تطبيق أوبر ساهم بزيادة الأزمة المرورية وفق دراسة أمريكية حديثة

13 فبراير، 2021

كشفت دراسة أمريكية جديدة لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا عن أن تطبيق أوبر وتطبيقات خدمات النقل الذكي الأخرى ساهمت في تفاقم الأزمة المرورية بدلًا من حلّها.

 

دراسة أمريكية تُشير إلى زيادة الازدحام المروري بعد دخول تطبيق أوبر السوق!

وعلى الرغم من أن هدف هذه التطبيقات في الأساس كان إيجاد حلول للأزمة المرورية الخانقة، من خلال اشتراك المستخدمين في سيارة واحدة وتقليل السيارات على الطريق، لكن ما حصل هو العكس!

بحسب الدراسة، فإن الازدحامات المرورية في المناطق الحضرية زادت بنسبة 0.9% بعد دخول تطبيقات مثل أوبر وليفت إلى السوق، وزادت الاختناقات المرورية بنسبة 4.5%.

واعتمدت الدراسة على تحليل عدة عوامل للخروج بهذه النتائج.

من هذه العوامل: زمن الرحلة، ساعات الزحام المروري، ركاب المواصلات العامة شهريًا، ومتوسّط عدد المركبات التي تمتلكها الأسرة.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

أوبر تطلق خدمة توصيل الصيدليات والأدوية في مدينة نيويورك

أوبر تستغني عن 15% من القوى العاملة في Postmates بعد استحواذها عليها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.