على الرغم من ازدهار ذراع توصيل الطعام، أوبر تتكبد خسائر 5.8 مليار دولار في 2020

8 نوفمبر، 2020

لم تأتِ النتائج مبشّرة في تقرير أوبر ربع السنوي الذي كشف عن تكبّدها خسائر مالية كبيرة في الربع الثالث من هذا العام، ما رفع إجمالي الخسائر في عام 2020 إلى 5.8 مليار دولار بسب تداعيات جائحة كورونا!

 

أوبر تكشف عن خسائر فادحة في نشاط توصيل الركاب الأساسي للشركة مع تنامي لنشاط توصيل الطعام بأكثر من 190% !

في يوم 3 نوفمبر الماضي، منح الناخبون في كاليفورنيا أصواتهم لشركة أوبر التي تتخذ من سان فرانسيسكو مقرًا لها، فوزًا كبيرًا في الاقتراح 22، ونجحت في تمريره ليُصبح السائقين العاملين لديها متعاقدين مستقلين وليس موظفين.

هذا القرار انعكس إيجابًا على أسهم اوبر في تلك اللحظة، حيث ارتفعت بنسبة 15% وهي أعلى قفزة تشهدها الشركة منذ فترة طويلة قبل إعلانها عن الاستحواذ على منافستها Postmates مقابل 2.65 مليار دولار.

لكن، وعلى عكس المتوقع، أعلنت أوبر في تقرير أعمالها للفصل الثالث من هذا العام عن تكبّدها خسارة مالية فادحة بلغت 1.09 مليار دولار في الربع الأخير من 2020، على الرغم من نمو أعمالها في ذراع توصيل الطعام الخاص بها Uber Eats بنسبة بلغت 190%!

وفقًا لتقرير أرباح أوبر للربع الثالث من عام 2020، والذي انخفض بعد إغلاق سوق الأسهم في 5 نوفمبر، كان لدى أوبر إيتس 8.55 مليار دولار في “إجمالي الحجوزات” في الربع الأخير، والذي وصل إلى 1.14 مليار دولار في صافي الإيرادات المعدلة. وتعتبر هذه القفزة هائلة لذراع توصيل الطعام للشركة.

جائحة كورونا كانت المسؤول الأكبر عن انخفاض الشركة بنسبة 52% في أعمالها الخاصة بخدمة سيارات الأجرة، والتي حققت 5.91 مليار دولار من إجمالي الإيرادات و 1.37 مليار دولار.

 

هل تستحق اوبر المخاطرة بالاستثمار في ظل الخسائر الكبيرة؟

هذا الانخفاض الحاد قد يدفع للتساؤل ما إن كانت أعمال أوبر المتنامية تستحق أن تستمر في ظل الخسائر المالية الكبيرة! يقترح المنطق أنه مع استمرار تعافي أعمال الشركة في مجال نقل الركاب، حيث يغادر المزيد والمزيد من الأشخاص المنزل – والعديد منهم يتناولون الطعام في المطاعم ذات المقاعد الداخلية والخارجية. عندما يحدث ذلك، قد يتوقع المرء أن تبدأ شحنات الطعام في الانخفاض، مما يعيق مكاسب توصيل الطعام.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

هل من الذكاء شراء سهم اوبر كاستثمار طويل الأمد؟

تقارير تتحدث عن ضربة مالية بانتظار شركة أوبر عقب اقتراع كاليفورنيا الرئاسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.