منافس أوبر الصيني، ديدي تتراجع عن دخول السوق البريطاني

27 أغسطس، 2021

كشفت شركة ديدي الصينية لخدمات النقل والتوصيل عبر الهاتف الذكي عن تراجعها دخول السوق البريطاني في ظل تزايد المخاوف بشأن كيفية تعاملها مع بيانات الركاب الحساسة.

 

ضغوطات حكومية تدفع شركة ديدي الصينية لمغادرة السوق البريطاني

ذكرت وكالة بلومبرج أن ديدي حصلت على رخصة للعمل في عدة مدن بريطانية ضمن خطّتها لمنافسة عملاق الركوب الأمريكي أوبر، لكن المؤشرات أظهرت أن الشركة الصينية تنوي تأجيل خطتها للطرح في السوق البريطاني 12 شهرًا على الأقل.

ضغوطات محلية ومخاوف أمنية

يّذكر أن القيمة السوقية لديدي تراجعت بأكثر من النصف منذ أول طرحٍ لها في بورصة نيويورك في يونيو الماضي بقيمة 68 مليار دولار بسبب الضغوط التي تتعرض لها من الحكومة الصينية.

فقد أجبرت السلطات الصينية شركة Didi على حذف تطبيق خدماتها من متاجر التطبيقات وفرضت قيودًا مشددة على ضم مستخدمين جدد في ظل التحقيقات التي تقوم بها السلطات حول قضايا حماية بيانات المستخدمين في الصين.

كما حذّر أعضاء في مجلس العموم البريطاني من السماح لديدي بالعمل في البلاد بسبب مخاوف أمنية من تسريب بيانات للمستخدمين في بريطانيا للحكومة الصينية التي تستند إلى قانون الأمن القومي الصيني والذي يُلزم الشركات المحلية بتقديم مثل هذه البيانات عن طلبها.

من جانبها، نفت شركة النقل التشاركي الصينية ما أوردته صحيفة وول ستريت جورنال عن نيتها شطب الطرح العام بالأسواق الأمريكية، والعودة للعمل محليًا لإرضاء الحكومة الصينية.

ذكرت التقارير المالية أن سهم ديدي خسر أكثر من 36% من سعر الطرح بعد إعلان بكين التحقيق في قضية خصوصية بيانات المستخدمين، الأمر الذي تبعه إزالة التطبيق من متاجر التطبيقات الصينية.

كما ذكرت بلومبرج عن نية الحكومة الصينية فرض عقوبات على الشركة وإجبارها شطب إدراجها في بورصة نيويورك.

 

اقرأ أيضًا:

كيف ستسفيد أوبر من نجاح الاكتتاب الأولي لغريمها الصيني “ديدي” ؟

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.