سائقو أوبر في الولايات المتحدة يفتقدون الاستقلالية برغم مزايا الاقتراح 22

4 أغسطس، 2021

لا يزال الوضع القانوني لسائقي أوبر في الولايات المتحدة مثار جدلٍ في ظل الضبابية في تصنيفهم، على الرغم من عمليات التصويت المتتالية والقوانين التي شهدتها البلاد في الفترة الماضية.

 

هل منحت أوبر سائقيها المزايا التي وعدت بها في الاقتراح 22 ؟

في نوفمبر العام الماضي، حققت أوبر وشركات النقل الأخرى التي تعمل باقتصاد الوظائف المؤقتة، نصرًا كبيرًا في التصويت الذي عُرف باسم الاقتراح 22، بعد صرفت أكثر من 200 مليون دولار لتمرير هذا القانون.

بموجبه، أصبح العاملون لدى هذه الشركات متعاقدين مستقلين وليسو موظفين، وتمكنت أوبر في كاليفورنيا من الإفلات من قوانين عمل الولاية.

بالمقابل، وعدت الشركات العاملين لحسابها بعددٍ من الامتيازات التي تأتي مع كونهم متعاقدين مستقلين. إلا أن هذه الامتيازات لم تُلمس فعليًا على أرض الواقع بحسب شكاوى السائقين.

فالعديد من العاملين أعربوا عن شعورهم بالغضب نتيجة سيئات الاستقلالية دون الاستفادة من المزايا المزعومة.

بحسب الاقتراح 22، يحق للسائقين تحديد ساعات العمل المفضلة لديهم، لكنهم يفتقدون القدرة على إدارة التطبيق بطريقة تحفز حصولهم على أكبر عدد ممكن من الرحلات، الأمر الذي انعكس سلبًا على أرباحهم.

تشكيك في الشفافية

العديد من السائقين اتهموا الشركة بسلبهم المزايا التي منحتهم إياها في السابق. على سبيل المثال، لم يعد بإمكان السائق رفع سعر الرحلات في حالة ازدياد الطلب، خلافًا لما كانت تروّج له أوبر بأن السائق هو “رئيس نفسه”.

بالإضافة لذلك، كان لدى السائقين تحكم أكبر بالحصول على معلومات كل رحلة قبل الموافقة عليها، بما في ذلك الوجهة. لكن هذه المعلومات الأساسية أصبحت مشروطة بالقبول بحد أدنى من الرحلات تلقائيًا.

وكان تبرير الشركة أن هذه الإجراءات أدت إلى خفض مستوى الخدمات نظرًا لأن ثلث السائقين رفضوا قرابة 80% من الرحلات في كاليفورنيا، الأمر الذي دفع الشركة لسحب هذه الميزة.

تحكم واستغلال للسائقين أم تسيير لأعمال الشركة؟

العديد من نقابات العمال اعتبرت أن المزايا التي وعدته بها شركات العمل لتمرير الاقتراح 22 “وهمية” ولم تُطبّق على أرض الواقع.

واعتبرت هذه النقابات أن طريقة احتساب دخل سائقي اوبر لا تأخذ بعين الاعتبار الوقت الذي يُمضيه السائقون بانتظار الركاب أو عمليات التسليم.

فيما نشرت اوبر دراسة أجرتها في مارس الماضي كشفت أن 82% من السائقين الذين استُطلعت آراؤهم أبدوا رضاهم عن مزايا الاقتراح 22 والعمل بعده.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

أوبر تطلق خدمة توصيل الزهور مؤخرًا في الولايات المتحدة

أوبر تقدم برامج تعليم اللغة للسائقين لتحفيزهم على التسجيل بالمنصة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.