تمت مشاركتها مع مؤسسة Transport & Environment البحثية، رُصدت اختلافات صارخة بين العواصم الأوروبية المختلفة في استخدام المركبات الكهربائية.

تراوح استخدام المركبات الكهربائية من 8% من الأميال المقطوعة في لشبونة، إلى 6% في لندن وأمستردام، و0.01% فقط في بروكسل.

أما العواصم المتخلفة، فكانت في مدريد بنسبة 0.15% فقط من الأميال، وبرلين بنسبة 0.55% وباريس بنسبة 1%.

مع ذلك، أظهرت بيانات أوبر زيادة سريعة في الأميال الكهربائية في بعض المدن. في لندن، كانت 1.6% فقط المقطوعة تعمل بالكهرباء في النصف الأول من عام 2020، ما يعني أن الحصة تضاعفت أكثر من ثلاث مرات في العام منذ ذلك الحين. في برلين، انخفضت حصة الأميال الكهربائية خلال نفس الفترة.

هذه البيانات تشير إلى حقيقة واحدة، وهي مدى الصعوبة التي تواجهها أوبر في الانتقال إلى الكهرباء بسرعة، نظرًا لأن السيارات يشتريها السائقون.

أعلنت أوبر الأسبوع الماضي أن سائقيها في لندن بإمكانهم تحقيق أرباح إضافية عبر قيادة مركبات كهربائية تعمل على البطارية، وذلك لتشجيعهم على شراء سيارات تسلا، إضافةً إلى برنامج مماثل يقدم خصومات على سيارات نيسان وكيا وهيونداي الكهربائية.

يرى محللون أن الجهد المبذول لا يقتصر فقط على أوبر، إنما على الحكومات أن تتخذ خطوات أسرع بتفويضات الكهرباء وتثبيت محطات شحن في مناطق أوسع.

قدمت أوبر، التي يقع مقرها الرئيسي في سان فرانسيسكو، هدفها لعام 2025 بعد انتقادات لمؤهلاتها البيئية، جنبًا إلى جنب مع منافسين مثل بولت وليفت.

تهدف الشركة إلى التحول لأسطول كهربائي بنسبة 100٪ في جميع أنحاء العالم بحلول عام 2040.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر تتيح لسائقيها استئجار سيارة تيسلا الكهربائية في الولايات المتحدة

السعودية تطمح للتحول إلى 30% من السيارات الكهربائية بحلول 2030

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.