مع تعافي الطلب، أوبر تتطلع لما هو أبعد من خدمات توصيل الركاب

2 أغسطس، 2021

مع بدء تعافي مستويات الطلب على الركوب، تتطلع شركة أوبر إلى تعزيز بعض أعمالها الأخرى.

 

استثمارات بملايين الدولارات لتطوير قسم توصيل الطعام والطرود في أوبر

لفترة طويلة، ظلت أنشطة توصيل الركاب بمثابة النشاط الأساسي لأوبر وأحد أبرز مصادر تحقيق الربح.

لكن الحال لم يستمر كما هو عليه منذ دخول جائحة كورونا وتغيير المعادلة، حيث حل التسليم وتوصيل الطلبات محل توصيل الأفراد، وأصبح المصدر الأساسي لضخ الأرباح وانتعاش الأسهم للشركة.

من أجل ذلك، عمدت اوبر إلى تطوير أذرع التوصيل لديها، فوسّعت من استثماراتها في هذا المجال، وأبرز هذه الاستثمارات استحواذها على شركة Postmates الأمريكية.

مع اقتراب تقرير أرباح الربع الثاني لهذا العام المقرر عقده أواخر الأسبوع الجاري، أعلنت أوبر مؤخرًا عن شراكات جديدة مع .Costco Wholesale Corp و .Albertsons Cos، وشركة FTD لتوصيل الزهور.

بالإضافة إلى ذلك، أعلنت اوبر عن استحواذ جديد بقيمة 2.25 مليار دولار على شركة الشحن الرائدة Transplace لتسريع مسار قسم الشحن الخاص بها “فرايت” وتحقيق أرباح من خلاله.

تُظهر استطلاعات الرأي التي تجريها شركات أبحاث الاستثمار مسارًا تصاعديًا مستمرًا للطلب والإنفاق على خدمات أوبر.

وفقًا لاستبيان كوين، ارتفع عدد المستخدمين النشطين شهريًا في Uber Eats بنسبة 2٪ على الأقل عن الربع السابق و 3٪ على أساس سنوي.

كما أظهر هذا الاستطلاع نفسه أن وتيرة الطلبات في الربع الثاني ارتفعت إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق.

كما أشارت تقارير أن النقص في أعداد السائقين مقابل الطلب آخذٌ بالتحسن، مع تقديم الحوافز التي أعلنت عنها الشركة لسائقيها لتشجيعهم على العودة إلى المنصة من جديد.

أشار محللو MKM Partners أيضًا إلى حصص أوبر في الأسهم في شركات مثل DIDI و Grab Holdings و Joby Aviation وغيرها، وقالوا إنهم “يرون عدة طبقات من النمو تنفتح خلال الأشهر الستة المقبلة، وربما أفضل من أي شركة إنترنت أخرى. على نطاق واسع”.

 

انتعاش أمريكي يقابله تراجع صيني في نشاط توصيل الركاب

على الرغم من ذلك، تتعرض شركة ديدي الصينية العملاقة لخدمات تأجير السيارات لضغط من الحكومة الصينية، التي تتخذ إجراءات صارمة ضد شركات التكنولوجيا.

وتراجعت أسهم أوبر بشكل حاد بعد تقارير تفيد بأن مجموعة SoftBank قررت بيع ثلث حصتها في الشركة الأمريكية لتعويض خسائرها الاستثمارية في ديدي.

وقال المحللون في Wedbush Securities في مذكرة إنهم يتوقعون رؤية “أخبار جيدة حول مقاييس الطلب الأساسية لمشاركة الركوب وتوقعات الربحية على الرغم من ذلك”.

 

توقعات المحللين بشأن مستقبل أوبر

الأرباح: يتوقع المحللون الذين شملهم استطلاع أجرته شركة FactSet في المتوسط ​​أن تسجل أوبر خسارة قدرها 54 سنتًا للسهم، أو خسارة قدرها 907.2 مليون دولار، مقارنة بخسارة الشركة البالغة 1.8 مليار دولار في الفترة نفسها من العام الماضي.

الإيرادات: يتوقع المحللون في المتوسط ​​عائدات تبلغ 3.74 مليار دولار، مقارنة بـ 2.2 مليار دولار في الربع نفسه من العام الماضي.

حركة الأسهم: انخفض سهم أوبر بعد الأرباح في ثلاثة من الأرباع الأربعة الماضية، وخمسة من تسعة تقارير قدمتها منذ طرحها للجمهور. انخفضت أسهم أوبر بنسبة 14 ٪ حتى الآن هذا العام حتى جلسة الجمعة الماضية، في حين أن مؤشر S&P 500 SPX اكتسب أكثر من 17 ٪.

ينتظر المستثمرون الربحية لشركة اوبر، التي خسرت مليارات الدولارات منذ إنشائها، ويرون علامات على ذلك في بعض أعمالها ومقاييسها.

 

اقرأ أيضًا:

أوبر تقدم برامج تعليم اللغة للسائقين لتحفيزهم على التسجيل بالمنصة

أسهم أوبر تشهد انخفاضًا حادًا مع خطط سوفت بانك بيع ثلث حصتها في الشركة الأمريكية

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.