أوبر تلوح بوقف أعمالها في كاليفورنيا ان تم تصنيف سائقيها كموظفين

16 أغسطس، 2020

بعد أن حكمت محكمة سان فرانسيسكو بقضية سائقي أوبر، بإجبار الشركة على تعديل تصنيفهم من متعاقدين مستقلين إلى موظفين رسميين تنظبق عليهم قوانين الموظفين في ولاية كاليفورنيا، علّقت الرئيس التنفيذي لشركة أوبر “دارا خسروشاهي” على حكم الحكمة بالقول أن الشركة تُفكّر في تعليق أنشطتها مؤقتًا في كاليفورنيا.

 

أوبر قد تُعلّق أنشطتها بشكل مؤقت في ولاية كاليفورنيا إن تم اعتماد سائقيها كموظفين

دارا خسروشاهي

الرئيس التنفيذي لشركة أوبر “دارا خسروشاهي”، قال إن الشركة قد تعلّق عملياتها في كاليفورنيا، أحد أكبر أسواقها في الولايات المتحدة، إن اضطرت إلى تصنيف السائقين كموظفين.

في وقتٍ سابقٍ من هذا الأسبوع، أمر قاضي المحكمة العليا في كاليفورنيا شركتي أوبر وليفت بتصنيف سائقيهما كموظفين. يدور الخلاف حول تصنيف سائقي سيارات الأجرة كمقاولين مستقلين، وهو ما تعتبره أوبر وليفت أفضل لمعظم السائقين بسبب المرونة والقدرة على تحديد ساعات العمل الخاصة بهم. لكن النقابات العمالية والمسؤولين المنتخبين يؤكدون أن هذا يحرمهم من المزايا التقليدية مثل التأمين الصحي وتعويضات العمال. وقالت كلتا الشركتين إنهما ستستأنفان الحكم، الذي تم تجميده لمدة 10 أيام.

وأضاف خسروشاهي إنه إن فشل استئنافهم، فقد تضطر أوبر إلى إغلاق سوقها في كاليفورنيا، في حواره لـ MSNBC. وأضاف: “في كاليفورنيا، من الصعب تصديق أننا سنكون قادرين على تحويل نموذجنا إلى وظيفة بدوام كامل بسرعة”.

في مايو، رفع المدعي العام لولاية كاليفورنيا كزافييه بيسيرا، جنبًا إلى جنب مع محامي مدينة لوس أنجلوس وسان فرانسيسكو وسان دييغو، دعوى قضائية ضد اوبر وليفت، بحجة أنه تم تصنيف سائقيهم بشكل خاطئ كمقاولين مستقلين في الوقت الذي يجب أن يُصنّفوا كموظفين بموجب قانون الولاية AB-5 الذي دخل حيّز التنفيذ في الأول من يناير هذا العام.

قدّم بيسيرا في وقت لاحق طلبًا لإصدار أمر قضائي أولي قد يجبر شركات النقل السريع على تصنيف السائقين كموظفين على الفور. AB5 ، الذي تم توقيعه ليصبح قانونًا في سبتمبر الماضي، يكرس ما يسمى بـ “اختبار ABC” لتحديد ما إذا كان شخص ما مقاولًا أو موظفًا.

قال قاضي المحكمة العليا إيثان شولمان، في حكمه لصالح الأمر القضائي الأولي الصادر عن بيسيرا، إن حجج أوبر وليفت – أن عمل السائقين خارج المسار المعتاد لأعمال الشركات – “تتعارض مع الواقع الاقتصادي والحس السليم”.

 

المصدر

اقرأ أيضًا:

إيرادات أوبر تخالف التوقعات بتراجع 29% خلال الربع الثاني من العام الجاري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.