أوبر تستغني عن 15% من القوى العاملة في Postmates بعد استحواذها عليها

27 يناير، 2021

أعلنت شركة أوبر للنقل وتوصيل الركاب عن تسريحها ما يُقارب من 185 شخصًا من قسم Postmates التابع لها، وهو يمثّل حوالي 15% من القوى العاملة في القسم. وذلك في الوقت الذي يُعزز فيه عملاق توصيل الطعام عملياته في ظل الوباء.

 

أوبر تقلّص القوى العاملة في Postmates تحضيرًا لدمج أعمالها مع قسم إيتس..

شركة بوستماتس

وفقًا لمجلة “نيويورك تايمز” الأمريكية في تقريرٍ لها، فإن أشخاص رفضوا الكشف عن أسمائهم ذكروا أن معظم الفريق التنفيذي في Postmates، بما في ذلك باستيان ليمان، المؤسس والرئيس التنفيذي لتطبيق توصيل الطعام الشهير، سيُغادرون الشركة.

وكانت أوبر قد اشترت شركة توصيل الطعام العام الماضي مقابل صفقة استحواذ اكتملت كافة جوانبها أواخر عام 2020 مقابل 2.65 مليار دولار.

وذكر بعض الأشخاص المطّلعين أن بعض نواب الرئيس والمدراء التنفيذيين الآخرين سيُغادرون الشركة مع تعويضات بملايين الدولارات، بينما سيُطلب من آخرين ترك أو إنهاء وظائفهم التعاقدية، ما قد يؤدي إلى المزيد من عمليات الخروج في الأشهر المقبلة.

تعتبر عمليات التقليص جزءًا من تكامل أكبر لقسم توصيل الطعام في أوبر، أوبر إيتس، مع Postmates.

بينما ستبقى العلامة التجارية والتطبيق Postmates منفصلين، سيتم دمج الكثير من البنية التحتية وراء الكواليس مع Uber Eats ودعمها من قبل موظفي Uber Eats.

وأكد المتحدث باسم أوبر، مات كالمان، التقليصات. قال السيد كالمان “نحن ممتنون جدًا لمساهمات كل عضو في فريق Postmates”.

“بينما يسعدنا الترحيب رسميًا بالعديد منهم في أوبر، نأسف لتوديع الآخرين”.

وأضاف: “نحن متحمسون للغاية لمواصلة البناء على العمل الرائع الذي أنجزه هذا الفريق الرائع بالفعل “.

 

ازدهار أعمال توصيل الطعام في أوبر دفعها للوقوف أمام كبرى الشركات في هذا المجال..

كان توصيل الطعام أمرًا حاسمًا بالنسبة لشركة أوبر حيث تم إضعاف نشاطها في خدمة توصيل الركاب بشدة بسبب تأثيرات الوباء على السفر.

أشار دارا خسروشاهي، الرئيس التنفيذي لشركة أوبر، إلى توصيل الطعام على أنه نقطة مضيئة.

في العام الماضي، تجاوزت عائدات Uber Eats عائدات أعمال النقل الجماعي للمرة الأولى حيث طلب الناس توصيل المزيد من الوجبات إلى منازلهم.

قامت شركة أوبر، التي تخسر المال، بتسريح مئات الموظفين في عام 2019 في محاولة للسيطرة على التكاليف.

لدى الشركة حاليًا أكثر من 21000 موظف بدوام كامل؛ وسائقيها مقاولين مستقلين.

وفي حين أن أوبر كانت قوية في توصيل الطعام، فقد كان عليها أن تتصدى للمنافسين الأثرياء الذين سعوا إلى كسب حصة في السوق من خلال دعم تكاليف التوصيل من خلال العروض الترويجية والخصومات.

توسعت DoorDash، التي تم طرحها للاكتتاب العام في ديسمبر، بسرعة خلال السنوات القليلة الماضية واستحوذت على شركة Caviar الناشئة لتوصيل الطعام.

ومن بين المنافسين البارزين الآخرين Just Eat Takeaway ، التي تغلبت على اوبر للاستحواذ على Grubhub العام الماضي مقابل أكثر من 7 مليارات دولار، وشركة Deliveroo ، وهي شركة توصيل تحظى بشعبية في أوروبا.

 

اقرأ أيضًا:

بوستماتس Postmates تبحث عن مستثمرين بعد استحواذ أوبر عليها

أوبر مطالبة بتعويضات مالية بعد الإضرار بقطاع سيارات الأجرة في لندن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.